الأخبار

سماحة السيد المدرسي يحذر مرشحي الانتخابات من "السقوط في وحل الفساد"


أكد سماحة آية الله السيد محمد تقي المدرسي، اليوم الجمعة، أن العراق أمام استحقاقين أحدهما أكبر من الآخر، يتمثلان في الإنتخابات، وما بعدها، مبيناً أن الوصول إلى الحكمٌ أمرٌ هام، ولكن النجاح في ادارة البلاد هو الأهم، وعلى المرشحين أن لا يكتفوا بالتخطيط للوصول إلى الحكم، بل عليهم أن يفتشوا جيداً عن السبل لتطبيق ما ينبغي عليهم تطبيقه فيما يصلح أمر البلاد والعباد، ويخططوا لتجاوزالتحديات السابقة والإستعداد لتجاوز التحديات المستقبلية.

وقال سماحة السيد المدرسي في كلمته الأسبوعية المتلفزة " إن "الشعب العراقي يتوقع ممن يأتي بعد هذه السنين العجاف التي مرّت به، أن يصلح شؤونه بتوفير قيَم العدالة والأمن والتقدم والحرية، وعلى الحكّام أن يقدّروا الصفات الإيجابية المودعة في هذا الشعب من الشجاعة والعطاء والنخوة، ويقدموا له ما يستأهلونه".

ودعا سماحته إلى "جعل الإنتخابات وسيلةً لتولي الصالحين لشؤون البلاد، من خلال العثور عليهم من بين المرشحين، وذلك من خلال البحث عن سيرة المرشحين وتأريخهم ومعرفة صلاحهم، ومن ثم اختيار الأصلح من بينهم"، مشيرا الى "جملةً من الصفات التي ينبغي أن يتحلّى بها هؤلاء بعد الوصول الى سدة الحكم، من عدم نسيان الماضي المشرف والسقوط في وحل الفساد، وأن يكون الحاكم متواضعاً لشعبه وعزيزاً على الأعداء، وعدم التأثر بالإعلام المعادي، بل يكون مسعاه ومبتغاه رضوان الله سبحانه، من خلال الجهاد في سبيله الذي يعني المكابدة في سبيل الله والقيام بالمسؤوليات الملقاة عليه".

واضاف "على الحكومات القادمة أن تسعى لتنمية الموارد المالية والمصادر الإقتصادية للبلد، لاسيما فيما يرتبط بالمعادن والنفط والغاز، والتي يمكن تحقيقها من خلال الخبراء في الداخل أو العراقيين في الخارج عبر استقدامهم والإستفادة من خبرائهم"، داعياً إلى "تشكيل مراكز دراسات لكل لجنةٍ من اللجان البرلمانية، ترفد اعضائها من النواب بالتوصيات والمقترحات الناجعة لقضايا البلد".

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
مواطنة : مقال صياغته سلسة ومؤسف ماورد فيه ...
الموضوع :
وداعاً (كلية الزراعة /جامعة بغداد)
مواطن : والعبادي عنده وجه ويرشح .... ومشتت عنده وجه ويتأمر ..... وامريكا عدها وجه وتتقابح...... والابراهيمي عنده وجه ...
الموضوع :
فضيحة مدوية .... مصدر مطلع : تعيين مصطفى الكاظمي مديرا لجهاز المخابرات في زمن العبادي كان عبر وثيقة مزورة
رسول حسن نجم : اذا كان المقصود بالحشد هم متطوعي فتوى الجهاد التي اطلقها سماحة السيد السيستاني دام ظله الوارف فلم ...
الموضوع :
وجهة نظر..!
رسول حسن نجم : أحسنت ايها الاخ الكريم كيف لايكون كذلك وهو الامتداد الطبيعي للامامه في عصر الغيبه وهو المسدد من ...
الموضوع :
المرجعية..رصيد لن تنتهي صلاحيته مدى الأيام..!
قهر : وطبعا لولا العقلية الفذة للقائدلعام للقوات المسلحة لم يحصل الانجاز !!!! عليه ننتظر ٥ سنوات حتى نعرف ...
الموضوع :
الكشف عن تفاصيل تتعلق بالمسؤول عن تفجير الكرادة (صور)
رسول حسن نجم : اود توضيح النقاط التاليه: ١- لو قمنا باستطلاع للرأي لكل شيعي في العراق هل سمع بيان مكتب ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : ما سبب ضعف الاقبال على الانتخابات على الرغم من الطاعة التي يبديها الناس لنصائح المرجعية الرشيدة؟
رسول حسن نجم : احسنت سيدنه فالمرجعيه اليوم والمتمثله بسماحة السيد السيستاني دام ظله هي قطب الرحى وهي الموجه لدفة السفينه ...
الموضوع :
لماذا الخوف من جند المرجعية
رسول حسن نجم : عندما عرض الاختلاف بين التأريخين في مولد نبي الرحمه صلى الله عليه واله امام السيد الخميني قدس ...
الموضوع :
الرسول محمد (ص) ولد يوم 12 ام 17 من ربيع الاول ؟!
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
فيسبوك