الأخبار

النائبة ندى شاكر جودت تكشف عن وجود مجاميع خاصة للكاظمي كانت متواجدة منذ عام في التظاهرات تؤجج الوضع


كشفت النائبة المستقلة ندى شاكر جودت عن قيام رئيس الوزراء الحالي مصطفى الكاظمي بانشاء مجاميع خاصة به داخل التظاهرات ( فتنة تشرين ) منذ بداياتها عندما كان رئيسا لجهاز المخابرات كانت وظيفتها تاجيج الوضع في ساحات التظاهر واشاعة الفوضى هناك 

وقالت جودت في حديث صحفي انه منذ انطلاق تظاهرات تشرين الأول 2019، كانت للكاظمي له مجاميع خاصة، داخل تلك التظاهرات" كانت تؤجج الوضع وحاولت الاحتكاك بالقوات الامنية 

وأضافت أن "رئيس الوزراء مشغول حالياً في تشكيل كتلته الانتخابية، أكثر مما هو مشغول في حل أزمات العراق، وخصوصاً الأزمة الاقتصادية، التي بدأت تؤثر بشكل كبير مباشر على المواطنين".

واكدت جودت وجود "شرط"، تم أخذه على الكاظمي قبل الموافقة عليه لتولي منصب رئاسة الوزراء، وهو ألا يدخل بالانتخابات المقبلة بأي شكل من الأشكال ولا يشكل حزباً، وأن الكاظمي وافق على ذلك.

وقالت "على ضوء موافقة الكاظمي على شرط عدم ترشحه للانتخابات تم منحه الثقة. ونحن الآن نستغرب من معلومات تتحدّث عن أنه يعمل حالياً على تشكيل كتلة انتخابية خاصة به".

واتهمت الكاظمي بأنه يستغل منصبه وصلاحياته لتحقيق مكاسب سياسية وانتخابية، و"لهذا قام بالتوجه نحو ساحات التظاهرات والناشطين، ووظف الكثير منهم بهدف كسبهم وكسب أصواتهم وأصوات القواعد الجماهيرية لهؤلاء الناشطين".

يذكر ان الكاظمي يتحرك لتشكيل كتلة سياسية خاصة به، لخوض الانتخابات المبكرة المؤمل إجراؤها مطلع يونيو/ حزيران 2021، تضم سياسيين وناشطين برزوا في تظاهرات أكتوبر/ تشرين الأول 2019، بحسب ما يؤكده مقربون من الكاظمي.

في هذا الوقت، تبدي قوى سياسية مخاوف من استغلال الكاظمي منصبه لتحقيق مكاسب انتخابية، وسط اتهامات له بخرق التفاهم الذي تم على أساسه منحه الثقة في البرلمان.

ووفقاً لمصدر مقرب من الكاظمي فإن الأيام الماضية شهدت اجتماعات مكثفة بين الأخير وفريقه السياسي، لإنضاج مشروع تشكيل تكتل سياسي للمشاركة في الانتخابات المبكرة، كتكتل مدني مستقل، يقوده الشباب بنحو 90 في المائة من عدد الأعضاء. وتم تداول أسماء عدة لهذا التكتل من بينها "المرحلة"، و"بداية"، لكن حتى الآن لم يتم الاتفاق النهائي على أي من تلك الأسماء، حتى يتم البدء بإجراءات تسجيله لدى دائرة الأحزاب في مفوضية الانتخابات.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 92.59
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.84
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
فيصل الخليفي المحامي : دائما متألق اخي نزار ..تحية من صنعاء الصمود . ...
الموضوع :
الغاضبون لاحراق قناة دجلة..؟
سعدالدين كبك : ملاحظه حسب المعلومات الجديده من وزاره الخارجيه السيد وزير الخارجيه هو الذي رشح بنفسه وحده سبعين سفيرا ...
الموضوع :
بالوثائق.. توجيه برلماني بحضور وزير الخارجية الى المجلس في الجلسات المقبلة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم اللهيبارك بيك ويرحم والديك وينصرك بح سيدنا و حبيبنا نبيى الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
هيئة الحشد الشعبي تبارك للقائد ’المجاهد أبو فدك’ ادراجه على لائحة العقوبات الأميركية
زيد مغير : مصطفى مشتت الغريباوي بدون أي استحياء منح منصب وزير الدفاع لشخص بعثي نتن له اخوين داعشيين ومنصب ...
الموضوع :
عضو بالامن النيابية يرد على مستشار الكاظمي بشأن سليماني ويطالب باقالته فورا
مازن عبد الغني محمد مهدي : نسال الله عز وجل ان يحفظ السيد حسن نصر الله و يحفظ الشعب اللبناني الشقيق ويحفظ الشعب ...
الموضوع :
سماحة السيد حسن نصر الله: لا يمكن للعراقيين أن يساووا بين من أرسل إليهم الانتحاريين ومن ساعدهم
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف ونسالك يالله يا عظيم يا ذو الفضل العظيم ...
الموضوع :
40 مطلوباً من 6 دول متورطون باغتيال سليماني والمهندس
سليم الياسري : كان مثالا للمجاهد الحقيقي. متواضع الى درجة كبيرة فلم يهتم بالمظاهر لم يترك خلفه الا ملابسه التي ...
الموضوع :
بطل من اهوار العراق
Jack chakee : اويلي شكد مظلوم الرجال العراقي ويموت على جهاله مو واحدكم يرشي القاضي علمود لا ينطيها نفقة لو ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
البزوني : القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة سوف تبقى دماء الشهداء السعداء الحاج قاسم سليماني وابو مهدي ...
الموضوع :
أول تعليق أميركي على إمكانية محاكمة ترامب بجريمة المطار الغادرة الجبانة
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار والعن الدئم على الظالم البعثي الجديد محمد إبن سلمان لا تستغرب ...
الموضوع :
رسالة إلى خليفة الحجاج بن يوسف الثقفي؟
فيسبوك