المقالات

شركات التسوق الشبكي والضحك على العقول


 

منذ اكثر من عشر سنوات عندما ظهر شركات التسوق الشبكي في العراق كانت المرجعية الدينية تحذر من الانخراط في هذه الشركات التي هي في الحقيقة شركات نصب عالمية تبحث عن المغفلين من اصحاب الاموال بحجة الربح المستريح. 

وقد انتشرت هذه الشركات في عدد من الدول الغربية والشرقية والاسلامية وتبين من خلال المعاملات التي تقوم بها هذه الشركات هي انها شركات تلعب على جميع الاعضاء بحجة الحصول على الربح وهذه الشركات تعطي لمنتسبيها من المغفلين بضاعة بحجة انهم مسوقون وفي الحقيقة هم مغفلون فهم لا يسوقون للبضاعة وانما يسوقون للشركة وياتون بالاعضاء وكلما زاد الاعضاء تزداد ارباح العضو المروج للشركة وهذا ما يدفع العضو المروج الى التلاعب بالمعلومات من اجل جلب تلك الاموال وهو يعلم ان ارباحه من الشركة تزداد بزيادة العدد مع ان الشركة لا تخسر شيء من جيبها سوى انها تاخذ اموال المغفلين الجدد لتعطيها للمغفلين القدامى . 

وعلى سبيل المثال تصدت بعض الدول لمثل هذه الشركات بشكل قانوني وشرعي فاصدرت الجهات المعنية منعا للمارسة في داخل البلد وصدرت فتاوى للحد من ظاهرة الضحك على الشباب عندهم وخير مثال على ذلك هي الجارة ايران. 

والبعض لا يعرف خطورة هذه الشركات فانها من الممكن ان تلعب دورا كبيرا في اسقاط عملة بعض البلدان بل واسقاط الحكومات لكن البعض من الناس لا ينظر الى ابعد من مصلحته الشخصية وهذا الامر دفع المرجعية العليا الى اصدار فتاوى في الوقوف امام نفوذ هذه الشركات حتى ان بعض المراجع في النجف لما لم يتبين لهم الوضع الخطر لهذه الشركات افتوا بجواز التعامل لكنهم بعد انتشار تحذير المرجعية العليا منها اخذت تتغير تلك الاراء بالاحتياط من المسالة. 

وخلال هذه السنوات العشر الماضية وقعت كوارث بسبب هذه الشركات القذرة فقد اصيب العشرات من الناس بحب الهوس الربحي الذي تحققه حتى فتح العديد من الناس مكاتب للتعامل لكنهم سرعان ما اغلقوا تلك المكاتب عندما انتقلت الشركة الى مكان اخر بعد ان اخذت المليارات من المغفلين. 

ومن المهم ان نعرف ان هذه الشركات تغير اسماءها بين فترة واخرى وتعتمد على بعض الفاسدين في كل محافظة من محافظات العراق وهؤلاء في الغالب لا يهمهم سوى الكسب المادي ولو على سبيل السرقة من اموال الاخرين. 

وفي هذه الايام ظهرت البعض من تلك الشركات لتنصب شراكها من جديد في طريق بعض الشباب المغفل لتجني بعض الاموال ثم تغير مكانها لتحل مكانها شركة اخرى وباسم اخر ومع الاسف الشديد اخذ الكثير من فاسدي السلطة في العراق بدعم هذه الشركات والترويج لها لانها جزء من فسادهم المنتشر في كل مفاصل البلاد. 

والبعض منهم يعتمد على ورقة قديمة صدرت هنا او هناك من بعض المراجع من اجل الترويج لعملهم وهم في الحقيقة يقومون بعملية نصب دولية منظمة تقف وراءها جهات معادية لكل بلد فيه انتشار للفوضى والعراق مع الاسف من تلك البلدان ومن هنا كانت المرجعية دائما هي التي تحمي البلد من هؤلاء المجرمين الذين عاثوا في عقول الشباب فسادا وجعلوهم يفكرون في مصالهم الشخصية على حساب الدين والاخلاق. 

جميل مانع البزوني

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1449.28
الجنيه المصري 67.11
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 325.73
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.74
التعليقات
ابو الهدى الساعدي : ونار لو نفخت بها أضاءت .....ولكن أنت تنفخً في رماد في ظلال الحرية الممنوحة ...خرج علينا أمعات ...
الموضوع :
رشيد الخيون ينتقد العبادي لانه لا يحب الغناء
اني المواطن من حي الاعظمية : السيد وزير الداخليه المحترم اني المواطن من حي الاعظمية انتشرت في مدينة الاعظمية مؤخراً العشرات من بيوت ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص رقم هاتف جديد للشكاوى
العراقي : يفضل توزيع الرواتب حسب البصمة الإليكترونية عبر البطاقات الإلكترونية ليتم مقاطعة تلك المعلومات من قبل الحكومة الاتحادية ...
الموضوع :
العبادي : نعتزم اطلاق اجراءات خاصة للتعامل مع مستحقات موظفي كردستان
ايناس فالح عبد الحسن ناجي : سلام عليكم كنت انا وعائلتي في سجن رفحاء السعوديه عام 1991 وحالياً ابي قدم لنا معامله لأجل ...
الموضوع :
نص الوثيقة الهامة التي سلمت إلى الامم المتحدة ومنظمة الصليب الأحمر الدولي ومفوضية غوث اللاجئين في جنيف بخصوص المعتقلين العراقيين في السجون السعودية
ايناس فالح عبد الحسن ناجي : سلام عليكم ممكن احصل على وثيقة تأييد من الامم المتحده اني كنت في مخيم رفحاء عام 1991 ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
عبد الاحد متي دنحا : السلام عليكم سبق و ان تم احالتي الى التقاعد حسب الرقم التقاعدي 5280891004 والمؤرخ في 11/2/2018 .لي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
تحسين امين احمد : سرقت الجنسيه البريطانيه في العراق ممكن مساعده من قلبلكم ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
كرار علي محمد المشعشعي : تحية طيبة الى عمامي السادة المشعشعية في عموم العراق ...
الموضوع :
الدولة المشعشعية في اهوار الاحواز وجنوب العراق
العراقي : زين و980 مليار دولار وين راحت ؟؟ ...
الموضوع :
سياسي عراقي: أمريكا يجب أن تتحمل فاتورة تدمير بلادنا كاملة
حلال المشاكل : بما ان توجد شبكة انابيب تصل من محطة تصفية المياة الى البيوت الحل حفر ابار في كل ...
الموضوع :
النائب ناظم الساعدي يطالب العبادي بإجراء عاجل لإنقاذ العمارة من العطش
فيسبوك