الأخبار

الشيخ جلال الدين الصغير يؤكد لصحيفة المونيتور الامريكية ان انسحابه من المجلس الاعلى الاسلامي جاء بعد ان استشار المرجعيات الدينية في النجف الاشرف

1805 2017-07-13

اكد الشيخ جلال الدين الصغير في تصريح الى (المونيتور) في الثاني من تموز الماضي انه استشار المرجعيات الدينية في النجف الاشرف واستأنس بارائهم واستمع الى توجيهاتهم قبل اتخاذ اعلان قرار الانسحاب من المجلس الاعلى منذ اكثر من سنة،

مشيرا الى انه كان قد اتخذ القرار ذلك انذاك لكنه ارجأ اعلانه بسبب حالة التسقيط السياسي التي تعرض لها عقب حديثه عن التقشف والذي تمت فبركته وتقطيعه وتشويهه فيما يعرف بقضية النستلة، ولكن هذه الحالة ادت به الى التريث كي لا يحسب قراره على انه ناجم من ضغوط الجهة التي نظمت عملية التسقيط وقادتها. 

وعن اسباب الانسحاب ، رفض الشيخ الخوض في التفاصيل وقال "لاحظنا خروجا عن نهج شهيد المحراب (السيد محمد باقر الحكيم) و عزيز العراق (السيد عبد العزيز الحكيم) ولم نعد قادرين على الاستمرار في النهج الجديد الذي يمثل مفارقة كبيرة مع نهج  واسس المجلس الاعلى وقرارنا هذا نابع من موقف فقهي واضح" واكد ان "هناك الكثير من الشخصيات المهمة خرجت واخرى ستخرج من المجلس"

وعن وجهته الجديدة قال الشيخ جلال الدين الصغير "من السابق لاوانه التفكير بتشكيل قائمة او تكتل سياسي جديد وننتظر حسم تشكيل مفوضية انتخابات جديدة وتشريع قانون انتخابي عادل ومنصف، وما تسفر عنه ظروف الوضع السياسي الميداني،

واردف " لست في صدد اضافة كمية بجانب الارقام الكمية الاخرى، فاذا لم نستطع تقديم وجوه جديدة وازاحة الوجوه التي كانت السبب في الفشل الذي صاحب العملية السياسية، وان لم نستطع التخلص من الروح الحزبية التي تسببت بالمحاصصة الحزبية وابعاد الكفاءات لصالح الولاء الحزبي ومنح العراقيين حقهم في تكافؤ الفرص فمن الافضل صرف النظر عن ذلك"

ونوّه الى ان ما يجري فعلا هو اعادة تعليب الفشل والخيبة بعلب جديدة وبصياغات جديدة، مضيفا الى اني اؤمن بالدستور وهيمنة القانون على العراقيين بالتساوي ومنحهم فرصا متكافئة، واي جهة تعمل من اجل ذلك فلست بعيدا عنها.

 

 

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1449.28
الجنيه المصري 67.07
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.78
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 325.73
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.74
التعليقات
ابو الهدى الساعدي : ونار لو نفخت بها أضاءت .....ولكن أنت تنفخً في رماد في ظلال الحرية الممنوحة ...خرج علينا أمعات ...
الموضوع :
رشيد الخيون ينتقد العبادي لانه لا يحب الغناء
اني المواطن من حي الاعظمية : السيد وزير الداخليه المحترم اني المواطن من حي الاعظمية انتشرت في مدينة الاعظمية مؤخراً العشرات من بيوت ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص رقم هاتف جديد للشكاوى
العراقي : يفضل توزيع الرواتب حسب البصمة الإليكترونية عبر البطاقات الإلكترونية ليتم مقاطعة تلك المعلومات من قبل الحكومة الاتحادية ...
الموضوع :
العبادي : نعتزم اطلاق اجراءات خاصة للتعامل مع مستحقات موظفي كردستان
ايناس فالح عبد الحسن ناجي : سلام عليكم كنت انا وعائلتي في سجن رفحاء السعوديه عام 1991 وحالياً ابي قدم لنا معامله لأجل ...
الموضوع :
نص الوثيقة الهامة التي سلمت إلى الامم المتحدة ومنظمة الصليب الأحمر الدولي ومفوضية غوث اللاجئين في جنيف بخصوص المعتقلين العراقيين في السجون السعودية
ايناس فالح عبد الحسن ناجي : سلام عليكم ممكن احصل على وثيقة تأييد من الامم المتحده اني كنت في مخيم رفحاء عام 1991 ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
عبد الاحد متي دنحا : السلام عليكم سبق و ان تم احالتي الى التقاعد حسب الرقم التقاعدي 5280891004 والمؤرخ في 11/2/2018 .لي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
تحسين امين احمد : سرقت الجنسيه البريطانيه في العراق ممكن مساعده من قلبلكم ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
كرار علي محمد المشعشعي : تحية طيبة الى عمامي السادة المشعشعية في عموم العراق ...
الموضوع :
الدولة المشعشعية في اهوار الاحواز وجنوب العراق
العراقي : زين و980 مليار دولار وين راحت ؟؟ ...
الموضوع :
سياسي عراقي: أمريكا يجب أن تتحمل فاتورة تدمير بلادنا كاملة
حلال المشاكل : بما ان توجد شبكة انابيب تصل من محطة تصفية المياة الى البيوت الحل حفر ابار في كل ...
الموضوع :
النائب ناظم الساعدي يطالب العبادي بإجراء عاجل لإنقاذ العمارة من العطش
فيسبوك