الصفحة الرياضية

السلام عليك يارسول الله


 

قاسم الغراوي ||

 

وَمَا مُحَمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ ۚ أَفَإِن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلَىٰ أَعْقَابِكُمْ ۚ وَمَن يَنقَلِبْ عَلَىٰ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضُرَّ اللَّهَ شَيْئًا ۗ وَسَيَجْزِي اللَّهُ الشَّاكِرِينَ (144) آل عمران

يامن أنقذت الأمة من الضلالة إلى الهدى..ومن الظلام الى النور ..ومن الباطل إلى الحق ..ومن الظلم الى العدالة .

يارسول الله ؛ لقد عادت الأمة إلى الوثنية والظلم والإلحاد والقتل والجاهلية ، لقد ابتعدت عن القران وقيم السماء ، عادت الأمة لعبادة المال والأهواء والرغبة في الفساد ، وامسى المؤمن غريبآ يقبض على دينه كما يقبض على الجمر في مجتمع وضع ساترا بينه وبين الاسلام المحمدي .

يارسول الله ؛ شوهت الكثير من القيم والشعائر على المنابر وفسرت حسب الأهواء وماعادت الأمة تتمسك بما اوصيت وبما فرض القرآن أصبح من الرجال من يتشبه بالنساء ومن النساء من يتشبهن بالرجال ، وكلما ذكرته في ما أوحى اليك قد تحقق في الأمة ، في زمن تكالبت  فيه الأعداء علينا وعلى بلداننا .

يارسول الله ؛ اصبحنا نتشبه بعادات وتقاليد الغرب ونباهي بما اكتسبنا ولم تعد القيم والأخلاق الإسلامية حاكمة في حياتنا ، تتحكم فينا دول الافرنج والترك والعجم  في إدارة بلداننا ، في بلداننا لم يعد الحاكم يخاف سخط الله وعدم رضاه المهم أن يرضي العتاة من الفاسدين على حساب لقمة المعوزين والفقراء والمحتاجين.

يارسول الله ؛ يحكمنا الفاسدين والسراق وينهب ثرواتنا حكام لصوص ويتنعمون بها في الوقت الذي يفترش فقراء الأمة الأرصفة للبحث عن لقمة العيش في الشوارع ، واصبحت الحياة لاتطاق والتبس علينا الحق والباطل ،فاصبح الحق باطلا والباطل حقا  وتهافت علية القوم وكبارهم وشيوخهم نحو المال والمضاربات والتفاوض على مصير الإنسان .

يارسول الله ؛ أصبحت حياة الإنسان رخيصة وقتله ارخص ، والناس غير مؤتمنين على حياتهم خائفين لايملكون إلا أن يقولوا حسبنا الله ونعم الوكيل.

في خضم ذلك الصراع والتراجع والخوف والضياع هناك ثلة مؤمنة صابرة عاملة مجاهدة في سبيل الحق ضد الباطل تضحي من اجل السلام والاسلام والإنسان ،تسعى لمرضاة الله وتؤمن بما أنزل في القران ، معها صوت وحرف وقلم وحق تصدح به وسط الضوضاء والضجيج والنار والحديد ، وسط الكثرة التي تمانع ، ووسط غالبية كانت شاذة فأصبحت قاعدة في المجتمع ورغم هذه القلة إلا أنهم هم الفائزون لانهم مع الحق والكثرة للحق كارهون وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب سينقلبون .

  فَاصْبِرْ كَمَا صَبَرَ أُولُو الْعَزْمِ مِنَ الرُّسُلِ وَلَا تَسْتَعْجِلْ لَهُمْ كَأَنَّهُمْ يَوْمَ يَرَوْنَ مَا يُوعَدُونَ لَمْ يَلْبَثُوا إِلَّا سَاعَةً مِنْ نَهَارٍ بَلَاغٌ فَهَلْ يُهْلَكُ إِلَّا الْقَوْمُ الْفَاسِقُونَ

ــــــــــ

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 93.37
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
لفيف عن مدينة الموصل : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته :- 📍م / مناشدة انسانية لايجاد موقع بديل لمركز شرطة دوميز زمار ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
مواطنة : احسنتم كثيرا ً رحم الله الشيخ الوائلي طريقة الحياة العصرية الان وغلاف الغفلة الذي يختنق فيه الاغلبية ...
الموضوع :
لماذا لا زلنا الى اليوم نستمع لمحاضرات الشيخ الوائلي (قدس)؟!
مواطنة : قصص ذرية الامام موسى ابن جعفر تفوح بالاسى والمظالم ز لعن الله الظالمين من الاولين والاخرين ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
مواطن : الواقع العراقی یحکی حال اخر للمعلم بکسر المیم ! ...
الموضوع :
كاد المعلم ان يكون..!
صفاء عباس الغزالي : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم وكيف لا وهوه زوج ...
الموضوع :
الامام علي وتكريمه من قبل الامم المتحدة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم سيدنه المحترم,,نسال الله بحق الرسول ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين المظلومين ان يلعن اعداء ...
الموضوع :
التاريخ الاسود لحزب البعث الكافر/7..انتصار المظلوم
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نسال الله العزيز الرووف بحق نبينا نبي الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
اصابة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض بفايروس كورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكمورحمة الله وبركاته ,, نسال الله عز وجل بحق نبينا ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
أعداء العراق يتوحدون ويتحالفون ويعلنون الحرب على العراق والعراقيين
زيد مغير : السيدة الكريمة سميرة الموسوي مع التحية . فقط ملاحظة من مذكرات العريف الان بدليل من الفرقة ١٠١ ...
الموضوع :
بئست الرسالة ،والمرسلة؛ النفاية رغد القرقوز.
طاهر جاسم حنون كاضم : الله يوفقكم ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك