اليمن

من المعتوه إلى المهفوف هدية ماقبل الطرد..🚸

714 2021-01-13

 

✍🏻منتصر الجلي||

 

في درجات السلم الأخيرة ، وعلى مفترق الطريق عن البيت الابيض وحلب البقرة الخليجية ، ووداع المليارات الدولارات ، يأتي المعتوه الأمريكي بهديته الأخيرة للمهفوف السعودي بن سلمان ، من المعلوم لكل العالم أنه لم يتبقى من إيام النحس الأمريكي ترامب على رأس الإدارة الأمريكية سوى أيام قلائل في عدها التنازلي وقد بدأت ،بعد ملحمة من الجرم والشر والجرائم التي ارتكبها المخلوع ترامب بحق البشرية والعالم أجمع ، في سنوات رئاسية أسقطت السياسة الأمريكية كل قواها وجمالها المصطنع ،لتظهر على حقيقتها أمريكا الترامبية، تلك الدولة التي صنعت تصورا جذابا عنها عبر عقود من الزمن ،عبر وسائل عدة سواء سياسية أو إعلامية أو عبر أدواتها في العالم.

ولسوء حظها يعلوا على" الماء الخشب "وتتعرى كواليس الحقيقة الأمريكية ويذوب الأسفنج ولو بعد حين، كل ذلك كان هو هبة الرئيس المنتهية ولايته المسمى ترامب، للدولة الأمريكية أسطورة العصر كما ترى نفسها .

وفي سلسلة الغباءات التي تسطرها الإدارة الأمريكية في حق نفسها وليس في حق الخصوم والشعوب العربية كما تزعم، فليس في قاموس الشعوب الحرة عنوان للهزيمة أمام التيار الأمريكي ،فحيثيات الأنتصار لدى محور المقاومة من الأولويات ولا هزيمة أبدا ...

المطلع ومتابعة للعتو الأمريكي الجديد على المنطقة العربية بعد استلام الولاءات العربية عبر التطبيع الخليجي تأتي الورقة المتبقية للأمريكي كخدمة للسعودي ليشرح له صدرا ، بإصدار قرار تصنيف الأخير لأنصار الله كحركة على قائمة الإرهاب ،خطوة يغلق بها ملفه الإجرامي ،كتصنيف في غير واقعه ،كيف لا وإمريكا هي صانعة الإرهاب ،ومن ثوابت أنصارالله التي لا تتغير أو تتبدل ولدى شعبنا اليمني أن أمريكا أم الإرهاب وكل الصناعات التكفيرية غير من منتجها أتت وهي فرضية العقل والمنطق وشواهد الواقع أثبتت ذلك .

لهذا جاء تصنيف شعبنا اليمني الذي ظل طيلة سنوات ست من الدفاع وخوض معركة الكرامة ضد قوى أرادت ثني إرادته وكسر جماح أنتصاراته، خصوصا بعد فتح المعركة على العدو من كل الجهات حين أعلنها السيد القائد في كلمته الأخيرة "وحدة الموقف ووحدة المصير ووحدة المعركة " وهو يتحدث بلسان قائد ملهم للأمة يوحد وجهتها ويحدد أولويات المواجهة لديها ، وفي نظر اللبيب أن هذه الخطوة وإن صدرت تلو تصريحات ناطق المعتوه بومبيو إلا إنها فاشلة بكل مقايسسها السياسية والقانونية، ولا ترجحها إغلب دول الأتحاد الأروبي ومنظمات عدة ودول كثيرة، كون الإرهاب هو سلوك المردة المشردين الذين ليس لديهم رؤية أو هدف غير الضرر بالبشرية، أما أنصارالله وشعبنا اليمني فأُمةٌ قرآنية لديها مقوماتها ومنهجها ومساراتها التي تبني دول وشعوب والعالم بأكمله

ـــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 93.46
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 403.23
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.87
التعليقات
نجم السها : حياك الله وبياك ،كلنا الشيج جعفر الابراهيمي ،اوكل الشرفاء مع الشيخ جعفر الإبراهيمي، فما يفعلونه هي حرب ...
الموضوع :
الى سماحة الشيخ جعفر الإبراهيمي مع التحية ..
رسول حسن نجم : الالتقاء الروسي_التركي في أغلب الاستراتيجيات واختلافهما في التكتيك بفعل العوامل التي ذكرها جنابك الكريم... كذلك الرجوع الى ...
الموضوع :
تركيا والحرب الثالثة..الحياد المرن .... 
احسنتم لطرح لدعوة : البشر وصل مرحلة يبارز بها خالقه !!! والا كوكب يعيش ازمه وباء فتك ويفتك كل ثانية بالناس ...
الموضوع :
مدينة العاب السندباد لاند في بغداد تنشر الفجور والرذيلة
حامد كماش آل حسين : تنبيه: الظاهر سقطت سهوا كلمة (ما كانوا) من تعقيب سبط ابن الجوزي على كلام الحاكم: • الموجود: ...
الموضوع :
من مناقب وألقاب الإمام علي بن أبي طالب «عليه السلام» 4. أبو تراب
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
في اليوم العالمي لحقوق الانسان 
بهاء حميد ال شدود : تحية طيبة لابد من المتكلم في الانساب أن يكون من ذوي الاختصاص وذو أمانة وصدق الحديث، وانا ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
كاظم احمد حمزه عراك : السلام عليكم اقدم شكوى الى شركة آسياسيل عن الابراج نحن في محافضة بابل ناحية المدحتيه يوجد برج ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
وحي القلم : حيتان البحر!! 
رسول حسن نجم : جزاك الله خيرا وحفظك من كل شر. ...
الموضوع :
قالوا لي ما تكتبهُ لَيسَ جُرأَة والتطاول على المقامات غباء.
رسول حسن نجم : أحسنت الشرح والتوضيح والالمام بمشكلة تكريم المبدعين (الأحياء) اما الأموات منهم رحمهم الله فلامشكله في تكريمهم!.. في ...
الموضوع :
عقدة تكريم المبدع قبل موته
فيسبوك