الصفحة الاقتصادية

البنك المركزي: لا تمييز بين المصارف الاجنبية والعراقية بمزاد العملة


نفى البنك المركزي العراقي، وجود تمييز بين المصارف الأجنبية والعراقية في بدخول نافذة بيع العملة [مزاد العملية].

وأكد مدير المكتب الإعلامي للبنك، أيسر جبار  إن "فروع المصارف الاجنبية العاملة في العراق تمثل المصرف الرئيس بكل أمكاناته بما فيها رأس ماله وما مطالبة البنك المركزي العراقي لتلك الفروع بضرورة توفر [سبعين مليار دينار] ما هي إلا رأس مال تشغيلي ولا يمثل رأس مال المصرف بكامله".

وأضاف "كما إن دخول نافذة بيع العملة الاجنبية بالنسبة للمصارف العاملة في العراق بشكل عام يكون على معايير معتمدة من قبل البنك المركزي العراقي وشركات محاسبة دولية رصينة وهي متاحة لجميع المصارف للاطلاع عليها وبالتالي عندما تتخطى بعض فروع المصارف الاجنبية هذه المعايير يتم استبعادها من دخول النافذة أما عند مطابقة المعايير كما هو الحال مع جميع المصارف العراقية ستحصل على استحقاقها".

ونفى جبار "وجود تمييز بالتعامل بالنسبة للبنك المركزي العراقي بين المصارف العاملة في العراق سواء كانت أجنبية او عراقية إلا على اساس التصنيف لانها تشكل جزءا من الجهاز المصرفي العراقي".

ولفت الى ان "عدد من المصارف العربية والأجنبية لا تدخل نافذة بيع العملة الاجنبية أصلا او تدخل بكميات محدودة وأن حصة المصارف العراقية ما تزال تمثل النسبة الأكبر من مبيعات الدولار".

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
عبد الكريم قاسم محمد الفيلي : قطعه ارظى في عام 2013 سجلت ...
الموضوع :
فرز أكثر من سبعة آلاف قطعة أرض سكنية في بغداد لتوزيعها بين المواطنين
احمد حامد : تتعهد لهذا و لم تتعهد لقتلهم الابرياء سواء في العراق او اليمن او بورما او البحرين و ...
الموضوع :
الأمم المتحدة تدين نسف الحدباء وتتعهد بمحاكمة مفجري الآثار كمجرمي حرب
ناصر علي : السلام عليكم انقذو التعليم الجامعي في العراق من الخراب يجري في كلية الامام الكاظم (عليه السلام ) ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ا : يجب ان يكون القانون مرن وينطر لكل حالة حسب طروفها -فلا يعقل ان يطبق على كل الناس ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
احمد حسن الموصلي : اذا داعش موجود في مناطق كثيره ومسيطر عليها ومنها هذا المستودع قرب نفطخانه علما ان الموصل سوف ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يعلن تدمير أكبر خزين لمؤن ووقود "داعش" شمال شرق ديالى
فيسبوك