الأخبار

فنادق الـ «5 نجوم» في بغداد.. 7 فقط: موظفون بلا خبرة.. والقطاع الخاص خارج الخدمة

4267 09:38:00 2013-07-17

كشفت وزارة السياحة، امس، عن وجود 210 فنادق في العاصمة بغداد، 7 منها في التصنيف الممتاز، بينما اكدت أن نحو 30 فندقاً تم إغلاقها بسبب تهالك الأبنية او مخالفة الضوابط السياحية.

لكن الوزارة شددت على ان "القطاع الخاص العراقي لا يدير أي فندق من التصنيف الممتاز (خمس نجوم)، وان أحد الفنادق السبعة يقع تحت سيطرة الحكومة، وهو فندق الرشيد، بينما يدير القطاع المختلط المرافق السياحية الستة البقية".

إلى ذلك، انتقد موظفون في قطاع الفندقة انعدام الخبرة السياحية لدى عمال الفنادق، وأن نقص الكفاء كبد المستثمرين خسائر فادحة.

وذكر مصدر مسؤول في وزارة السياحة والاثار أن "عدد الفنادق في بغداد هو 210، من درجات وأصناف مختلفة"، مشيراً إلى أن "نحو 30 فندقا تم اغلاقها في لأسباب أهمها مخالفة ضوابط السياحة الفندقية، او تحول بعضها الى شقق سكنية، أو بسبب عدم التأهيل والصيانة".

ولفت المصدر إلى أن "معظم الفنادق التي تم اغلاقها لهذه الاسباب هي في مناطق الكرادة والكاظمية والسعدون".

وبين المصدر، الذي اشترط عدم ذكر اسمه، أن "محافظة كربلاء تحتل المرتبة الأولى من ناحية عدد الفنادق بحسب احصاء وزارة السياحة لهذا العام اذ بلغ عدد الفنادق الموجود فيها فعليا 380 فندقا، و40 مشروعا قيد الانجاز، وتليها, بغداد, ثم النجف بـ 182 فندقا وعدد غير قليل من المشاريع الجاري تنفيذها"

واضاف المصدر أن "بغداد تضم 7 فنادق فقط من تصنيف (خمسة نجوم)؛ وهي الرشيد والشيراتون وفلسطين مريديان وبابل والمنصور وبغداد والسدير، وجميعها تعمل بنظام القطاع المختلط، باستثناء فندق الرشيد الذي تعود ملكيته للحكومة بشكل كامل".

وتابع المصدر أن "فنادق الدرجة الاولى في بغداد بلغت 35 فندقا, و57 من الدرجة الثانية و70 للثالثة و38 من الدرجة الرابعة"، فيما "تفتقر العاصمة بغداد إلى فنادق من الدرجة الأولى يديرها القطاع الخاص".

 

وأكد المصدر ان "بغداد تتفوق على بقية المحافظات من جهة فنادق الخمس نجوم، اضافة الى وجود 33 فندقا من الدرجة الاولى، في حين ان جل فنادق كربلاء والنجف من الدرجة الثانية والثالثة، وهناك فندقان فقط 4 نجوم في كربلاء ومثلها في النجف".

واشار المصدر الى ان هذه الاحصاءات لأعداد وانواع الفنادق في البلاد لا تشمل محافظات اقليم كردستان"، ولفت إلى أن "حكومة الاقليم لديها هيئة سياحة تقوم بذات المهام".

وعن طبيعة النزلاء الموجودين في فندق الرشيد الذي يوجد داخل المنطقة الخضراء، قال المصدر انهم "شخصيات رسمية حكومية، وفي بعض الاحيان يكون الفندق مقرا للوفود العربية والاجنبية الرسمية، ولصحفيين، وذلك بسبب الإجراءات الأمنية المشددة المتخذة فيه".

وبخصوص فنادق الشيراتون وفلسطين والمنصور، ذكر المصدر أن "نزلاءها عادة ما يكونون عراقيين، وعدد قليل من الصحفيين الاجانب الراغبين بالإقامة في هذه الفنادق لتمركزها قرب مركز العاصمة واسواقها".

وفي شأن متصل، قال المصدر إن "أبرز المشاكل التي واجهتها الفنادق المختلطة هي أزمة الموظفين المتعاقدين الذين يتسلمون رواتبهم من الحكومة لكنهم يخضعون لإدارة الشركة المستثمرة التي تطالبهم بالالتزام بالمعايير العالمية للنظام الفندقي، في حين لا توفر الشركات لهم دورات لتعليم النظام الفندقي".

بدوره، قال احمد عباس, وهو احد العاملين في فندق بابل، لـ"العالم" إن "ملكية الفندق تعود إلى الحكومة، لكن تمت احالته الى شركة استثمارية، وهي من تتحكم بالموظفين".

واضاف عباس أن "الشركة تريد تطبيق المعايير الدولية في الفندق، لكن في المقابل يجب ان يكون الموظف حاصلاً على الخبرة الكافية ليقوم بتطبيق هذه المعايير".

وتابع عباس "العاملون في الفنادق في كل دول العالم يتقاضون رواتب جيدة، بينما نحن نتقاضى رواتب متعاقدين مع الحكومة ولا يتم تعيننا على الملاك الدائم، أي اننا نخضع لإدارة الشركة لكن رواتبنا من الحكومة، والشركة لا تعرف اعيادا ولا مناسبات ولا عطلا رسمية وتريد منا عملا طيلة ايام الاسبوع".

 

وتابع عباس ان "العاملين في الفندق لا يحسنون التعامل مع الوفود الرسمية والدبلوماسيين ورجال الاعمال المقيمين في الفندق، وهذا يضر بسمعة الفندق والشركة المستثمرة التي تعهدت بتطبيق المعايير الدولية والاتكيت الفندقي وغيره".

وزاد "عندما استضاف العراق القمة العربية احيلت الفنادق إلى شركة (ركسوز) التركية التي قامت بتسريحنا بعد نهاية القمة العربية وأبلغتنا بأننا لا نعرف قواعد (الاتيكيت)".

بموازاة ذلك، ذكر من مصدر مطلع في قيادة عمليات بغداد ان "وزارة السياحة والاثار مسؤولة عن امن الفنادق، فيما يتولى حرس حماية بوابات الفندق ودواخله، وذلك يتم بالتنسيق مع قيادة عمليات بغداد التي تؤمن المناطق المحيطة بالفنادق، كبقية الدوائر الحكومية التي تكون مسؤولية ابوابها لحراس الدوائر، ولكن الشوارع المحيطة تكون من مسؤولية قيادة عمليات بغداد".

واكد المصدر أن قيادة العمليات لم تسجل "اي خروقات امنية من داخل الفنادق، ولم يتحول أي من فنادق القطاع الخاص إلى وكر للجماعات الارهابية وعصابات الجريمة المنظمة، لان هناك اجراءات متبعة في محيط الفنادق وداخلها، ووزارة السياحة تفرض على الفنادق تعيين حراس في مداخل ومخارج الفنادق".

من جهته، ذكر حاكم الشمري مدير اعلام وزارة السياحة ان "اجور فنادق القطاع المختلط هي 250 دولار لليلة الواحدة، ما يعني أنها الارخص بالنسبة لدول المنطقة، وربما تصل الى نصف سعر بعض دول الخليج".

واضاف الشمري ان "وجبة الفطور تصل الى 25 دولارا في بعض الفنادق بالدول الاخرى في حين ان وجبة الفطور في فنادقنا اقل بكثير".

ولفت الى وجود تخفيضات معينة لمؤسسات الدولة والصحفيين في بعض الفنادق وبحسب صلاحية المدير المفوض للفندق.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
مسمار
2013-07-17
اسعار الفنادق علي وجه العموم هي في العراق الاغلي في المنطقه والقول انها الارخص هذا افتراء ولا يوجد في العراق ما يسمي فندق خمسه نجوم بالمعني الصحيح وما يقال له خمس نجوم هو نجمتان في باقي الدول واسعارها في حدود الخمسين دولار لا اكثر  
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 74.52
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
زيد مغير : نفهم من هذا الموضوع أن هناك نية لتبرية المجرم الذي باع الموصل اثيل النجيفي . العيساوي امس ...
الموضوع :
الداخلية: إطلاق سراح مهدي الغراوي بكفالة والقضية ستتابع من قبل المحاكم المدنية
عبد الله : مع الاسف يا شيخ حينما قرأت بداية المقال لفت نظري جراتك على قول كلمة الحق بوجه المرأة ...
الموضوع :
دور المراة في تزييف الحجاب الشرعي
المهدي : المقال جميل سلم يراعي أيها الفاضل حتى الحيوان يعلمنا الحكمة نأخذ منه العبرة ...
الموضوع :
البقرة العطشى  
Nacem : الموضوع وعن علاقة الثورة الاسلامية في ايران مما اثار المجرم فأمر جلاوزته بتعذيب السيد الشهيد تعذيباً قاسياً ...
الموضوع :
من هي  الشهيدة آمنة الصدر بنت الهدى؟!
أمير الخياط : الحمد لله الذي اكحل عيوننا بالنظر إلى إعدام الطاغية اللعين صدام وأعوانه ...
الموضوع :
حقيقة رسالة آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر إلی صدام!
هادي محمد حسبن : يبدو من المقطع والتوضيح الرسمي عدة أمور.. منها. من يسمح له بدخول السيارات إلى المدرج وقرب الطائرة.. ...
الموضوع :
توضيح رسمي لتأخر إقلاع طائرة عراقية ساعتين "بسبب عائلة مسؤول"
مازن : معالي لوزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم ملحوظة جنابك الكريم يعلم بان القوانين والانظمة الادارية الخاصة بالجان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
زيد مغير : سألوا المرحوم المقدم ق خ وفي العميدي الذي اعدمه المجرم عدنان خير الله بأمر من الجبان صدام ...
الموضوع :
لمن لا يعرف سلطان هاشم.. وبط.. ولاته  
أبو علي : االشهيدان قاسم سليماني وابو مهدي المهندس قتلا بواسطة طائرة مسيرة إنطلقت من القاعدة الأمريكية في قطر وبعد ...
الموضوع :
ايران: الانتقام المؤلم للشهيد قاسم سليماني ورفاقه لم ينته بعد
عدي محسن الجبوري : ان حالات الاصابة كبيرة الا انه لا توجد مصداقية تامة وشامله في هذا الوباء فسابقا كانت حالات ...
الموضوع :
الصحة: تسجيل 1927 حالة شفاء ووفاة 96 مصاباً واصابة 2553 خلال الـ24 ساعة الماضية
فيسبوك