المقالات

انفجار مدينة الصدر والخوف من الرفيق ستالين!!

942 2018-06-10

أحمد عبد السادة 

بعد وفاة الدكتاتور الشيوعي جوزيف ستالين في عام ١٩٥٣ انتظر الحزب الشيوعي السوفيتي ٣ سنوات ليعقد مؤتمره العشرين بزعامة خروتشوف في عام ١٩٥٦، ولينقلب في هذا المؤتمر على إرثستالين الاستبدادي، إذ قام خروتشوف بفضح جرائم رفيقه الدكتاتور السوفيتي المخيف “ستالين” بعد ٣ سنوات من تحوله إلى جثة!!.

وبعد استعراض خروتشوف لجرائم وطغيان واستبداد ومساوئ ستالين، قام بعض “الرفاق” بإرسال “قصاصات” ورق مطوية إلى خروتشوف تحوي ملاحظاتهم بيد موظف قام بجمعها من دون أن يفتحها، وعندما بدأ خروتشوف بقراءة القصاصات تفاجأ بسؤال محرج في قصاصة ومفاده: “أيها الرفيق خروتشوف لماذا لم تقل ان ستالين دكتاتور عندما كان حياً؟!”

وقد قرأ خروتشوف السؤال أمام الجميع ثم وجه سؤالا للجميع مفاده: من هو الرفيق الذي كتب هذا السؤال؟!

وهنا خيم الصمت على الجميع ولم يجبه أحد.

وجه السؤال نفسه مرة أخرى وواجهه الجميع بالصمت “الرهيب” ولم يحصل على أي جواب من أي أحد.

وبعد ذلك قال خروتشوف مخاطبا الرفيق “المجهول” والخائف الذي لم يكشف عن نفسه: هل تعلم يا رفيق ما هو السبب الذي منعني من ان اقول لستالين بأنك دكتاتور في حياته؟ إنه نفس السبب الذي منعك من الاجابة والإعلان عن نفسك. إنه الخوف يا رفيق!!.

إذا حالفنا الحظ وبقينا على قيد الحياة وشهدنا انتهاء مرحلة الخوف في العراق وتكلمنا بدون خوف عن (بعض) الذين سببوا لنا ولأهلنا ولبلدنا المآسي والكوارث – وخاصة مأساة قطاع ١٠ بمدينة الصدر – فإن الأجيال القادمة ستسألنا نفس سؤال الرفيق الشيوعي الخائف: لماذا لم تكشفوا أسماء الذين سببوا مأساة قطاع ١٠ وغيرها من المآسي في وقت حدوثها؟

وسنجيبهم بالجواب التالي: إنه الخوف يا أعزائي. إنه الخوف من الرفيق “ستالين” ومن أتباعه!!!

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
بغداد
2018-06-10
في الصميم والاسوء ان المتسبب تراه يصرح
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 66.62
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
محسن البصراوي : شكرا لكم ...
الموضوع :
قصيدة رائعة عن السيدة زينب عليها السلام
بارك الله بكم : السلام عليكم ,,,,الرجاء الاسراع والقيام بتصبير الناس واعانتهم فلقد بدئت امراض جلديه عنيفه تتفشى بين اهل البصره ...
الموضوع :
بالصور.. هندسة الحشد تحوّل مسار مياه مجاري البصرة من شط العرب
محمد : مو شرط . ممكن يكون شيعي لكن ظلمه للشيعة يفوق مايفعله المخالف بهم. بعدين الفيلية بدون شي ...
الموضوع :
حزب بارزاني: مرشحنا للرئاسة شيعي.. والاتحاد الوطني خالف مبادئ التوافق
Bashar : بريطانيا دولة خبيثة لا تريد للدول المنطقة بالاستقرار كذلك العتب على الجاره عندما تناقش هذه الأمور مع ...
الموضوع :
تغريدة السفير البريطاني الخبيث وتحليل
علي. عطا العيساوي : عاطل عن. العمل ولدي خمسة. اطفال ...
الموضوع :
مكتب تشغيل العاطلين عن العمل في البصرة يربط القضاء على البطالة بالاستثمار الأجنبي
رمزي جمعة : هل تعلمون ان الدكتور أنس احمد حاجي انتقل الى رحمة الله .اليس من المفروض نشر ذالك لانه ...
الموضوع :
عراقي يتوصل إلى اكتشاف مادة بديلة عن السمنت
Habeeb : رحم آللـْ•̣̣̥·̩̩̩̥•̣̥ـْـّہ العالم الكبير ...
الموضوع :
سيرة آية الله العظمى الشيخ محمد تقي بهجت ( قدس سره )
اسامه ستار عبد الحميد رحب : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته #مناشده الى سيادة وزير الداخلية المحترم الى مديرية ادارة التطوع / وزارة ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
Montdhr : سلمت اناملك والمقال رائع جدا ...
الموضوع :
أوربا.. غياب الموقف وضبابيته
ناصر علال زاير : الله يبارك فيكم زميلنا وولدنا الأكبر سيد علي الحمد لله دائماً الله ينصر المظلوم فقد ظلمنا البعض ...
الموضوع :
الدكتور عادل عبد المهدي الاختيار الأنسب لقيادة العراق
فيسبوك