الصفحة الدولية

بايدن يعيد صقور فترة اوباما استعدادا لاطلاق آلة الحرب الداعشية


أكد تقرير لموقع روسيا اليوم ، الاربعاء، انه ليس من قبيل المصادفة ان تعود هجمات داعش الارهابية في العراق وسوريا بينما تتولى حكومة بايدن اعادة بناء السلطة في واشنطن ، ذلك إن إدارة بايدن هي ارتداد إلى عهد أوباما – كلينتون للعولمة.

وذكر التقرير ان ” من احتفلوا بانتصار بايدن على ترامب بشروا بعهد جديد مما يسمى بالحرب على الارهاب ، فقد اجاز اليسار الامريكي بشكل فعال موجة جديدة من حملات الهيمنة العسكرية متعددة الأطياف للمحافظين الجدد والتي ستكون مدمرة لسوريا والمنطقة ما لم يتم إيقافها قبل أن تبدأ”.

واضاف أن ” جو بايدن ليس غريباً عن التدخل العسكري الأمريكي غير القانوني، فقد كان يؤيد بشدة الحرب ضد العراق في عام 2003 ، وسوق بايدن الحرب على أنها “مسيرة نحو السلام والأمن”، و من الواضح أنها لم تدل على السلام والأمن لملايين العراقيين الذين يعانون من الجوع والتشويه والقتل والمحرومين بسبب حملة بوش “الصدمة والرعب” التي أعقبت ذلك، فقد كان دور بايدن محوريًا في تأمين دعم مجلس الشيوخ لبوش لخوض الحرب”.

وتابع أن ” بايدن هو الذي ترك دول الخليج وتركيا والأردن تسلح وتمول الجماعات الارهابية التي غزت سوريا لتحتل المناطق وتدمرها عام 2014، فقد كان نائبا للرئيس عندما بدأ برنامج ( تمبر سيكامور) لتابع لوكالة المخابرات المركزية في نقل أسلحة ومليارات الدولارات من المساعدات إلى ما يسمى بـ”المعتدلين” وجميعهم تابعين للقاعدة وداعش في سوريا”.

وواصل أن ” الموجة الأخيرة من عمليات داعش تم تحديدها في توقيت مناسب ، فعلى سبيل المثال لا الحصر ، إذا كان الهدف هو تسهيل زيادة العدوان على سوريا ومضاعفة الوجود العسكري الأمريكي في العراق المجاور، فعلينا ألا ننسى أن الولايات المتحدة متورطة كما يُزعم في دعم المجموعة الإرهابية ، ويجب دائمًا النظر إلى عمليات داعش في خطوة وثيقة مع السياسة الخارجية الأمريكية المفترسة في المنطقة”.

واشار الى أن ” عودة صقور ادارة اوباما السابقة ربما يعني اعادة برنامج ( تمبر سيكامور) لتسليح وتمويل الجماعات المسلحة المتبقية داخل سوريا. والأمر الأكثر إثارة للقلق هو أن البرنامج ينادي بمزيد من اللامركزية في سوريا ، والتي قد تُترجم على أنها إحياء لخطط التقسيم والتصعيد في سوريا ، حيث انه وفي ظل ادارة بايدن من المحتمل أن نشهد زيادة في الوجود العسكري للتحالف الأمريكي ، لا سيما في شمال شرق البلاد”.

وشدد التقرير على ان ” هناك شيء واحد واضح ، وهو أن بايدن لن يصلح الدمار الناجم عن حرب “ تغيير النظام ” التي استمرت 10 سنوات ، فهو سيستغل فقر وبؤس ومعاناة الشعب السوري لمحاولة الهيمنة الكاملة على المنطقة من أجل الولايات المتحدة وإسرائيل. هذا من شأنه أن يضع الولايات المتحدة في مواجهة مباشرة مع روسيا وإيران وحزب الله في سوريا، ولذا يجب أن نستعد لمستقبل مضطرب في المنطقة تحت قيادة جو بايدن، فخارطة الطريق هي نفسها. يكمن الاختلاف الوحيد في الأساليب المستخدمة لإخضاع أمة متمردة”.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 93.2
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
لفيف عن مدينة الموصل : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته :- 📍م / مناشدة انسانية لايجاد موقع بديل لمركز شرطة دوميز زمار ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
مواطنة : احسنتم كثيرا ً رحم الله الشيخ الوائلي طريقة الحياة العصرية الان وغلاف الغفلة الذي يختنق فيه الاغلبية ...
الموضوع :
لماذا لا زلنا الى اليوم نستمع لمحاضرات الشيخ الوائلي (قدس)؟!
مواطنة : قصص ذرية الامام موسى ابن جعفر تفوح بالاسى والمظالم ز لعن الله الظالمين من الاولين والاخرين ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
مواطن : الواقع العراقی یحکی حال اخر للمعلم بکسر المیم ! ...
الموضوع :
كاد المعلم ان يكون..!
صفاء عباس الغزالي : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم وكيف لا وهوه زوج ...
الموضوع :
الامام علي وتكريمه من قبل الامم المتحدة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم سيدنه المحترم,,نسال الله بحق الرسول ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين المظلومين ان يلعن اعداء ...
الموضوع :
التاريخ الاسود لحزب البعث الكافر/7..انتصار المظلوم
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نسال الله العزيز الرووف بحق نبينا نبي الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
اصابة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض بفايروس كورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكمورحمة الله وبركاته ,, نسال الله عز وجل بحق نبينا ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
أعداء العراق يتوحدون ويتحالفون ويعلنون الحرب على العراق والعراقيين
زيد مغير : السيدة الكريمة سميرة الموسوي مع التحية . فقط ملاحظة من مذكرات العريف الان بدليل من الفرقة ١٠١ ...
الموضوع :
بئست الرسالة ،والمرسلة؛ النفاية رغد القرقوز.
طاهر جاسم حنون كاضم : الله يوفقكم ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك