الصفحة الدولية

قبيل الانتخابات: السلطات الجزائرية تعتقل متظاهرين أطلقوا هتافات معارضة لبوتفليقة و11 مرشحاً ينافسون بوتفليقة على رئاسة الجزائر

841 19:49:31 2014-03-06

 

تمكن أحد عشر مرشحاً للرئاسة في الجزائر من جمع العدد الكافي من التوقيعات وإيداعها لدى المجلس الدستوري ضمن المهلة القانونية، في انتظار تقلص محتمل للعدد بعد إعلان الهيئة القانونية عن العدد النهائي للمرشحين. وانتهت مهلة إيداع الملفات بحادثة جرت مع المرشح رشيد نكاز، الذي أعلن عن فقدانه الاستمارات التي جمعها.

وظل رئيس المجلس الدستوري مراد مدلسي في مكتبه ليل أول من أمس، حتى بعد منتصف الليل، بعد أن مدد المهلة «استثناءً» لساعة واحدة من أجل نكاز، ليعلن بعدها رفض طلب الأخير.

وكان نكاز حضر إلى المجلس الدستوري عند العاشرة ليلاً، حيث انتـظر السيـارة التي تحمل مـلف ترشحه، لكنه أعلن فقدانها عند منتصف الليل وفي داخلها شقيقه، في حادثـة غير مفهومة.

والمرشحون المحتملون لمنافسة الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة في استحقاق 17 نيسان (أبريل) المقبل هم: الوزير الأسبق علي بنواري، وهو وزير منتدب مكلف بالخزينة سابقاً (1991) ويقيم في سويسرا منذ 27 سنة وحاصل على الجنسية السويسرية وأسس جمعية لمسلمي سويسرا.

كما ترشح للانتخابات رئيس حزب «عهد 54» علي فوزي رباعين، الذي شارك في الاستحقاقين الرئاسيين الماضيين (2004 و2009)، إضافةً إلى رئيس حزب الكرامة محمد بن حمو، الذي أعلن أنه في حـالة عدم قبول ملف ترشحه سيساند بوتفليقة، الذي «يمثل الأمن والاستقرار».

كما ترشح رئيس الجبهة الوطنية الجزائرية موسى تواتي، الذي خاض المنافسة في عام 2009 ضد الرئيس الحالي.

كذلك قدم رئيس حزب التجمع الجزائري علي زغدود ملف ترشحه، ليشكّل إحدى مفاجآت الانتخابات الحالية، بما أنه يقود حزباً صغيراً، ويُضاف إليه رئيس جبهة المستقبل عبد العزيز بلعيد، وهو أصغر المرشحين سناً، والأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون، ورئيس الحكومة السابق علي بن فليس، ورئيس حزب النصر الوطني محفوظ عدول.

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية الجزائرية أن مترشحين إضافيين أودعا ملفيهما أمام المجلس الدستوري، وهما صادق طماش وعبد الحكيم حمادي.

وأمام المجلس الدستوري فترة لا تزيد عن عشرة أيام للفصل في مدى قانونية الترشيحات وإصدار بيان رسمي بأسماء المرشحين الذين سيخوضون السباق الرئاسي. وتبدأ الحملة الانتخابية في 23 آذار (مارس) وتنتهي في 13 نيسان.

وانسحب من الانتخابات كل من رئيس الحكومة السابق أحمد بن بيتور، والجنرال محند الطاهر يعلى قائد القوات البحرية سابقاً، ورئيس حزب جيل جديد سفيان جيلالي.

واعتبر بن بيتور ان «قوى التزوير ستنتصر مرة أخرى»، بينما دعا الجنرال يعلى إلى «وقف الانتخابات وتكوين حكومة وفاق وطني تسير البلاد في مرحلة انتقالية لا تزيد عن سنتين».

ورأى جيلالي أن الجزائر أمام «مسار انقلابي وليس انتخابات».

ويفرض القانون جمع ستين ألف توقيع من المواطنين المسجلين في القوائم الانتخابية أو 600 توقيع لأعضاء في المجالس المنتخبة في البلديات أو الولايات أوالبرلمان.

ويحكم بوتفليقة (77 سنة) الجزائر منذ عام 1999، وترشح لولاية رابعة على رغم مشاكله الصحية التي تغذي الشكوك بشأن قدرته على إدارة البلاد. وفاز في آخر انتخابات رئاسية في عام 2009 بأكثر من 90% من الأصوات أمام 5 مرشحين.

من جهة أخرى أوقفت الشرطة الجزائرية الخميس 40 شخصا شاركوا في تظاهرة وسط العاصمة ضد ترشح عبد العزيز بوتفليقة لولاية رئاسية رابعة في الانتخابات المقررة في 17 نيسان/أبريل.

وانتشر المحتجون في شارع ديدوش مراد، أكبر شوارع العاصمة الجزائرية، وبجانب الجامعة المركزية حتى دقت ساعة الاحتجاج.

وقام نحو 300 شرطي بالزي الرسمي وعشرات من عناصر الأمن بالزي المدني بتوقيف كل من يظهر أنه من المحتجين.

وخرج المتظاهرون استجابة لدعوة إطلقت على شبكات التواصل الاجتماعي للتظاهر "ضد الولاية الرابعة"، بعد الإعلان الرسمي لترشح الرئيس المنتهية ولايته لولاية جديدة رغم مرضه.

ورفع المحتجون شعارات مناهضة لترشح بوتفليقة وهم يهتفون "تحيا الجزائر" و"جزائر حرة ديموقراطية"، بالإضافة إلى شعار الحملة "بركات" أي كفى. وقال أحد المتظاهرين "يجب أن يعرف ساكن المرادية (الرئيس بوتفليقة) أننا لن نرضخ".

وكان من بين الحاضرين في الاحتجاج رئيس حزب "جيل جديد"، جيلالي سفيان، الذي انسحب من الترشح لرئاسة الجمهورية بمجرد إعلان بوتفليقة ترشحه.

وأكد جيلالي سفيان لوكالة الصحافة الفرنسية أنه حضر ليقول "سئمنا من هذا الرجل بين الحياة والموت ومن العصابة المحيطة به".

وبعد اعتقال أغلب المحتجين، عادت الحركة في شارع ديدوش مراد، إلى طبيعتها، مع بقاء عدد كبير من رجال الأمن لمراقبة الوضع.

وكانت الشرطة قد منعت السبت تظاهرة مماثلة في المكان نفسه وأوقفت عدة أشخاص منهم صحافيون معارضون لترشح بوتفليقة.

والثلاثاء حاولت مجموعة من المعارضين قراءة رسالة موجهة لرئيس المجلس الدستوري مراد مدلسي تطالب بإلغاء ترشح بوتفليقة بسبب مرضه.

وأطلق هؤلاء على حركتهم اسم "بركات" (كفى) وهي غير مرخصة، وتضم صحافيين وأطباء وناشطين حقوقيين.

23/5/140306 تحرير علي عبد سلمان

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 71.58
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
محمود البياتي : ايعقل ان كاتب المقال طالب دراسات عليا؟. مقال حافل بالاخطاء النحوية وركاكة الاسلوب وفجاجة التعبير. اذا كان ...
الموضوع :
تقرير علمي عن الانسان والكون الذي يعيش فيه
ابو كيان الفارسي : تعال شوف الفساد في محافظه بغداد عباس ابو التطقيق كل معامله 10 ورقات علني وباسم ابو فرح ...
الموضوع :
النزاهة: السجن سبع سنوات لرئيس مجلس إدارة الشركة العراقية للنقل البري سابقاً
اخوة زينب : محد راح يحسبهم هذولي اولد معاويه لعنه الله عليهم الى قيام الساعه هم لو عدهم غيره ماكان ...
الموضوع :
المتحدث باسم قيادة محور الشمال للحشد الشعبي : دماء الشهداء فضحت تسجيلات الفلاحي
حمادة : السلام عليكم .... تحية طيبة لوكالة انباء براثا وعامليها المخلصون .. وتحية طيبة للاخوة علي محسن راضي ...
الموضوع :
عدم التزام اصحاب المولدات يا مجلس محافظة بغداد
المواطن : لماذا العراق یبیع النفط 16 دولار ارخص علی کل برمیل الی الدوله الاردنیه. هذا فلوس الشعب. ...
الموضوع :
93% من ضحاياهم شيعة: أحصائية أمنية حول جنسيات الارهابيين الذين قاموا بتفجيرات ارهابية في العراق
محمدامين عبدالحسين عبيد : انفصلت عن الدوام بتاريخ شهر الثامن سنة 2015 بسبب مشاكل عائلية ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيانا بشأن معاملات المفسوخة عقودهم في الهيئة
تحسين : السلام عليكم النص يعاني من ركاكة واضحة ارجو التنبه ...
الموضوع :
المعارضة بين اليأس والردة..!
العراقي : فعلا هو وزير نزيه . فقط للتنويه اخي العزيز هناك اغلاط املائية كثيرة كمثال حظارية ، منذو ...
الموضوع :
اذا  أردتم الكهرباء فـأدعمو وزيرها ..!
ابو محمد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لماذا تم رفض القانون في العراق اليس فيه شيعة ؟! ...
الموضوع :
البرلمان الكويتي يقر بالأغلبية قانون الأحوال الشخصية الجعفري
امنه : السلام عليك يامولاي يااباعبدالله السلام عليك يامولاي ابراهيم المجاب اسئلكم بحقكم عندالله وبالشان الذي لديكم عنده ..ان ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك