الصفحة الدولية

هذه أسباب ارتفاع إصابات كورونا في قطر


سجّلت حالات الإصابة بفيروس كورونا في قطر ارتفاعاً ملحوظاً خلال اليومين الماضيين، ووصلت، الأحد، إلى أعلى رقم بـ279 إصابة جديدة، مقابل زيادة حالات الشفاء أيضا (14 حالة). فما هي أسباب ذلك؟

مدير إدارة الصحة العامة، محمد بن حمد آل ثاني، عزا زيادة الإصابات بفيروس كورونا أخيراً في قطر، إلى عدة أسباب، وفي صدارتها زيادة الفحوصات في المختبرات للكشف عن الحالات المصابة.

وأضاف لـ"تلفزيون قطر"، أولاً، كان لدينا في المختبر حالات كثيرة مُعطلة للفحوصات، وتم بنجاح، يوم الأحد، تحقيق أعلى رقم للفحوصات وهو 6000، لافتاً إلى أنه في السابق كان الفحص يشمل 1500 شخص، مشيراً إلى أن نتائج الفحوصات خرجت دفعة واحدة، فارتفعت أعداد المصابين، مؤكداً أن العدد سيبدأ في النزول.

وأضاف الرئيس المشارك باللجنة الوطنية للتأهب للأوبئة في وزارة الصحة العامة، عبد اللطيف الخال، أسباباً أخرى، تعود إلى ارتفاع نسبة الإصابة بين القادمين من الخارج، خاصة من الدول الأوروبية والولايات المتحدة، إضافة إلى أن الخاضعين للحجر الصحي، تبين أن بينهم عدداً كبيراً من المصابين بالفيروس، وهذا يؤكد أنَّ كل الخاضعين للحجر الصحي الفندقي عليهم أخذ الحيطة والحذر بشكل أكبر، إذ إن كل شخص نظريا قد يكون مصاباً، وعلى الجميع اتخاذ الاحتياطات.

أما السبب الثالث، فهو اكتشاف عدد من الحالات في المجتمع من الذين خالطوا الحالات التي اكتشفت مؤخراً، أو من الذين قدموا للمستشفيات أو المراكز الصحية بسبب الأعراض ومن أجل الفحص واكتشفت إصابتهم، ويضاف إليها أيضا سبب آخر، وهو أن وزارة الصحة تقوم بشكل فعال بتقصي المخالطين للمصابين والكشف عنهم بشكل مبكر، مما أدى لاكتشاف مزيد من الحالات.

وحول مدى استمرار الأزمة في قطر وإلزام الناس بالبقاء داخل البيوت، قال الخال في مقابلة تلفزيونية، "التوقعات هي أربعة أسابيع، أقل فترة نحتاجها من الآن حتى نرى نتائج الإجراءات التي تطبق حالياً لانحسار الفيروس".

وأضاف: "إذا وجدنا أن هناك نتائج إيجابية من حيث السيطرة على الفيروس، سيعاد النظر بالتأكيد في هذه الإجراءات والقرارات الاحترازية، لكن بناء على تجارب الدول الأخرى، لا أتوقع أن الإجراءات ستتوقف فجأة، وسيكون هناك تدرج في تخفيفها للحد من انتشارالفيروس".

وبشأن سلاسل الفيروس، كشف الخال أن قطر بدأت بإجراء اختبارات جينية للفيروس ومراقبة التغير الجيني له، وجرى فحص عدد محدود من العينات الفيروسية، مشيراً إلى أنه من الصعب الآن بناء استنتاجات عليها، لكن خلال الأيام والأسابيع القادمة، ستتكون معلومات حول تركيبة الفيروس وتشابهه مع الدول الأخرى ومراحل تطوره في قطر.

 

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 75.13
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ابو نور الفاضلي : جزاكم الله خيرا رزقنا الله واياكم ولايتها في الدنيا و شفاعته في الاخرة بحق محمد وآل محمد ...
الموضوع :
سيده في ذمة الخلود  
ضياء حسين عوني محمد : بسم الله الرحمن الرحيم اني مواليد ١٩٥٩ طبيب بيطري استشاري تمت احالتنا للتقاعد بموجب التعديل الاول لقانون ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بومبيو يهاتف الكاظمي: واشنطن ستمضي باعفاء العراق من استيراد الطاقة الايرانية 120 يوما
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى بريطانيا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بريطانيا: نتطلع للعمل مع حكومة مصطفى الكاظمي
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
المبعوث الأميركي السابق للتحالف الدولي ضد "داعش : أتمنى لصديقي مصطفى الكاظمي التوفيق في دوره الجديد كرئيس وزراء العراق"
زيدمغير : إعدام المجرمين المحكومين في السجون هو ضربة لداعش المدعوم صهيونيا وعربيا . متى يوقع رئيس الجمهورية قرارات ...
الموضوع :
اهداف ومدلولات الهجمات الارهابية على صلاح الدين
Nagham alnaser : احسنت على هذا المقال الي يصعد معنوياتنا من كثرة الاشاعات ...
الموضوع :
هل توجد معطيات ميدانية لانهيار الدولة العراقية بحجة عدم تمرير المُكلَّف؟!  
مرتضى : هية ماخلصت الموجة الاولى بعد .. الله اليستر على بلاد المسلمين كافة.. اللهم انت ملجأنا الوحيد من ...
الموضوع :
الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية "لا مفر منها" لجائحة كورونا
فيسبوك