الصفحة الدولية

2426 00:38:00 2007-05-17

مازال الرئيس التركي أحمد نجدت سيزار في منصبه على الرغم من انتهاء مدة ولايته القانونية نظرا لفشل البرلمان في انتخاب من يخلفه، وذلك منذ إنشاء الجمهورية التركية عام 1923 على يد مصطفى كمال أتاتورك بعد تفكك "دولة الخلافة العثمانية".

لأول مرة منذ تأسيس الجمهوريةالرئيس التركي سيزار باق مؤقتا في منصبه لعدم وجود بديل

مازال الرئيس التركي أحمد نجدت سيزار في منصبه على الرغم من انتهاء مدة ولايته القانونية نظرا لفشل البرلمان في انتخاب من يخلفه، وذلك منذ إنشاء الجمهورية التركية عام 1923 على يد مصطفى كمال أتاتورك بعد تفكك "دولة الخلافة العثمانية".وقد كان من المتوقع أن يكون يوم الأربعاء 16-5-2007 محط للانظار داخل تركيا وخارجها لولا مشكلة الـ 367 صوتا أي النصاب القانوني في البرلمان والتي فشل مرشح حزب العدالة والتنمية الحاكم عبد الله غول في الحصول عليها لينال لقب الرئيس الـ11 لتركيا.وكان من المفترض أن يتسلم اليوم الرئيس الجديد منصبه خلفا لسيزار لكن هذا لم يحدث ولن يحدث قبل شهرين، ويضطر سيزار الذي انتخب كرئيس للجمهورية في السادس عشر من مايو/آيار عام 2000 لمدة سبع سنوات غير قابلة للتجديد وفق أحكام الدستور التركي الى الانتظار في الرئاسة لحين انتخاب خلفه.

وسيسجل التاريخ السياسي في تركيا هذا اليوم على أنها المرة الأولى التي تعجز فيه البلاد عن انتخاب رئيسها في الموعد المحدد.وكان الرئيس سيزار قد تم ترشيح اسمه للرئاسة من قبل أحزاب البرلمان عام 2000 عندما كان رئيسا للمحكمة الدستورية وفي الخامس من مايو تم انتخابه في جولة التصويت الثالثة بنسبة 330 صوتا ليصبح الرئيس العاشر لتركيا ثم تسلم منصبه من الرئيس التاسع سليمان دميرال في 16 من مايو لنفس العام.

 العربية نت لأربعاء 29 ربيع الثاني 1428هـ - 16 مايو2007م

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 66.62
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 324.68
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.73
التعليقات
أبوجعفر : السلام على الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين.. ...
الموضوع :
قصة وهب النصراني وكيف انظم للأمام الحسين عليه السلام
بومحمد : لا فض فوك ليس كل من ينتسب الى ال البيت معصوم عن المعصية هناك ابن نوح وهناك ...
الموضوع :
ظاهرة مثيرة للجدل اسمها السيد اياد جمال الدين
حسام العرداوي : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته السيد رئيس الوزراء المحترم. نحن من محافظة كربلاء قضاء الهنديه نشكو اليكم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو حسنين : اذا صح الخبر نعتبر السيد عبد المهدي اهل للمسؤليه والرجل المناسب لهذه المرحله لننتضر نتمنى ان يكون ...
الموضوع :
عبد المهدي يرفض تولي هوشيار زيباري وزارة سيادية
حمود صالح : اداوم في حشد وزاره الدفاع تبعا لقياده فرقه الرابعه عشر ونطلب من وزاره الدفاع العراقيه بصرف الرواتب ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
امل حس : السلام عليكم اني مواطنة كنت موظفة في وزارةالمالية سنة1994.تعرضت للاضطهاد السياسي لكوني احمل الجنسية التبعية اﻻيرانية وجدتي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ساجد جميل كاظم : ساجد جميل كاضم خريح.ادارة واقتصاد قسم.ماليه ومصرفيه جامعة.القادسيه ...
الموضوع :
المالية تطلق استمارة التعيين على موقعها الالكتروني
بغداد : واحدة من امنياتي تحققت بقراءة هذا الخبر لاول مرة نشهد الية عمل علمية تواكب التطور ونسأل الله ...
الموضوع :
عبد المهدي يعلن خلاصة النتائج النهائية للترشيح على منصب وزير الكترونيا
مخلدنورالدين ابراهيم : سلام عليكم الى رىيس هيىه النزاهه وكاله الاستاذعزت /اني المواطن مخلدنورالدين ابراهيم اخوالشهيدمامون نورالدين ابراهيم واخوالمرحومه ودادنورالدين ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
أماني : مرحبأ... اني المواطنه اماني ولادتي العراق - بصره ذهبت مع زوجي الى برطانيا وأنجبت اصفالأ في برطانيا ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
فيسبوك