المقالات

كلا..كلا..إمريكا


عبد الكريم آل شيخ حمود

سيدة الموبقات، وأم المآثم، عدوة الشعوب راعية الفوضى ، حاضنة الإرهاب والارهابيين؛ لم تنفك في تدخلها السافر والمعلن في الشؤون الداخلية للدول ذات السيادة الوطنية؛ والعراق الذي وقع تحت نير احتلالها البغيض في نيسان عام 2003 بحجة تحرير الشعب العراقي من دكتاتور العصر صدام المجرم.

بعد إتفاق الحكومة العراقية مع الجانب الأمريكي،فيما يعرف بالإطار الإستراتيجي عام 2008 والذي أقر بموجبه.. الآتي :
(أن تعترف حكومة الولايات المتحدة الأمريكية بالحق السيادي للحكومة العراقية على جميع أراضيها)؛وهذه الفقرة من الاتفاقية،أصبحت حبرا على ورق ، وأصبح لأمريكا اليد الطولى في تحديد مستقبل العراق ؛وكأنها حكومة إنتداب ،تتدخل لصالح هذا الطرف الداخلي أو ذاك على حساب إرادة الشعب العراقي وقواه الوطنية.

المؤامرة التي تحاك اليوم في دهاليز السفارة الأمريكية في بغداد وفي مقرات الأحزاب السياسية المرحبة بالحضور الأمريكي ؛يجب أن تواجه بقوة ووئدها في مهدها؛ لأنها من الخطورة بمكان بحيث ترهن مصير وسيادة العراق لأربع سنوات قادمة ، يتم فيها تصفية وإبعاد المقاومة الإسلامية من الساحة العراقية.

المطلوب اليوم من قوى الشعب الخيرة والرافضة رفضا قاطعا،لأي تواجد امريكي على الأراضي العراقية ،سياسياً كان أو عسكريا؛ان تحدد اتجاه بوصلتها وتعمل بلا كلل ولا ملل في إفشال هذا المخطط الخطير الذي يرقى إلى مستوى تواجد داعش واحتلاله المحافظات الثلاث ،الانبار،وصلاح الدين والموصل؛لانه يؤسس لواقع جديد ، والسماح لقوى وتيارات سياسية ،كانت حاضنة ومموله لداعش ومكنتها من السيطرة والتواجد العسكري،حتى تكمل مشوارها الخياني في فرض إرادة الشر في الرياض ،التي تراقب الوضع عن كثب ، وتحرك أدواتها الرخيصة
السنية والشيعية على حد سواء ، لكسر إرادة المقاومة وقواها الخيرة.

الموت لأمريكا.... والخزي والعار للعملاء اللاهثين خلف مشروعها المشبوه.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 66.53
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 324.68
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.73
التعليقات
أبوجعفر : السلام على الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين.. ...
الموضوع :
قصة وهب النصراني وكيف انظم للأمام الحسين عليه السلام
بومحمد : لا فض فوك ليس كل من ينتسب الى ال البيت معصوم عن المعصية هناك ابن نوح وهناك ...
الموضوع :
ظاهرة مثيرة للجدل اسمها السيد اياد جمال الدين
حسام العرداوي : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته السيد رئيس الوزراء المحترم. نحن من محافظة كربلاء قضاء الهنديه نشكو اليكم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو حسنين : اذا صح الخبر نعتبر السيد عبد المهدي اهل للمسؤليه والرجل المناسب لهذه المرحله لننتضر نتمنى ان يكون ...
الموضوع :
عبد المهدي يرفض تولي هوشيار زيباري وزارة سيادية
حمود صالح : اداوم في حشد وزاره الدفاع تبعا لقياده فرقه الرابعه عشر ونطلب من وزاره الدفاع العراقيه بصرف الرواتب ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
امل حس : السلام عليكم اني مواطنة كنت موظفة في وزارةالمالية سنة1994.تعرضت للاضطهاد السياسي لكوني احمل الجنسية التبعية اﻻيرانية وجدتي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ساجد جميل كاظم : ساجد جميل كاضم خريح.ادارة واقتصاد قسم.ماليه ومصرفيه جامعة.القادسيه ...
الموضوع :
المالية تطلق استمارة التعيين على موقعها الالكتروني
بغداد : واحدة من امنياتي تحققت بقراءة هذا الخبر لاول مرة نشهد الية عمل علمية تواكب التطور ونسأل الله ...
الموضوع :
عبد المهدي يعلن خلاصة النتائج النهائية للترشيح على منصب وزير الكترونيا
مخلدنورالدين ابراهيم : سلام عليكم الى رىيس هيىه النزاهه وكاله الاستاذعزت /اني المواطن مخلدنورالدين ابراهيم اخوالشهيدمامون نورالدين ابراهيم واخوالمرحومه ودادنورالدين ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
أماني : مرحبأ... اني المواطنه اماني ولادتي العراق - بصره ذهبت مع زوجي الى برطانيا وأنجبت اصفالأ في برطانيا ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
فيسبوك