الأخبار

نائب يربط بين تصريحات سياسيين ’’طائفيين’’ ضد الشيعة وهجومي المسيب وداقوق ويوجه رسالة للحكومة


رأى النائب حسن فدعم، الأحد، 25 آب، 2019، إن تصريحات سياسيين "طائفيين"، ضد الشيعة، وفرت الارضية لهجومي المسيب وداقوق الارهابيين الاخيرين.

وقال فدعم في تغريدة على موقعه بتويتر إن "التصريحات الطائفية الأخيرة التي صدرت من بعض السياسيين تجاه الشيعة هي الدافع والبيئة التي ادت الى تفجيرات المسيب وداقوق". وبين أنه "اذا لم تضع الحكومة حداً للطائفيين فأنها ستستمر وتتسع، ولكل فعل رد فعل".

وكان الأمين العام لحركة عصائب اهل الحق، الشيخ قيس الخزعلي قد حمل امس السبت (24 اب 2019)، أصحاب "الخطاب الطائفي"، مسؤولية تفجير المسيب الأخير.

وقال الخزعلي في تغريدة على حسابه في "تويتر"، إن "اصحاب الخطاب الطائفي يتحملون مسؤولية تفجير المسيب الاخير او التفجيرات التي ستحدث"، مطالباً "القضاء بأن يقوم بواجبه في معاقبتهم".

ووجه الخزعلي الكلام الى "أصحاب الخطاب الطائفي"، قائلاً: "لا تذهبوا بعيدا واعلموا ان دماء العراقيين ليست رخيصة حتى تتاجروا بها وليست لعبة بايديكم واذا اردتم فعل ذلك فلن نسمح لكم وسنوقفكم عند حدكم".

بدوره، حذر النائب الاول لرئيس مجلس النواب حسن كريم الكعبي، السبت، 24/ 8/ 2019، من عودة اصحاب "الأبواق الطائفية" من بعض السياسيين الفاشلين جماهيريا الذين يحاولون خلط الأوراق والعزف على أوتار التفرقة.

واستنكر الكعبي في بيان "التفجير الذي استهدف الأبرياء في منطقة المسيب بمحافظة بابل"، مشيراً الى ان "المدينة عانت من تكرار العمليات الإرهابية طوال السنوات الماضية، ما يستدعي اهتماما استخبارياً وامنيا اكبر، وكذلك تعاون المواطنين بنقل المعلومات الدقيقة بشأن تواجد الإرهابيين والتعامل معهم بكل جدية وحزم".

وقال ان "اصحاب "الأبواق الطائفية" من بعض السياسيين الفاشلين جماهيريا يحاولون خلط الأوراق والعزف على أوتار التفرقة من اجل العودة الى مربع العنف والدمار، متجاهلين حساسية بعض المناطق وخصوصيتها، والدمار الذي خلفته قوى الشر و الارهاب فيها ".

ودعا النائب الاول لرئيس مجلس النواب الى "وجوب تعقب الخلايا الإرهابية النائمة في المناطق المشخصة لدى القيادات الأمنية والإسراع بمعالجتها"، معتبرا "ضعف الجانب الاستخباري سبباً أساس في تكرار الخروقات الأمنية سواء في أطراف بغداد او عموم البلاد".

ووقع في سوق المسيب بمحافظة بابل، اول امس الجمعة (23 آب 2019) انفجار ناجم عن دراجة نارية كانت مركونة بالقرب من محلات تجارية، أسفر عن استشهاد  شخص واصابة نحو 15 اخرين كحصيلة أولية.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 74.07
تومان ايراني 0.01
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
مهيمن سامي العيبي : السلام عليكم كنت سابقن في لواء علي اكبر تحت قيادة لواء عبد الكريم الحسناوي في بيجي معارك ...
الموضوع :
تشكيل لواء علي الأكبر والبطولات التي سطرها ضد كيان “داعش” التكفيري
جاسب علي : وهناك سفارات تحوي على عدد من ازلام السابقين واتباع صدام كانوا يخدمون في المخابرات مثل المخضرم علي ...
الموضوع :
طلب برلماني بغلق السفارات والبعثات للدول التي ليس لديها تمثيل دبلوماسي في العراق
قاسم محمد : المحافظات المسموح بها التظاهر والتخريب هي محافظات الوسط والجنوب اما غيرذلك فغير مسموح به ذلك قرار السفارة ...
الموضوع :
كيف أتفق متظاهرون على إقالة 9 محافظين من بغداد الى البصرة؟!  
قاسم محمد : الى السيد الكاتب المحترم مصطفى الكاظمي ليس من اهالي الكاظمية هو بالاصل من الناصرية مع احترامنا لكل ...
الموضوع :
إصبع على الجرح ـ ماذا يحصل ايها الكاظمي ..  
زيد مغير : استاذي الكريم مع اجمل تحياتي اليك وانا اقرأ مقالك الرائع مررت بالقائمة العراقية واتذكر موقف اياد علاوي ...
الموضوع :
عبيد صدام حقراء وأراذل القسمين الاول والثاني  
ضياء عبد الرضا طاهر : هذه المفاوضات هي لتثبيت العدوا الامريكي وحلفائه وهي نوع من انواع الخداع الذي يمارسه هذا العدوا المجرم ...
الموضوع :
المفاوضات الامريكية العراقية ملاحظات وحقائق  
عبدالله : خوش مقال👏 ...
الموضوع :
إغتيال الذاكرة الشيعية ..في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,بارك الله فيك سيدنا المحترم ,,عن رسول الله صلوات الله عليه واله ...
الموضوع :
الشاهد الشهيد
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم نسألك ونتوسل اليك بحق الرسول ابو القاسم محمد والله الاطهار المطهرين ان تصلي على محمد وال ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني يوجه رسالة الى العراقيين بعد تزايد اعداد المصابين بكورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,اللهم صل وسلم على الرسول الاعظم ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
فتح جديد لايران!!  هسه ينجلط المضغوطين  
فيسبوك