اليمن

على وقع قمة الغفران يدكها قدس يماني..!

781 2020-11-26

  ✍🏻 منتصر الجلي ||                           هي لغةُ الحكمة وفلسفة الانتصار ، وكما يقولون لكل (مَقام مقال ) وحريٌّ بشعبنا المحاصر المعتدى عليه، المقتول صباحا ومساء أن يقول كلمة الفصل في نهاية مواسم الجود العالمية التي يجني منها كل طاغوت قروشة وكل شيطان فوائده...     انعكاسات وتفاصيل مقعّرة المرايا، تجول حول المعترك السياسي والميداني مع قوى العدوان، هذه الانعكاسات التي لايكون لها نتائج ذات معايير قيمية كبرى، فقط مسار تصاعدي مع الوقت ينموا، ليكون معادلة قاصمة للنظام المتلعون.    ساعات كانت في واقع الرياض تلك عاصمة السوء وهي تستضيف مايسمى ب "قمة العشرين" تلك القمة التي جمعت كُبريات الأنظمة العالمية بممثلي دولها وقادتها، قمة هي دار الشيطان الأكبر،  وفي اجتماعهم الأفترضي الأكبر، كبَّر اليمانيون بصرخة الله أكبر على من في العالمين وجودا....،   وفي ساعات تزامنت مع قدرة الله لشعبنا، تزامن معها رجوم الشياطين وهم يحومون حول ملفات المنطقة على رأسهم الكيان الاسرائيلي نتن ياهو مع وزير الخارجية الأمريكي بومبيو، ورئيس الموساد الإسرائيلي في لقاء ثلاثية الشر مع بن سلمان المهفوف، بمدينة "نيوم" المغتصبة قسرا.    لكن تضع الحكمة أجنحتها للقيادة اليمنية بضربة استباقية يجنح فيها المُجَنّح ويحط القدس 2 على قاتل شعب القدس فلسطين، يدك المجنح اليماني الباليستي من نوع أراضي المملكة السعودية على محطة توزيع الطاقة أرامكو بجدة، مدينة اللهوا والبشاعة.    للحليم أن يفهم أن دلالة القمة الافتراضية ال20 واللقاء الذي جمع بن سلمان ورئيس وزراء كيان العدو الإسرائيلي ومن معه، والضربة اليمنية لأرامكو أنها رسالة استراتيجية بامتياز لدول العدون وعلى رأسها أمريكا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا، تلك الدول التي تبيع الأسلحة للنظام السعودي لارتكاب جرائمه اليومية في اليمن وقتل اليمنيين أطفالا ونساء دون مسوغ لجرائمة على مدى ستة أعوام من الصمود، رسالة ظارها الضربة الاستراتيجية اليوم وباطنها أننا قوة لاتنكث وأننا مازلنا قوة تتصاعد يوما تلو يوم، فأوقفوا عدوانكم تتوقف ضرباتنا اليمانية الرادعة..  في حبكة للمسار السياسي والرد الدفاعي وأروقة التطبيع تكشف أنظمة العدوان مع الكيان الإسرائيلي وصكوك الغفران التي تجمعها السعودية من دول العالم الكبرى لإضفاء شرعية لكل جرائمها في حربها على اليمن وغيره، كما هي رداء تحاول لبسه عن فضائح جرائمها الخارجية، منها جريمة خاشقجي، تظهر اليوم وكأنها الودود المتنزهة عن جرائم الإنسانية وفي الحقيقة هي المجرم نفسه.    إن زيارة الكيان الإسرائيلي لابن سلمان تحمل في كواليسها إنتاج جديد من فيلم التطبيع والاستعمار، ولربما رؤية لشرق أوسط ستبدوا ملامحه مع إدارة المرشح الجديد للبيت الأبيض "بايدن" ؟ فبعد فوز بايدن سارعت المهلكة على منابرها وفتوى علماؤها بتكفير مايسمى جماعة " الإخوان " ثم البدئ بمسارات عملية تمهد لمنزلق كبير سيكون في واقع الأمة إذا لم تحصل اليقضة الشعوبية عن قريب.    إذ أننا أمام منعطفات تتصاعد ، ومتدحرجات عدوانية تبرزها مستجدات كثيرة، بداء من العدوان السعودي على شعبنا ومايترتب على ذلك من تصاعد الانتصارات التي يحرزها شعبنا اليمني على مستوى جميع الجبهات والتي منها وأبرزها الحد الشمالي الذي هو خاصرة المملكة، وسقوط أنقاض المرتزقة في مأرب والفتح القريب لمأرب والتي كان آخرها سقوط وتحرير معسكر ماس الاستراتيجي بيد جيشنا ولجاننا، وكما الواقع على الأرض هو النصر قاب قوسين  أو أدنى، وهذا النصر ماسنشهده في الايام القادمة بعون الله وفضله.
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 93.46
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 403.23
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.87
التعليقات
نجم السها : حياك الله وبياك ،كلنا الشيج جعفر الابراهيمي ،اوكل الشرفاء مع الشيخ جعفر الإبراهيمي، فما يفعلونه هي حرب ...
الموضوع :
الى سماحة الشيخ جعفر الإبراهيمي مع التحية ..
رسول حسن نجم : الالتقاء الروسي_التركي في أغلب الاستراتيجيات واختلافهما في التكتيك بفعل العوامل التي ذكرها جنابك الكريم... كذلك الرجوع الى ...
الموضوع :
تركيا والحرب الثالثة..الحياد المرن .... 
احسنتم لطرح لدعوة : البشر وصل مرحلة يبارز بها خالقه !!! والا كوكب يعيش ازمه وباء فتك ويفتك كل ثانية بالناس ...
الموضوع :
مدينة العاب السندباد لاند في بغداد تنشر الفجور والرذيلة
حامد كماش آل حسين : تنبيه: الظاهر سقطت سهوا كلمة (ما كانوا) من تعقيب سبط ابن الجوزي على كلام الحاكم: • الموجود: ...
الموضوع :
من مناقب وألقاب الإمام علي بن أبي طالب «عليه السلام» 4. أبو تراب
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
في اليوم العالمي لحقوق الانسان 
بهاء حميد ال شدود : تحية طيبة لابد من المتكلم في الانساب أن يكون من ذوي الاختصاص وذو أمانة وصدق الحديث، وانا ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
كاظم احمد حمزه عراك : السلام عليكم اقدم شكوى الى شركة آسياسيل عن الابراج نحن في محافضة بابل ناحية المدحتيه يوجد برج ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
وحي القلم : حيتان البحر!! 
رسول حسن نجم : جزاك الله خيرا وحفظك من كل شر. ...
الموضوع :
قالوا لي ما تكتبهُ لَيسَ جُرأَة والتطاول على المقامات غباء.
رسول حسن نجم : أحسنت الشرح والتوضيح والالمام بمشكلة تكريم المبدعين (الأحياء) اما الأموات منهم رحمهم الله فلامشكله في تكريمهم!.. في ...
الموضوع :
عقدة تكريم المبدع قبل موته
فيسبوك