الصفحة الاقتصادية

روسيا "تحرق" الدولار.. وتخزن كميات خيالية من الذهب


طلب الرئيس الروسي فلاديمير بوتن مؤخرا كسر اعتماد بلاده على الدولار الأميركي الأمر الذي تسبب بموجة من الإقبال الروسي على الذهب بكل معنى الكلمة.

وخلال عقد من الزمان، ضاعفت روسيا احتياطياتها من الذهب أربع مرات، وكان العام 2018 أكثر الأعوام طموحا خلال هذا العقد، وفقا لما ذكره موقع بلومبيرغ.

وتظهر بيانات البنك المركزي الروسي أن مخزونها من الذهب ارتفع مليون أونصة في فبراير الماضي، وهي الكمية الأكبر منذ نوفمبر الماضي.

وتشير البيانات إلى أن روسيا تحرز تقدما سريعا في جهودها للتنويع بعيدا عن الأصول الأميركية.

وحول الآثار الاقتصادية العالمية لهذا الأمر، يتوقع المحللون، الذين صاغوا مصطلح "إلغاء الدولرة"، أن تلجأ المزيد من الدول إلى فلسفة مماثلة، كما يتكهنون بما قد تعنيه هذه الخطوة على الرغبة باقتناء الدولار مقارنة بالأصول الأخرى، مثل الذهب أو اليوان الصيني.

وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، في مقابلة مع سي إن إن في نوفمبر الماضي، إن الشركات والكيانات الأوروبية تعتمد بصورة كبيرة على العملة الأميركية، واصفا إياها بأنها "قضية سيادة".

ويقول البعض إن موسكو ستستورد المزيد من الذهب للوقاية من الصدمات الجيوسياسية والتهديد بفرض عقوبات أميركية أكثر صرامة مع استمرار التدهور في العلاقات بين واشنطن وموسكو.

ولأول مرة، تجاوزت عمليات شراء الذهب في العام الماضي المعروض من المناجم، بينما يجادل محللون آخرون بأن طلب روسيا على الذهب آخذ في التباطؤ.

وقال أوليغ كوزمين، كبير الاقتصاديين في رينيسانس كابيتال في موسكو، المستشار السابق في إدارة السياسة النقدية بالبنك المركزي: "إذا وصلت المشتريات المحلية من الذهب إلى الحد الأقصى، أعتقد أن البنك المركزي سيبدأ في استيراد الذهب"، مضيفا أنه بالنظر إلى المخاطر الجيوسياسية، فمن المحتمل أن يواصل البنك المركزي زيادة حصة الذهب من الاحتياطيات.

ورفض ممثل للبنك المركزي الروسي التعليق على مشترياته من الذهب.

على أن من بين الأشياء التي يمكن أن تبقي احتياطيات روسيا من الدولار عند مستوى عال هو اعتماد البلاد على تصدير السلع الأساسية، مثل النفط المقوم بالعملة الأميركية، كما أن ثلاثة أرباع تجارة البلاد السنوية  المقدرة بحوالي 600 مليار دولار، هي بالدولار.

وساعدت عمليات الشراء التي يقوم بها البنك المركزي في دعم أسعار الذهب في السنوات الأخيرة.

فقد ارتفع سعر السبيكة بنسبة 20 في المئة منذ بداية عام 2016، مع العلم أن سعر الأونصة تراجع صباح السبت في لندن بنسبة 0.2 في المئة ليستقر عند 1288.39 دولار في تمام الساعة 8:25 صباحا.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 75.3
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ابو الهدى الساعدي : سمعت ابيات لطيفة للغاية من احد السادة الأجلاء في مدينة الأهواز قبل اكثر من ١٥عاما تقول : ...
الموضوع :
ومعجم الامام الخميني (رض) السياسي
فرید خیرالله : الا ان حزب الله هم الغا لبون الهم اجعل وحدته فی قلوب المسلمین ...
الموضوع :
آمريكا تبحث عن "اندلسة" العراق
حيدر زهيره : دائما كنت اعتقد ان الشيء الوحيد الذي يصعب علي فهمه هو النظرية النسبية (للمغفور له اينشتين) ولكن ...
الموضوع :
خلف: مجلس الأمن الوطني خول القوات الأمنية باعتقال من يقوم بقطع الطرق وغلق الدوائر
حسين : التاريخ يعيد نفسه ومافعله البعض بالحشد الذي دافع عنهم خير مثال بدون مغالطات لكم التقدير ...
الموضوع :
هل الحسين (ع) دعا على العراق ؟!!!
حسن : ممتاز تقرير يثلج الصدور من جهه انفضاح امر ثورة اللواطين و الجراوي وانحسارها ومن جهه يجعلنا نترقب ...
الموضوع :
الأدلّة على فشل الجوكر الأمريكيّ في العراق
احمد : قام شركة كورك بإرسال رسالة الي جميع مشتركيها بأن نعبا رصيد 8000 دينار مقابل 800 دقيقة للشهر ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
اخواني انتباه وصلو هذا الخبر لكل قاءد : بسمه تعالى ،،،كل الجواكر الموجودين حاليا بللغوا باوامر بقطع الطرق واختراق البنايات الحكوميه تمهيدا لتسليم مواقعهم لمن ...
الموضوع :
في تحدي سافر لعشائر الناصرية عصابات الجوكر اللقيطة تحرق الاطارات وتقطع الطرق
عون حسين الحجيمي : احسنت بارك الله بيك...جعلك الله من خدام واتباع واشياع اهل للبيت عليهم السلام ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
اسماعيل احمد : ان اللواء الأول مشاة بقيادة هيثم شغاتي تنسحب من الشريط الساحلي الى عدن وهذه نتيجة الاستفزازات والمؤامرات ...
الموضوع :
إنتكاسة جديدة لعملية السلام في اليمن
حسام تيمور : انهض و خذ من نخيل الرافدين عكازا ... و من سلاح حشدك عصا ... و من دجلة ...
الموضوع :
بالحبر الابيض ... كسر القلوب ...
فيسبوك