اليمن

الـمــرجــفون..!


  احترام المشرف ||    لَئِنْ لَـمْ يَنْتَهِ الْـمُنَافِقُونَ وَالَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ وَالْـمُرْجِفُونَ فِي الْـمَدِينَةِ لَنُغْرِيَنَّكَ بِهِمْ ثُمَّ لَا يُجَاوِرُونَكَ فِيهَا إِلَّا قَلِيلًا من سورة الأحزاب- آية (60) رسالتي إلى المرجفون المذبذبين، الذين  لا إلى هؤلاء ولا إلى هؤلاء، وإن اختلفت مسمياتهم، هناك من اسماهم بالطابور الخامس، وأخر اسماهم بالمحايدين، أين كانت التسمية لايهم الإسم علينا أن ننقاش المحتوى، رسالتي إليهم، وسؤالي لهم؟ هل أنتم مقتنعون بما أنتم عليه من سكوت مخزى عمايحدث في  اليمن ألا تعلمون أن الساكت عن الحق شيطان أخرس وأي حق أجدر أن نتكلم به مثل حق اليمن  عندما يقف أحدكم ويقول هذه فتنة، والخروج منها أولى لسلامة الدين ولهم نقول أولا.. لاتتذرعوا بالدين فالدين يدين من يتولى يوم الزحف فلاتستتروا بعباءته، ثانيآ..  هذه ليست فتنة هذآ عدوان واضح وضوح الشمس في قارعة النهار، هذا انتهاك لسيادة  وطن، هذا حصار لكل موانئ الوطن هذا تدمير للبنية  التحتية للوطن،   هذا وطن يعاني أبناءه من  الجوع  من الأمراض. من ظلم قد بلغ إلى أن يتكلم من كان له قلب او إحساس أوضمير، مسلم أو غير مسلم. عربى أو غير عربى، فقط من كان إنسان بمعنى كلمة إنسان،  لابدأن يحس ويشعربما يحدث فى اليمن،  وهناك من هم من أبناء اليمن وإن كنت اخجل أن أسميهم بأبناء اليمن، مازالوا من المرجفين المذبذبين،  ويتذرعون بالدين ويستتروا بردائه بحجةأنهم إلى الآن لم يعرفوا ماهو الحق وما هو الباطل فيما يحدث، ومن هو علـى صواب ومن هو علـى خطأ، إلى الآن لم يدركو من هو الجاني ومن هو المجني عليه، هنا أعيد سؤالي،هل بالفعل  مازلتم لم تعرفوا  إلى من تنضموا وأين يجب أن تكونو سبعة اعوام وأنتم لم تعرفوا مع من الحق، وإلى أي فئة عليكم أن تنضموا،سبعة أعوام وأنتم لاتعرفون أنكم يجب أن تنضموا إلى اليمن،  سبعة أعوام    وأنتم فى موقفكم المخزي،  هذا أن كنتم فعلآ لاتعرفون، أوأنكم تنتظرون إلي أين تصير دفة الأمور حتي تعرفوا بعدها أين يكون الأنسب لكم   وأكاد أجزم أنها هذه هي حقيقة نوايكم، ولوكان غير هذا لكنتم عرفتم ان الأولى و الأجدر بكم أن تنضموا لما هو ثابت لٱ يزول، وإلى من سيبقى وإن خلت الكراسي من جالسيها، وتفرقت الأحزاب ومؤسسيها، أن تنضموا إلى وطنكم إلى  اليمن،  وهاهى الاعوام تتابع ونحن في تحت العدوان،  ومازلت أخاطبكم واسالكم، هل مازلتم لا تعرفون أين الحق من الباطل، وأين يجب أن تكونوا إذاكنتن وإلى الآن وبعد كل هذه المدة ليس لديكم إجابة، فلاداعي أن تجيبوا بعد الآن، ولاداعي لكم ابقوا كما أنتم فمثلكم ليس من الوطن في شيء، ومثلكم لن يكونوا شيء لافي الوطن ولا خارج الوطن،

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 93.28
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 403.23
ريال سعودي 392.16
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.87
التعليقات
نجم السها : حياك الله وبياك ،كلنا الشيج جعفر الابراهيمي ،اوكل الشرفاء مع الشيخ جعفر الإبراهيمي، فما يفعلونه هي حرب ...
الموضوع :
الى سماحة الشيخ جعفر الإبراهيمي مع التحية ..
رسول حسن نجم : الالتقاء الروسي_التركي في أغلب الاستراتيجيات واختلافهما في التكتيك بفعل العوامل التي ذكرها جنابك الكريم... كذلك الرجوع الى ...
الموضوع :
تركيا والحرب الثالثة..الحياد المرن .... 
احسنتم لطرح لدعوة : البشر وصل مرحلة يبارز بها خالقه !!! والا كوكب يعيش ازمه وباء فتك ويفتك كل ثانية بالناس ...
الموضوع :
مدينة العاب السندباد لاند في بغداد تنشر الفجور والرذيلة
حامد كماش آل حسين : تنبيه: الظاهر سقطت سهوا كلمة (ما كانوا) من تعقيب سبط ابن الجوزي على كلام الحاكم: • الموجود: ...
الموضوع :
من مناقب وألقاب الإمام علي بن أبي طالب «عليه السلام» 4. أبو تراب
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
في اليوم العالمي لحقوق الانسان 
بهاء حميد ال شدود : تحية طيبة لابد من المتكلم في الانساب أن يكون من ذوي الاختصاص وذو أمانة وصدق الحديث، وانا ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
كاظم احمد حمزه عراك : السلام عليكم اقدم شكوى الى شركة آسياسيل عن الابراج نحن في محافضة بابل ناحية المدحتيه يوجد برج ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
وحي القلم : حيتان البحر!! 
رسول حسن نجم : جزاك الله خيرا وحفظك من كل شر. ...
الموضوع :
قالوا لي ما تكتبهُ لَيسَ جُرأَة والتطاول على المقامات غباء.
رسول حسن نجم : أحسنت الشرح والتوضيح والالمام بمشكلة تكريم المبدعين (الأحياء) اما الأموات منهم رحمهم الله فلامشكله في تكريمهم!.. في ...
الموضوع :
عقدة تكريم المبدع قبل موته
فيسبوك