الصفحة الاقتصادية

ردّوها إن استطعتم..مبرِّراتُ رفع سعر الدولار باطلةٌ وهذا ردُّنا


 

مهند العتابي ||

 

بعد أن كثُرتِ النقاشاتُ في موضوعةِ رفع سعر الدولار وبعد أن انبرت أصواتٌ هنا وهناك تدافع عن رفع سعر الدولار أضع أمام أنظار الرأي العام والمهتمّين بمتابعة حيثيات هذا الموضوع جملةَ نقوضٍ تُبطِلُ مُبرِّراتِ رفع سعر الدولار :👇

🔵أولا:

ادعى أنصارُ رفع سعر الدولار أنّ رفعَ سعر الدولار يساهم في تشجيع وحماية المنتوج الوطني

*وهنا أقول:

🔹في منظومة السّوق هناك ركنان هما المُنتَج والُمستهلِك وأي قرار او قانون لابدّ أن يراعيَ هذين الرُكنين بل أن المُستهلِك هو موضوع الخدمة أصلا وهو الذي تأتي القراراتُ والقوانينُ لخدمته

ورفع سعر الدولار واضح جدا انه أضرّ بالمُستهلِك ضرراً بالغاً.

🔵ثانيا:

ادّعى أنصارُ رفع سعر الدولار أنّ رفعَ سعر الدولار سيحمي المنتوجَ الوطني من مضايقة المنتوجات المستوردة التي تضايقه في السوق

*وهنا أقول:

🔹المتابع لأسعار المنتوجات الوطنيّة يجدُ أنَّها بارتفاعٍ مُستمِرٍّ وصلَ ببعضها الى أكثر من ٢٠٠٪ كما هو الحال في دهن المائدة (الزيت) وكذا زيادة السُكَّر المحلي (الشكر) بنسبة ٤٠٪ وكذا الحال بالاجبان واللحوم والبيض والمواد الغذائيّة عامة.

🔵ثالثا:

ادّعى أنصارُ رفع سعر الدولار أنّ رفعَ سعر الدولار كان بسبب انخفاظ اسعار النفط

*وهنا أقول:

🔹النفط انخفظ لأقلِّ من ٦٠ يوم وعاود ليرتفع ثلاثة أضعاف سعره عندما انخفظ وقد عوّض الستين يوما بفائضٍ يجبرُ انخفاظَ أكثر من ٢٠٠ يوما مع استمرار ارتفاع أسعاره ليراهق او يتجاوز في نيسان القادم سعر ٧٠ دولار لبرميل النفط الواحد.

🔵رابعا:

ادّعى أنصارُ رفع سعر الدولار أنّ رفعَ سعر الدولار سيقوّض من سطوة أصحاب الاموال الكبيرة وخصوصا الأحزاب التي تنتفخ ماليّا بشكلٍ مجنون حتى ينتعش المواطن

*وهنا أقول وبكلِّ تعجّب واستغراب:

🔹لا أعرف كيف سمحوا لأنفسهم أنصارُ رفع سعر الدولار هذا المُبرّر حيث يعلم الجميعُ أنَّ الدولارَ يكون من أرصدةِ أصحاب الأموال الكبيرة وأنَّ المواطنَ أرصدته   الماليّة هي الدينار العراقي(مجاراةً للحديث اقول ارصدة حيث الواقع أن المواطن البسيط ليس لديه رصيد إنّما لديه مصروفات يومية تأتي من وارد يومي او شهري)

ومع ارتفاع سعر الدولار ستكون الخدمةُ واضحةً وبالمجّان لأصحاب الأموال الكبيرة قبال الإضرار البالغ  بالمواطن صاحب الدينار وبحسبة بسيطة صار المالكُ لمليون دولار رابحاً ل٢٥٠ مليون دينار من ارتفاع سعر الدولار

والمواطن الذي يملكُ ١٠ ملايين دينار مثلا صار خاسراً ل ٢،٥ مليونين ونصف المليون  بسبب رفع سعر الدولار

هذا مع انخفاظ القيمة الشرائيّة للمواطن بنسبة ٢٥٪ قابلة للزيادة السّالبة مستقبلا.

🔵خامسا:

ادّعى أنصارُ رفع سعر  الدولار أنّ رفعَ سعر الدولار سيساهم برفع رصيد البنگ المركزي

*وهنا أقول :

🔹نعم سيرتفع رصيدُ البنگ المركزي لكن سيكون هذا الارتفاع في الكتلة النقديّة المحليّة اي ارتفاع الرصيد بالدينار العراقي أمّا العملة الصعبة او الاجنبيّة فلن ترتفعَ

والارتفاع السّليم والنّافع يكون بارتفاع الرّصيد من العملة الصعبة من الدولار او الذّهب وغيرهما

وإذا أراد البنگُ المركزيُّ رفعَ رصيده من الدينار فممكن أن يطبعَ كتلةً نقديّةً عراقيّة وفق نسب تتوازن مع  وارداته من الدولار وبذلك يتحقّق الغرضُ من رفع سعر الدولار دون الذهاب لرفع سعره.

🔵سادسا:

ادّعى أنصارُ رفع سعر الدولار أنّ رفعَ سعر الدولار سيساهم في تعزيز وتقوية الدينار العراقي في العالم

*وهنا أقول :

🔹عجيبٌ وغريبٌ هذا المُبرّر الذي إن صحَّ ادعاؤه فيصدق جهلُ مُدّعيه

فالحقيقة أنَّ رفعَ سعر الدولار قد اطاح بالدينار العراقي وضعّفه بنسبة تتجاوز ٢٥٪.

🔵سابعا:

ادّعى أنصارُ رفع سعر الدولار بعد أن احرجَهم الشّارعُ العراقي وكذا احرجتهم نتائجُ هذا القرار الجاهل الأعمى راحوا لياتوا بمُبرِّر جديد وهو أنّ ارجاعَ الدولار لسعره السّابق سيكون سببا في تأخير الموازنة لستة أشهر

*وهنا أقول:

🔹هذا المُبرِّر يؤكّد اعترافَ القوم بخطأ قرار رفع سعر الدولار

لكنّ الغريبَ العجيب أنَ العزّةَ بالخطأ دفعتهم لتبرير ابقاء ارتفاع سعر الدولار هو لخوفهم من تأخّر الموازنة وهذه مغالطة صريحة وذلك لعدةِ أسبابٍ تنقض هذا الادعاء منها أنّنا اليوم امام ثمانية أشهر من السّنةِ الماليّة حيث انقضت اربعٌ منها

وإعادة صياغة الموازنة على السّعر القديم للدولار لن يؤخِّرَ الموازنةَ سوى عشرة أيّام فقط

والتأخير لأيّامٍ عشرٍ افضل من إضرارٍ لسنين قادمة

بل أنّه بمعادلةٍ واحدة ممكن أن يتمَّ حسمُ الموازنة بيومٍ واحد حيث يتمّ تخفيضُ النفقات بشكلٍ متساوي بقيمة ما سينخفض من الدولار

نعم سنكون أمام تعديلات ضروريّة هنا وهناك لذلك قلنا ممكن أن تكونَ عشرةُ أيّام كفيلة لهذه المعالجات.

هذه ردود موجَزة على ما ادعاه انصارُ رفع سعر الدولار

وإذا كانت هناك مُبرّرات أخرى نحن جاهزون لمناقشتِها بعلمية وتجرّد.

والله من وراء القصد

 

الاثنين ٢٢ آذار ٢٠٢١

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
رسول حسن..... كوفه
2021-03-23
اما اصحاب القرار بخفض قيمة الدينار هم اغبياء او انهم يرون غباء الشارع العراقي او لا.. بل هناك مخطط لتدمير المواطن وبالتالي تدمير الدوله العراقيه الفتيه وهذا مابدأت اؤمن به والا بماذا نبرر مجئ الكاظمي الى سدة الحكم عقليته ام خبرته ام ماذا... والى الله المشتكى.
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
ابراهيم العرامي : كتابات الاستاذ هاشم علوي مسجل عام جامعة اب تزيدا مزيدا من العزة واكرامة ونفتخر بوجود كتاب وسياسيين ...
الموضوع :
اليمنيون يحتشدون باليوم الوطني للصمود وقادمون بالعام السابع
زيد مغير : حينما يذكر اسم الاردن امامي اتذكر مجزرة ايلول الاسود الذي قتل فيها 120 الف شاب مسلم بالاتفاق ...
الموضوع :
وزير الزراعة العراقي يستخف بعلم بلاده..!
رسول حسن..... كوفه : هم تعال اضحكك وياي جا مو طلعت ايران توديلنه انتحاريين يكتلون الشيعه جا مو واحد بعثي زار ...
الموضوع :
خلي أضحكك وياي..!
احمد الدوسري : شكرا للعاملين في المنافذ الحدودية شكرا الي الأستاذ كمال الشهم مشهود له الشجاعه والكرم.اخوكم احمد الدوسري من ...
الموضوع :
احباط محاولة تهريب اكثر من 300 مليون دولار اميركي من منفذ طريبيل
رسول حسن..... كوفه : دوله حضاريه حديثه عادله ثلاث مفاهيم الحضاره... الحداثه... العداله هل يوجد الان دوله في العالم جمعت هذه ...
الموضوع :
ألواح طينية، أصحوا يا بُكمٌ..حتى لا نكون كالذين سادسهم كلبهم..!
سيد حيدر ال سيديوشع : الوقوف الى جانب القضية الفلسطينية واجب انساني ، واجب ديني ، واجب إسلامي ضعيف من يقول غير ...
الموضوع :
هل يجب مساعدة فلسطين؟!
احمد جاسم : فساد اداري ومالي بكل دوائر الخالص وبلتعاون مع القائم مقام الضريبه كله رشاوى يله تكمل المعامله والضربه ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن..... كوفه : جزاك الله خيرا سماحة الشيخ الباحث الكبير في القضية المهدوية على هذه التوضيحات المهمه واكرر طلبي لسماحتك ...
الموضوع :
في منتدى براثا الفكري .... البيئة الاجتماعي وخارطة المواصلات كمحددات فاعلة لتشخيص هوية اليماني الموعود
رسول حسن..... كوفه : اما اصحاب القرار بخفض قيمة الدينار هم اغبياء او انهم يرون غباء الشارع العراقي او لا.. بل ...
الموضوع :
ردّوها إن استطعتم..مبرِّراتُ رفع سعر الدولار باطلةٌ وهذا ردُّنا
رسول حسن..... كوفه : ايران اذا هددت نفذت واذا نفذت اوجعت فديدنهم الفعل وليس الانفعال اقول مابال من يقتل ضيفهم فيهم ...
الموضوع :
وزير الدفاع الإيراني يتوعد... "سيتلقون الرد على هذا العمل الشنيع"
فيسبوك