الصفحة الرياضية

مسلم بن عقيل مشعل الثورة الحسينية


السيد محمد الطالقاني||

 

ثورة عاشوراء قدمت  الدروس في التربية والأخلاق,  وفي دروب الإصلاح والتغيير,  والثورة والتضحية، وكشف وفضح الخونة وأصحاب المصالح الشخصية والسياسية ومن يقف على الحياد في المواقف المصيرية الحاسمة, وقد صنعت ثورة عاشوراء رجالا اشداء يلبسون القلوب على الدروع ويتهافتون على ذهاب الانفس , رسموا  لكل الاجيال اروع الصور في الفداء والتضحية والايثار والشجاعة والوفاء.

ومن اولئك الابطال , مسلم بن عقيل عليه السلام  سفير الامام الحسين عليه السلام ومعتمده وثقته إلى اهل الكوفة ,واول سفير للانسانية في الاسلام, فكان مؤهلا لمثل هذه المهمة العظيمة حيث توفّرت فيه القيادة الحكيمة والشجاعة النادرة.

لقد جسّدت هذه الشخصية العظيمة  أروع آيات الشجاعة والبطولة والصلابة والثبات على الحق, وسفراً عظيماً في التضحية والفداء والإيثار.

فكان اول المضحين في معركة الطف, عندما وصل الكوفة ليبشر بشروق الثورة الحسينية ، لتنحدر من شعاعها فيوض التحدي، وليعلو هديرها بالإباء, فاخذ يجوب اسواق الكوفة متحديا السلطة الحاكمة ليعلن بداية ثورة الاصلاح والتغيير.

فكان ثمن التحدي ان سالت دمائه الزكية من اجل ارساء قواعد واسس الثورة الحسينية ,ليرفع راية التضحية والفداء التي نسجها بدماء نحره الشريف , حتى وصلت هذه الراية الى اتباع وانصار مسلم بن عقيل عليه السلام في عصرنا الحالي , فجسدوا من خلالها اروع التضحيات وهم يدحرون العدو الداعشي ويحمون المقدسات, حتى حققوا  انتصارات  اذهلت العدو قبل الصديق وسالت لهم دماء على منحر الحرية والكرامة, وبقيت الراية مرفوعة لتسلم الى منقذ البشرية ارواحنا لمقدمه الفداء .

فسلام عليك ياسيدي يامسلم بن عقيل من احفادك وانصارك واتباعك ,وهم على العهد  باقون مابقي الدهر, والعاقبة للمتقين

ــــــــــــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.53
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
عراقي : الف شكر وتقدير على نشركم هذه الحقائق اتمنى من جميع الشباب قراءة هذه الاخبار لكي يكون عندهم ...
الموضوع :
هكذا يحتالون بإعلامهم .. لنكن أكثر حذراً
مها وليد : ياالله، بسم الله، كنت مع المشاركات تجربة جميلة 🕊️ اول مشاركة سلمت ورقه كتابة الخطبة ودرجتي 94 ...
الموضوع :
إعلان أسماء الفائزات في المسابقة الدولية الخاصة بحفظ خطبة السيدة زينب(ع)
سعد حامد : كيف ممكن ان نتواصل مع هذه المختبرات اريد عنوان بريدي لو سمحتم ...
الموضوع :
أمانة بغداد تفتتح اربعة مختبرات جديدة لفحص مياه الشرب
حسنين علي حسين : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته م/ تظلم ارجوا التفضل بالنظر الى حالتي ، في يوم السبت المصادف ...
الموضوع :
شكوى إلى مديرية مرور بغداد
فاطمة علي محمد : الابتزاز واحد اخذ صوري الخاصة يهدد بي ايريد مني فلوس 300 اني اريد ايمحسن صوري ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
حذيفة عباس فرحان : الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان الله يرحمك يا ابوي من ...
الموضوع :
اغتيال مرشح عن كتلة الإصلاح والتنمية في ديالى
علي : مقال رائع . ان الوهابيه والدواعش ينتهزون الفرص لابعاد الناس عن التشيع .بل ويعمدون ولو بالكذب الى ...
الموضوع :
عاشوراء: موسم لاختطاف التشيع
مازن عبد الغني محمد مهدي : بارك الله فيك على الموضوع ولكن هل هناك حاجة فعلية للصورة اخوك فى العقيدة والدين والخلق ...
الموضوع :
اكتشاف سر جديد من أسرار كربلاء..!  
مقداد : السؤال الا تعلم الحكومات المتعاقبه بما يحاك لها من إستعمال اسلحة دمار سامل بواسطة الكيميتريل وما هو ...
الموضوع :
مشروع هارب ... والحرب الخفية على العراق
محمد سعيد : الى الست كاتبة المقال لايهمك هذا المعتوه وأمثاله من سقط المتاع من لاعقي صحون أسيادهم وولاءهم مثل ...
الموضوع :
الى / الدكتور حميد عبد الله..تخاذل؟!
فيسبوك