ثقافة الكراهية والدجل والقتل

مسؤول امريكي : سنمول بدعم اموال خليجية احزاب عراقية لسحب البساط من تحت اقدام عملاء ايران


صرح مسؤول امريكي بارز لصحيفة نيويورك تايمز بان الادارة الامريكية جادة في ضرب النفوذ الايراني في العراق يوافقها التوجه دول خليجية بارزة .

وذكرت الصحيفة الامريكية ان وزير الدفاع الأميركي لم يتردد بالقول في تصريحات صحافية لدى عودته من جولة في الشرق الأوسط وأفغانستان، الجمعة، إن “إيران تحذو حذو روسيا” في العبث بالانتخابات العراقية. واستطرد وزير الدفاع قائلاً: “لدينا أدلة مثيرة للقلق على أن إيران تحاول التأثير باستخدام المال في الانتخابات العراقية. هذه الأموال تستخدم للتأثير على المرشحين والأصوات. باعتقادنا أنها ليست كمية ضئيلة من الأموال. وهذا أمر غير مفيد أبداً ما يتحتم علينا التدخل المباشر لضرب هذا النفوذ الخطير”، مشيراً إلى أنه يتعين على إيران السماح للعراقيين بأن يختاروا مستقبلهم.

وبهذا الصدد قال النائب كاظم الشمري، وهو رئيس الكتلة النيابية لائتلاف الوطنية في البرلمان العراقي بزعامة إياد علاوي، في حديث صحفي إنه “نرى ان الأحزاب السنية وامام التدخل الايراني لديها المشروعية ان قبلت على نفسها استقبال أموال من دول عربية واجنبية وأعتقد أن أي حزب سني أو شيعي أمام التدخل الايراني من حقه ان يستقبل أموالاً من خارج الوطن سواء من السعودية أو غيرها واضاف ”ان التيار الصدري والعبادي يتلقيان الدعم السعودي بقوة”. ولفت إلى أن “أي حزب من هؤلاء يمثل العراقيين رغم ان هناك من سيقول انهم يمثلون الجهة التي منحتهم الأموال ”.

وشدد الشمري على أن كان هناك ارادة لوقف التدخل الايراني “فيجب الآن تفعيل قانون الأحزاب العراقي، خصوصاً بند تمويل الأحزاب والكشف عن مصادر أموالها وأرصدتها”.

وأعرب عن اعتقاده أنه “آن الأوان أن نطبق القانون. فنحن نرى أن هناك أموالاً بدأت بالتدفق للشارع وبكثرة، وهذا دليل وجود تمويل خارجي من دول خارجية ما يبرر للطرف الامريكي والسعودي تمويله لجهات معينة ”. وختم بالقول إنه يتعين “على رئيس الوزراء وعلى المفوضية أن تطبق قانون الإحزاب بحق كل حزب سياسي او ان لانحاسب حينما نتلقى تمويل من اي جهة كانت ”

دول تسعى لضرب استقرار العراق

من جانبه، قال القيادي في تحالف القوى العراقية، النائب عن محافظة الأنبار حامد المطلك، إنه لا “يستغرب ظاهرة التمويل لأحزاب أو قبول أحزاب بالحصول على تمويل خارجي”.

ولفت إلى أن “هذه المعلومات خطيرة، لأن أخذ تمويل من عربية أو غيرها خطير وسيدمر العملية الانتخابية والديمقراطية بالعراق”.

دعم سعودي للصدر والعبادي

وكان مراقبون للشأن الانتخابي وجهوا اتهامات لرئيس الوزراء حيدر العبادي، وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بتلقيهما دعما سعودياً فيما تم توجيه اتهام من قبل جهات موالية للبعث والمملكة العربية السعودية للحشد بتلقي الدعم من ايران .

وتوجِه أطراف داخل العراق اتهامات لكتلتي الصدر والعبادي بحصولهما على دعم سعودي في الانتخابات، وأن الرياض تسعى لحصول العبادي على ولاية ثانية كونه الأفضل في هذه المرحلة.

ووفقاً لمصادر الوسط السياسي في بغداد، فإن المعطيات المتوفرة تشير إلى أن “السعودية قررت أن تستثمر في الأقوى على الساحة وترك شخصيات سابقة لم تنجح في تحقيق شيء، ولذلك جاء قرارها بدعم العبادي والصدر”، على حد قولها.

وفقاً لمصدر مسؤول في البيت الابيض رفض الكشف عن اسمه صرح لصحيفة نيويورك تايمز فإن “ السعوديون والامريكان فتحوا قنوات اتصال مع أحزاب سنية وشيعية بينها إسلامية وأخرى قبلية لكي يتم تمويلها ودفع المال لها لسحب البساط من تحت اقدام الايرانيين في العراق ”. وأضاف “لكن من ظاهر حملاتهم الدعائية والإنفاق الكبير يبدو أن لديهم أموالاً رغم أنهم كانوا يشكون من مسألة ضعف إمكانياتهم المادية بالسابق وإغلاق عدد من مقراتهم لعدم قدرتهم على دفع تكاليفها”. ولفت إلى أنه “قد يكون انطلاق مشاريع خيرية وتبرعات ودفع اموال لرؤوس العشائر داخل مدن الجنوب والوسط و شمال وغرب العراق ضمن دعم الولايات المتحدة الامريكية عبر اموال خليجية لهذه الأحزاب والشخصيات”.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاكثر مشاهدة في (ثقافة الكراهية والدجل والقتل)
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 66.53
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 324.68
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.73
التعليقات
أبوجعفر : السلام على الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين.. ...
الموضوع :
قصة وهب النصراني وكيف انظم للأمام الحسين عليه السلام
بومحمد : لا فض فوك ليس كل من ينتسب الى ال البيت معصوم عن المعصية هناك ابن نوح وهناك ...
الموضوع :
ظاهرة مثيرة للجدل اسمها السيد اياد جمال الدين
حسام العرداوي : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته السيد رئيس الوزراء المحترم. نحن من محافظة كربلاء قضاء الهنديه نشكو اليكم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو حسنين : اذا صح الخبر نعتبر السيد عبد المهدي اهل للمسؤليه والرجل المناسب لهذه المرحله لننتضر نتمنى ان يكون ...
الموضوع :
عبد المهدي يرفض تولي هوشيار زيباري وزارة سيادية
حمود صالح : اداوم في حشد وزاره الدفاع تبعا لقياده فرقه الرابعه عشر ونطلب من وزاره الدفاع العراقيه بصرف الرواتب ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
امل حس : السلام عليكم اني مواطنة كنت موظفة في وزارةالمالية سنة1994.تعرضت للاضطهاد السياسي لكوني احمل الجنسية التبعية اﻻيرانية وجدتي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ساجد جميل كاظم : ساجد جميل كاضم خريح.ادارة واقتصاد قسم.ماليه ومصرفيه جامعة.القادسيه ...
الموضوع :
المالية تطلق استمارة التعيين على موقعها الالكتروني
بغداد : واحدة من امنياتي تحققت بقراءة هذا الخبر لاول مرة نشهد الية عمل علمية تواكب التطور ونسأل الله ...
الموضوع :
عبد المهدي يعلن خلاصة النتائج النهائية للترشيح على منصب وزير الكترونيا
مخلدنورالدين ابراهيم : سلام عليكم الى رىيس هيىه النزاهه وكاله الاستاذعزت /اني المواطن مخلدنورالدين ابراهيم اخوالشهيدمامون نورالدين ابراهيم واخوالمرحومه ودادنورالدين ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
أماني : مرحبأ... اني المواطنه اماني ولادتي العراق - بصره ذهبت مع زوجي الى برطانيا وأنجبت اصفالأ في برطانيا ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
فيسبوك