الأخبار

الحشد الشعبي يكشف عن ’’واتساب’ الارهابي’ ابو بكر البغدادي


كشف القيادي في الحشد الشعبي جبار المعموري، الثلاثاء (12 شباط 2019)، عن لجوء تنظيم داعش الارهابي الى اسلوب جديد لإدارة خلاياه المسلحة في بعض المحافظات ومنها ديالى من خلال بعض التطبيقات.

وقال المعموري في حديث صحفي، إن "داعش اعتمد منذ أشهر اسلوب جديد في ادارة خلاياه النائمة وارسال الاوامر والتوجيهات والتي كانت سابقا تعتمد الاسلوب التقليدي من خلال الاجتماعات المباشرة او عن طريق الاتصالات بالهواتف النقالة"، لافتا الى أن "الاسلوب التقليدي تسبب في الاطاحة بالكثير من قياداته عن طريق قصفهم المباشر او التعرف على هوياتهم الحقيقية ومن ثم تعقبهم واعتقالهم".

واضاف المعموري، أن "داعش الارهابي اعتمد مؤخرا اسلوب الادارة عن طريق بعض التطبيقات ومنها الواتساب من خلال كروبات ترسل منها الاوامر والتوجيهات"، مشيراً الى أن "الخلايا النائمة اصبحت أكثر انعزالية وهي لا تعرف حتى امراء القواطع في محاولة كما يبدو من قبل التنظيم لمنع اي اختراقات".

وبين القيادي في الحشد الشعبي، أن "امراء وقادة داعش في خوف ورعب دائم وهذا ما دفعهم الى اعتماد طرق تواصل معقدة لمنع كشف هوياتهم"،

مبيناً أن "واتساب البغدادي (في اشارة الى وسيلة تواصل داعش) ينبغي الاستدلال اليه وتعقبه لكشف الخلايا النائمة ومواقعها وانهاء تأثيرها السلبي في المشهد الامني".

وكانت وسائل اعلام روسية، قد كشفت في وقت سابق، أن زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي يقيم حاليا تحت حراسة مشددة تقوم عليها وحدة من القوات الأميركية في إحدى الأماكن السرية بمنطقة شرق الفرات.

وقال مصدر مطلع في (قوات سوريا الديمقراطية الكردية/ قسد)، خلال تصريحات لـ "سبوتنيك" الروسية إن "قيام القوات الأمريكية بتأخير مقصود لعملية إنهاء وجود مسلحي داعش (المحظور في روسيا) في منطقة هجين بريف دير الزور حيث الجيب الداعشي الأخير في المنطقة، يندرج في سياق إتاحة المجال لتنفيذ مخطط يتضمن تصوير عمليات إنزال (كومندوس) أمريكية في مناطق انتشار داعش بريف دير الزور الجنوبي الشرقي، ليتم الإعلان بعدها عن اعتقال البغدادي خلال هذه العمليات ومن ثم إعلان هزيمة تنظيم داعش الارهابي

وأضاف المصدر، "لهذه الغاية فقط، قامت القوات الأمريكية بمنع ميلشيات (قسد) التابعة لها من التقدم باتجاه الجيب الصغير حيث الكيلومترات المربعة القليلة التي بقيت لداعش شرق الفرات، كما منعت قوات (الحشد الشعبي) من توجيه أية ضربات ضد تنظيم داعش في منطقة هجين"، مبيناً أن "الطيران الأمريكي عمل على توجيه ضربات تحذيرية باتجاه قوات (الحشد الشعبي) العراقية عندما حاولت التقدم أو قصف أماكن تواجد مسلحي داعش بريف دير الزور".

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.53
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
عراقي : الف شكر وتقدير على نشركم هذه الحقائق اتمنى من جميع الشباب قراءة هذه الاخبار لكي يكون عندهم ...
الموضوع :
هكذا يحتالون بإعلامهم .. لنكن أكثر حذراً
مها وليد : ياالله، بسم الله، كنت مع المشاركات تجربة جميلة 🕊️ اول مشاركة سلمت ورقه كتابة الخطبة ودرجتي 94 ...
الموضوع :
إعلان أسماء الفائزات في المسابقة الدولية الخاصة بحفظ خطبة السيدة زينب(ع)
سعد حامد : كيف ممكن ان نتواصل مع هذه المختبرات اريد عنوان بريدي لو سمحتم ...
الموضوع :
أمانة بغداد تفتتح اربعة مختبرات جديدة لفحص مياه الشرب
حسنين علي حسين : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته م/ تظلم ارجوا التفضل بالنظر الى حالتي ، في يوم السبت المصادف ...
الموضوع :
شكوى إلى مديرية مرور بغداد
فاطمة علي محمد : الابتزاز واحد اخذ صوري الخاصة يهدد بي ايريد مني فلوس 300 اني اريد ايمحسن صوري ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
حذيفة عباس فرحان : الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان الله يرحمك يا ابوي من ...
الموضوع :
اغتيال مرشح عن كتلة الإصلاح والتنمية في ديالى
علي : مقال رائع . ان الوهابيه والدواعش ينتهزون الفرص لابعاد الناس عن التشيع .بل ويعمدون ولو بالكذب الى ...
الموضوع :
عاشوراء: موسم لاختطاف التشيع
مازن عبد الغني محمد مهدي : بارك الله فيك على الموضوع ولكن هل هناك حاجة فعلية للصورة اخوك فى العقيدة والدين والخلق ...
الموضوع :
اكتشاف سر جديد من أسرار كربلاء..!  
مقداد : السؤال الا تعلم الحكومات المتعاقبه بما يحاك لها من إستعمال اسلحة دمار سامل بواسطة الكيميتريل وما هو ...
الموضوع :
مشروع هارب ... والحرب الخفية على العراق
محمد سعيد : الى الست كاتبة المقال لايهمك هذا المعتوه وأمثاله من سقط المتاع من لاعقي صحون أسيادهم وولاءهم مثل ...
الموضوع :
الى / الدكتور حميد عبد الله..تخاذل؟!
فيسبوك