الصفحة الاقتصادية

حقائق مهمة جداً ودقيقة حول تخريب الاقتصاد العراقي اطرافه البنك المركزي وبنوك اهلية وشركات وهمية

1714 19:36:10 2015-08-30

ما دخل على العراق من عائدات النفط بين عام ٢٠٠٨ الى ٢٠١٤ هو ( ٥٥١ مليار دولار و ٨٠٠ مليون دولار ). وأن مجموع استيراد الحكومة العراقية في تلك الفترة عن طريق بنك TBI بلغ ١١٥ مليار دولار .

السؤال :- أين ذهبت الاموال من ٥٥١ مليار دولار و ٨٠٠ مليون دولار ؟!

الجواب :- قام البنك المركزي العراقي ببيع مبلغ قدره ٣١٢ مليار دولار خلال ستة سنوات  الى البنوك الخاصة لغرض الاستيراد ، وهذا يعني ان استيراد القطاع الخاص في العراق يبلغ ثلاث اضعاف استيراد الحكومة العراقية !!! ايعقل هذا !!! أذن هناك تلاعب !!!
وجد أن هناك عصابات مسيطرة على البنوك ولها أذرع فساد تمتد الى صلب البنك المركزي والقضاء العراقي .

تجلب هذهِ العصابات المتنفذة شركات الى البنوك لغرض شراء الدولار ( مثل شركة زهو الرشاقة، شركة السعفة الاصيلة ،شركة احجار القلعة ،شركة الوردة البنفسجية وعند كتابة خطاب رسمي الى مسجل الشركات تبين انها شركات وهمية غير مسجلة ) .

وبعد الحصول على كشف حساب احد البنوك عبر مراسليها في الاردن ( عمان ) حيث يقوم هذا البنك مثلاً بشراء ١٥ مليون دولار لشركة الوردة البنفسجية ،و يقوم البنك بتبليغ البنك المراسل بأستلام هذا المبلغ وتسجيله بأسم شركة صرافة تابعة لصاحب البنك . 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
رسول حسن نجم : يقول الامام الحسين ع(ان الله ليعطي على النيه مالايعطي على العمل) فصبرا حتى يقضي الله وعدا كان ...
الموضوع :
الحمد لله الذي خلق الحسين..
رسول حسن نجم : لماذا هذا الخلط بقائمه هي موجوده اساسا في العمليه السياسيه منذ٢٠٠٣ وبين المتطوعين الذين هم من الجماهير ...
الموضوع :
انتخب الحشد وكن من الشجعان ولا تكن من الغمان!
رسول حسن نجم : بتقسيم ١٣٠ مليار دولار على ٤٠مليون(عدد سكان العراق) يكون الناتج٣٢٥٠(ثلاثة الاف ومئتان وخمسون) دولار وليس ثلاثة ملايين ...
الموضوع :
الاقتراض الاضطراري
رجب سلمان ثجيل : المشكلة ليست بالمسكين صاحب نظرية (غلس وانته ما تدري)...المشكلة بالذيول والمطبلين واللوكيه الذين يتحلقون حول المشعول( طبعا ...
الموضوع :
غلّس وإنت ما تدري ..!
مقيم في ايران : اجمل الحوارات التي اانس بها حوار السفارة العراقية في ايران الكاتب ينتقدهم لتأخير معاملة ايرانية زوجها عراقي ...
الموضوع :
أسلاك شائكة في طريق زوجات العراقيين من أصول ايرانية
منير حجازي : سحب رتبة الضباط ، القائهم في التوقيف ومحاكمتهم وادانته وزدهم في السجن. غير ذلك لا ينفع اي ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : هذا من ضمن الاحقاد الدفينه على سماحة الشيخ الصغير من قبل الزمر البعثيه ومن تبعهم جهلا او ...
الموضوع :
بالصور .... جزء من الحملة المستمرة للافتراء على سماحة الشيخ جلال الدين الصغير
رسول حسن نحم : في رأيي القاصر يجب الرجوع الى مدارس الموهوبين لاختيار مجموعه منهم ممن له الرغبه في التحقيق في ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : اذن باختصار شديد.. كل الدول تبحث عن مصالحها الا الحكام العرب يتوسلون لهذه الدول بالمال وماء الوجه(ان ...
الموضوع :
أميركا وروسيا كما بريطانيا وفرنسا وجهان لعُملَة صهيونية واحدة
رسول حسن نجم : لم تبارك المرجعيه لاسابقا ولاحاضرا لحد الان اي قائمه انتخابيه بل كانت بياناتها هي (الوقوف على مسافه ...
الموضوع :
الحشود لاختيار الفتح..!
فيسبوك