الأخبار

ممثل المرجعية الدينية في كربلاء يكشف عن معركة غير عسكرية قادمة أمام العراق


كشف الشيخ عبد المهدي الكربلائي ممثل المرجعية الدينية في كربلاء الأحد، 17 آذار، 2019، وجود معركة غير عسكرية قادمة أمام العراق، فيما حذر من استهداف للمواطنين.

وذكر بيان، للمكتب الإعلامي لممثل المرجعية الدينية، أن الأخير "استعرض خلال استقباله السفير الفرنسي في العراق برونو أوبير طبيعة الوضع في العراق وموقف الشعب العراقي ازاء الاحداث والازمات واستحقاقات المدن المدمرة".

واشار عبد المهدي الكربلائي الى ان "العراق مر بظروف صعبة ابان سيطرة المجاميع التكفيرية (داعش) على اجزاء واسعة ووصولها الى اطراف العاصمة بغداد".

واضاف، ان "فتوى الدفاع الكفائي للمرجعية الدينية العليا قلبت المعادلة وانقذت العراق من الضياع".

وشدد الشيخ الكربلائي على "ضرورة التعاون لمكافحة الفكر المتطرف"، مرحبا بـ"العلاقات الفرنسية العراقية ودور فرنسا بدعم العراق لمكافحة الإرهاب".

واكد ان "العراق تحمل عبء الحرب لوحده في حين ان الارهاب والفكر المتشدد يهدد العالم كله بما فيه اوربا".

ويرى ممثل المرجعية الدينية العليا ان "المعركة القادمة ليست عسكرية بل هي معركة دعم وبناء المواطن العراقي الذي تحمل اعباء التصدي للفكر المتطرف"، مشيرا الى ان "المواطن العراق حرم من ابسط وسائل العيش الكريم والسكن  الصحة  التعليم مما يجعله عرضة لاستهداف جديد من قبل اصحاب الفكر المتطرف".

وقال الكربلائي ان "رصيدنا في الازمات هو الشعب"، مبينا انه "في عام 2014 لم تكن القوات الامنية قادرة لوحدها على مواجهة خطر داعش فتوجهت فتوى المرجعية العليا مباشرة للشعب العراقي للدفاع عن البلد". وجدد تأكيده على ان "الشعب العراقي يستحق ان يبقى قويا وان تدعمه الحكومة بكل ما تستطيع".

ووجه بضرورة "التعاون في ما يتعلق بإعادة إعمار المدن التي خربتها الحرب واعادة النازحين والتعاون في جميع المجالات".

من جانبه، نقل السفير الفرنسي  برونو أوبير "دعم الحكومة الفرنسية للعراق في جميع المجالات"، مبينا ان "الحكومة الفرنسية تشاطر العراق القلق نفسه فيما يتعلق باستقرار البلاد".

واضاف ان "فرنسا تؤكد على شركائها ضرورة الوقوف بمواجهة الارهاب وما بعد الارهاب من دعم للناس و اعادة الاعمار".

وأشاد أوبير بـ"دور المرجعية الدينية العليا في الحفاظ على وحدة البلاد من خلال تحرير ارضه من أيدي الجماعات الإرهابية".

واكد ان "فرنسا على استعداد تام لتقديم كافة التسهيلات للمشاريع الاقتصادية والثقافية والتعليمية والتربوية التي تديرها العتبة الحسينية المقدسة لخدمة ابناء كربلاء".

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 69.35
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ناديا : لدي اخ اسمه ( صباح سوري جعاز جياد المحمداوي) فقد في السعوديه منذ عام 1998 ولم نسمعه ...
الموضوع :
اسماء عراقيين قطعت روؤسهم و اخرى تنتظر قطع راسها في السعودية
sara : مقاله في الصلب ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين؟
عباس : كل التوفيق والنجاح استاذ حيدر ...
الموضوع :
التنظيم وبناء الأحزاب السياسية
Saffa abdul aziz hamoud al-maliky : السلام عليكم. انا احد. مشاركين الانتفاضة الاشعبانية خروجي. الى السعودية. عام. 1991 بعدها تم قبولي الى امريكا. ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
ابو حسنين : للاسف الشديد نحن فالحين بالخطاب الانشائي فقط ونتبجح بثورة العشرين وعرين الامام (ع) ومدينة المرجعيه والحوزات وغير ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
عبدالباسط شكر محمود الربيعي : السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم . تم الاستيلاء على قطعة الارض العائدة لي في منطقة الفضيلية في ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Bashar : نعم كلنا مع قدسية مدينة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام كما نطالب تطبيق العقوبة ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم الع : احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ثوره هاشم علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم رسالتي مستمده فقره من الدستور العراقي والذي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
فيسبوك