اليمن

اليمن / الصرخة ليست بطاقة تسلق على اكتاف المسيرة القرأنية

793 2022-05-27

هاشم علوي ||

 

في ذكرى الصرخة تشهد اليمن  الاحتفالات والفعاليات الجماهيرية والشعبية والاحتشاد في الساحات كل عام في تأكيد واضح لاهمية الصرخة في تثوير الجماهير ضد اعداء الامة والظلم والاستكبار العالمي  وعملية تعبوية لتعميق العداء لدول الاستكبار العالمي التي تستهدف الامة في دينها ووجودها وقرواتها ووحدتها ومعتقدها ومقدساتها واخلاقها.

الصرخة اعادت البوصلة التي يحاول اعداء الامة حرفها عن اتجاهها الحقيقي.

الصرخة وجهت بالحديد والنار والسلاح والمؤامرات والاعتقال منذ ولادتها اضافة الى محاولات وحملات التشويه المسعورة  والتضلل الاعلامي بكل وسائله المتنوعه.

الصرخة التي اطلقها الشهيد القائد السيد حسين بدر الدين الحوثي سلام الله عليه ودفع من اجلها حياته ومن اجلها شنت  الحروب الست التي نفذها النظام الظالم ومعه السعودية ومن خلفه امريكا عبر سفارتها بصنعاء منذ عام ٢٠٠١م.

كانت تعتقد السلطة في حينه انها باغتيال السيد حسين وثلة ممن معه  قد قضت على مشروعه القراني الثقافي التنويري الجهادي المستند على القران والذي استشرف المستقبل وشخص واقع الامة وماتتطلبه المرحلة من انتشالها من واقع الذل والقهر عبر حكامها الذين تحميهم وتحركهم دول الاستعمار والاستكبار العالمي وتسلطهم على الامة لتسكت عبرهم كل صوت يرتفع لتحرير الامة ومقدساتها والتخلص من الوصاية والتبعية لليهود الذين وصلوا اليوم الى مراحل التطبيع مع تلك الانظمة المحمية امريكيا وهذا ماكان الشهيد القائد قد حذر منه واطلق الصرخة لاجل ان لايحدث هذا الانبطاح والانجرار الى الحضيرة الصهيونية.

الصرخة التي ووجهت بالقمع والعنف والاعتقالات شبت عن الطوق وصارت رمزا للتحرر من الهيمنة والاستعباد والاذلال وصارت اصداءها يتردد في كافة ارجاء واسعة من العالم.

الذي اغاض السلطة  ودول الاستكبار العالمي من الصرخة عبارة الموت لامريكا والموت لاسرائيل وهذا مافتح النار على المشروع برمته حتى الان

المحاضرات التي القاها السيد حسين وطبعت في ملازم كانت توزع سرا وتبادلها سرا حتى يتعقب متداولوها ويعتقلوا وحيكت الاشاعات حول تلك المنازل عبر الاعلام والمنابر وشنت حملات تشويه فضيعة تساقطت الواحدة تلو الاخرى حتى تكشفت الحقائق وازيلت الغشاوة عن الامة حتى صارت الصرخة موقف وسلاح يواجه الاستكبار العالمي المتمثل بالعدوان السعوصهيوامريكي على الشعب اليمني الذي حمل المشروع الجهادي بالتصدي للعدوان بتأييد الهي ايقض العقول وهيئ القوب لاستيعاب مفوم القران الكريم الذي استمدت الصرخة قوتها منه وترسخت في قلوب المؤمنين المجاهدين الامرين بالمعروف والناهين عن المنكر المدافعين عن المقدسات والدين والارض والعرض.

الصرخة ليست بطاقة تسلق بالمسيرة القرانية انما موقف وسلاح وجهاد وايمان وتقوى ومسؤلية امام الله.فليس كل من صرخ مجاهد ومنتمي للمسيرة القرانية مالم يعطيها حقها ويعمل بمقتضياتها الايمانية.

اليمن ينتصر..العدوان يحتضر..

          الحصار ينكسر.

الله اكبر...الموت لامريكا...الموت لاسرائيل...اللعنة على اليهود..النصر للاسلام.

ـــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1515.15
الجنيه المصري 76.34
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
Mustafa : الى رحمة الله ربي يعوضه الجنة ويصبر اهله وينتقم من القتلة المجرمين ...
الموضوع :
تشييع المستشار في الداخلية اللواء سحبان الوائلي
حوبة : ونسمي نفسنا دولة !! ومن نذكركم انراعي الدبلوماسية ونختار عباراتنا بدقة لان ندري همجيتهم وين اتوصل !!!!! ...
الموضوع :
هكذا اصبح البرلمان العراقي بعد دخول اتباع التيار الصدري ( تقرير مصور )
مواطن : هو هذا مربط الفرس مشتت بي مكر البكر وشر صدام ...
الموضوع :
حركة حقوق: الكاظمي يخطط لتغييرات سياسية وأمنية بالتواطؤ مع الامريكان
eetbgfdf : الكاظمي شخص منافق وهو احد وكلاء ال سعود الارهابيين في العراق يهدف لتحقيق مآرب ال سعود في ...
الموضوع :
النائب عن صادقون علي الجمالي : الكاظمي مرفوض جملةَ وتفصيلاً ولن يتم التجديد له
ليا ديب : هذه القصيدة روووووعة عنجد كتيرر حلوة ...
الموضوع :
قصيدة من وحي كربلاء
رأي : قلم رصين ... يدعو للاصلاح والتنقيح وان علا موج الجهلة ...
الموضوع :
الدين الاجتماعي
ابو اية : إبداع مستمر العزيزة موفقة يااصيلة ياانيقه استمري رعاك الله ...
الموضوع :
شَـراراتُ الفِتَــنْ ..!
bwdtyhgg76 : ان اراد ساسة السنة والاكراد البرزانيين ابتزاز قادة الشيعة في تشكيل الحكومة وعرقلتها من اجل الحصول على ...
الموضوع :
الإطار التنسيقي يطالب حكومة تصريف الاعمال بإلغاء الاوامر الادارية والتعيينات الجديدة
حمزه المحمداوي : الكلاديو ...
الموضوع :
منظمة (الغلاديو) السرية تم تفعيلها في العراق..!
ابو حيدر العراقي - هولندا : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال بيت محمد علي وفاطمة والحسن والحسين . ربما ...
الموضوع :
بالفيديو ... في حديث شيق الاستاذ في الحوزة العلمية بالنجف الاشرف الشيخ احمد الجعفري لا تنساقوا وراء القائد الجاهل
فيسبوك