المقالات

محرم الحرام بين السياسة والقتال 


أمجد الفتلاوي 

 شهر محرم،  هو اول شهر من الأشهر الهجرية؛ وأحد الأربعة أشهر الحرم؛ التي حرم الله فيها القتال ،واشار لذلك في محكم كتابه تعالى :

(إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَأوَاتِ  وَالْأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ فَلَا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ وَقَاتِلُوا الْمُشْرِكِينَ كَافَّةً كَمَا يُقَاتِلُونَكُمْ كَافَّةً ۚ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ) سورة التوبة 36.

هذا الشهر الفضيل امتاز بغرت يومه العاشر ؛يوم عاشوراء، وهو يوم تعظمه اليهود والنصارى؛ ويستحب به الصيام، وزادت أهمية لواقعة كربلاء فيه؛ حيث كان الحكم انذاك ليزيد بن معاوية، الحكم الأموي؛ الذي تميز بأخذ الحكم بالقوة، والأبتعاد عن التعاليم الأسلامية ؛ يروي حياة ،فسق، وفجور ،ومجن؛ تميز هذا الحكم بعدة وقائع اشهرها ؛ واقعة الحرة ،واستباحة لدماء أهل المدينة، واخرها ،واقعة، مكة، وهدم الكعبة بالمنجنيق ؛واكبرها  واقعة كربلاء ؛هذه الواقعة التي

 كان لها الدور الكبير؛ وتركت اثارا سياسية ،وفكرية، وثقافية هامة حيث أصبح شعار (يالثارات الحسين) عاملا مهما في تبلور ثقافة الأسلام والمسلين.

 في عدم الخنوع ،ومقارعة الظلم ،والفساد ؛حيث اصبحت نتائجها ،ثمثل قيمة روحانية ذات معاني كبيرة من التضحية؛ والحق ،والحرية .

 أمتدت نتائج هذه الثورة الحسينية ضد الظلم؛ لتكون منارا لتعبئة الشعوب، وهذا ماحصل فعلا بقيام الثورة الأيرانية وقيام الجمهورية الأسلامية؛ التي كانت الشعلة التي تعبئ الشعب الأيراني بروح التصدي لنظام الشاه الظالم انذاك.

 عاشوراء مدرسة، نستلهم منها ومن فيوضاتها كل المعاني الإنسانية النبيلة، وأسمى مصداق لتلك المعاني النبيلة ما هو مرتبط بالكرامة الإنسانية.

وبأختلاف الأزمان وبأختلاف الشخصوص نرى كيف تتجدد عاشوراء فاليوم نرى قوى الأستكبار تسيطر على مقاليد القوى العسكرية ؛والأقتصادية وباتت تسيطر على مقدرات الشعوب المستعضفة؛ وباتت تسعى الى اذلال الشعوب وتركيعها .

الا أن مدرسة عاشوراء كانت ولازالت؛ المدرسة التي يستلهم منها شيعة اهل البيت قوتهم: وهذا مااثبته المقاومة اللبنانية؛ التي استحضرت روح عاشوراء؛ لتذل الكيان الصهيوني ،خامس اكبر قوة عسكرية  عالميا ذ،في معركة يوليو ٢٠٠٦.

ولتعيد الثورة الحسينية نفسها بروحها الثائرة على الظلم والطغيان ؛بفتوى اية من ايات الله السيد السيسيتاني بمخطط صهيو امريكي ؛لاستباحة العراق ونهب خيراته وسبي نسائه ؛لكن ابى شيعة أهل بيته الا ان يقولوا للعالم اجمع ان كبرياء الدم باستطاعة ان ينتصر على جبروت السيف ؛وان عاشوراء التي بذل  الحسين (عليه السلام) الغالي والنفيس ستبقى صرخة مدوية في ضمير الإنسانية ومناراً للروح، رغم أنف الطغاة والمستكبرين.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 66.67
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
شامل : اعتقد ان العملية السياسيه بالعراق تحتضر ولن تتم هذه الاربع سنوات لغة الحوار بين السياسيين وعمليات شراء ...
الموضوع :
الخزعلي يغرد: لا تستعجلوا ولا تفرحوا فان من يضحك اخيرا يضحك كثيرا
زينب : مرحبا اني طالبه سادس العام اجلت والسنه ماعجبني معدلي وردت اعيد بس كالولي الا مسائي زين ايحق ...
الموضوع :
التربية : يحق للطالب الراسب سنتين في المدارس النهارية ان يبقى سنة ثالثة فيها
أبو محمد : السلام عليك يا أبا الفضل العباس السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أريد الستر وحسن العاقبة وقضاء حوائج ...
الموضوع :
قصة جبل عباس علي في ألبانيا..!
سيف علي ساجت : هل الموظف الحكومي في الجيش العراقي مشمول بنوع من السلف لديكم ...
الموضوع :
المصرف العقاري في النجف الاشرف يباشر بتسليف المواطنين
عرفان اركان : الحمد لله والشكر العراق يتمتع بسيادة كاملة على ارضه ومياهه واجوائه والف مبروك انتصرنه كبرت الفرحة وكبرنه ...
الموضوع :
القوات الامريكية تطوق المنطقة الخضراء واجراءات امنية مشددة
ابو حسنين : نعم كل مافي هذا المقال مطابق للحقيقه تماما لاكن مبتور الاتهام لم يذكر فساد الخطباء الذين يعتلون ...
الموضوع :
أقتلوا الشعب فهو الملام..!
مواطن : بسم الله الرحمن الرحيم مدير هيئة النزاها ماتخلصونه من المحامي فراس زامل يتعامل وي فاضل راشد الي ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
بغداد : بت اتحسر على تلك الايام التي كان قلمكم يسطر لنا اوجاع الماضي لرسم خارطة المستقبل قلمكم الان ...
الموضوع :
نصيحة ناصح حر
مع محور المقاومة : تعسا للفاسدين والعملاء ...
الموضوع :
عاجل - معلومات مهمة وخطيرة عن تزوير الانتخابات
Bahia : نشكر اقلامكم الصريحة والمشخصة لمرض استفحل وطال امده نسال الله سبحانه ان يصلح بكم وبايديكم دمتم انوارا ...
الموضوع :
نتوسل لرفض استقالة ابليس..!
فيسبوك