المقالات

وطن وليس مزرعة للساسة..!

172 2020-09-16

  سرى العبيدي||   يكتنف القضايا الوطنية اليوم غموض كثير ولبس  أكثر! ويتأتى معظم الغموض والإلتباس من أن النخب السياسية اختارت الانفراد في التعاطي مع هذه القضايا، وعدم إشراك الشعب واطلاعه على المستجدات المرتبطة بالشأن الوطني، وبواضح الأمر، فإن الساسة يتصرفون وهم مؤمنين بأنهم يديرون بلدا من الرعايا لا بلدا من المواطنين!.. والفرق كما تعلمون كبير جدا بين الرعوية والمواطنة..! الرعوية  تعني إسترقاق الفرد وإرتهان أرادته لدى الدولة، والمواطنة علاقة تبادلية من حقوق وواجبات بين الدولة والشعب .. الأمر يتعلق في نهاية المطاف بإقرار الديمقراطية الحقيقية ببلادنا، وفاقم الأمر انعدام الوعي لدى الساسة بمستلزمات المرحلة التاريخية الجديدة التي يمر بها شعبنا، ونشير الى إن الاعتماد على الغير والرهان على التأثيرات الخارجية لدول الجوار وسواها في معالجة المشكلات الوطنية، يظل وهما من أوهام التاريخ وخطأ سيجر إلى ارتهان الإرادة الوطنية لدى الغير.  ورغم ما للدبلوماسية والمجتمع الدولي والعلاقات الخارجية والدعم الخارجي من أهمية في بناء الدولة، والتي ينبغي توظيفها مجتمعة إلى أقصاها خدمة للمصالح الوطنية، لا لخدمة المصالح الفئوية والحزبية والشخصية، إلا أنه يتعين الانتباه إلى أن ذلك سلاح ذو حدين. وهكذا بتنا أمام موقف ينطوي على حقيقتين، الأولـى تتمثل في أن الديمقراطية لازالت بعيدة التحقق. والثانيــة هدم كل مقاييس ومعايير السياسة والمنافسة السياسية المرتبطة بالتصورات والبرامج..إنه مشهد معقد يحتاج إلى برنامج عفيف ومسؤول لإصلاحه، ليس ترميما ولكن نقضا بالإتيان ببرنامج مغاير له ومتجاوز له نعبر به إلى شواطئ الاستحقاق الوطني والإنساني، والخلاصة هي أنهم مرتهنين الإرادة، يريدون إعادة رهننا لدى المرابي الذي رهنوا إرادتهم عنده..! . الوطن ليس تلك المناطق الجغرافية المُحددة بخطوطٍ وهمية تفصل مجموعة إنسانية عن مجموعة إنسانية أخرى تُشبهها تماماً، يحكمها شخص أو عائلة أو حزب أو ساسة ويظنون أنها مزرعتهم الخاصة!
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.7
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
زيد مغير : شجاع انت اخي نبيل ونبيلة من أسمتك نبيل رحمها الله بجاه موسى الكاظم عليه الصلاة والسلام ...
الموضوع :
" شنو لازم اصلك ايراني ؟ "
زيد مغير : لا أعرف كيف أصبح مصطفى الغريباوي. (الكاظمي) في يوم وليلة ولماذا أنكر اصله . واللي ينكر اصله ...
الموضوع :
الزيارة بيد الكاظمي .. من هوان الدنيا .
عراقي : الف شكر وتقدير على نشركم هذه الحقائق اتمنى من جميع الشباب قراءة هذه الاخبار لكي يكون عندهم ...
الموضوع :
هكذا يحتالون بإعلامهم .. لنكن أكثر حذراً
مها وليد : ياالله، بسم الله، كنت مع المشاركات تجربة جميلة 🕊️ اول مشاركة سلمت ورقه كتابة الخطبة ودرجتي 94 ...
الموضوع :
إعلان أسماء الفائزات في المسابقة الدولية الخاصة بحفظ خطبة السيدة زينب(ع)
سعد حامد : كيف ممكن ان نتواصل مع هذه المختبرات اريد عنوان بريدي لو سمحتم ...
الموضوع :
أمانة بغداد تفتتح اربعة مختبرات جديدة لفحص مياه الشرب
حسنين علي حسين : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته م/ تظلم ارجوا التفضل بالنظر الى حالتي ، في يوم السبت المصادف ...
الموضوع :
شكوى إلى مديرية مرور بغداد
فاطمة علي محمد : الابتزاز واحد اخذ صوري الخاصة يهدد بي ايريد مني فلوس 300 اني اريد ايمحسن صوري ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
حذيفة عباس فرحان : الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان الله يرحمك يا ابوي من ...
الموضوع :
اغتيال مرشح عن كتلة الإصلاح والتنمية في ديالى
علي : مقال رائع . ان الوهابيه والدواعش ينتهزون الفرص لابعاد الناس عن التشيع .بل ويعمدون ولو بالكذب الى ...
الموضوع :
عاشوراء: موسم لاختطاف التشيع
مازن عبد الغني محمد مهدي : بارك الله فيك على الموضوع ولكن هل هناك حاجة فعلية للصورة اخوك فى العقيدة والدين والخلق ...
الموضوع :
اكتشاف سر جديد من أسرار كربلاء..!  
فيسبوك