ثقافة الكراهية والدجل والقتل

سناتور أميركي: السعودية دفعت أموالا لمنع جاستا


قال عضو لجنة الشؤون القضائية في مجلس الشيوخ الأميركي السناتور جون كورنين إن السعودية دفعت أموالا طائلة عبر جماعات الضغط والعلاقات العامة الأميركية لتقويض ومنع صدور قانون "العدالة ضد رعاة الإرهاب" المعروف اختصارا بقانون "جاستا".

وأضاف كورنين خلال جلسة استماع في لجنة الشؤون القضائية بمجلس الشيوخ، أن السعودية ودولا أخرى مستعدة لدفع مبالغ هائلة بهدف التأثير في القوانين والسياسات الأميركية.

وأوضح كورنين أن السعودية قامت بحملة على مدار الساعة لوقف القانون عبر بث رسائل وتشريعات منسوبة لجهات مجهولة تتضمن تهديدات لشركات أميركية.

وتابع أن السعودية دفعت في أكتوبر/تشرين الأول الماضي 1.3 مليون دولار شهريا لجماعات ضغط أميركية وشركات علاقات عامة بهدف تقويض وإلغاء هذا التشريع، وذلك من أجل تقويض حق ضحايا الإرهاب من الأميركيين في الملاحقة القضائية للدول التي تمول الإرهاب. واستدرك أن الجانب الأسوأ من هذه الحملة كان استعمال شخصيات أميركية مرموقة لإقناع عدد من أعضاء الكونغرس.

خرق صارخ

وكشف السناتور جون كورنين أن وكلاء من الحكومة السعودية أرسلوا أشخاصا إلى واشنطن وزودوهم بمعلومات مغلوطة من أجل تقديمها لأعضاء في الكونغرس في خرق صارخ لقانون تسجيل العملاء الأجانب.

وكان الكونغرس الأميركي قد أقر في 28 سبتمبر/أيلول الماضي قانون جاستا بأغلبية ساحقة مما يسمح لعائلات ضحايا هجمات 11 سبتمبر وغيرهم بمقاضاة الدول الراعية للإرهاب أمام القضاء الأميركي.

ومن أهم الدول التي يستهدفها القانون المملكة العربية السعودية، نظرا لأن 16 من منفذي هجمات 11 سبتمبر يحملون جنسيتها.

ويصر سياسيون وقانونيون على حق عائلات الضحايا في مقاضاة المملكة العربية السعودية أمام القضاء الأميركي للحصول على تعويضات مالية.

وفي وقت سابق من العام الجاري أقام المحامي جيم كريندلر دعوى قضائية ضد السعودية نيابة عن أسر 850 قتيلا و1500 جريح في الهجمات. وقال "لم تكن هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001 لتنفذ دون الدعم السعودي لتنظيم القاعدة".

وجرى الكشف مؤخرا عن أن "مجموعة كورفيس" -وهي جماعة ضغط أميركية في واشنطن- دفعت لعشرات من المحاربين الأميركيين القدامى من أجل الاحتجاج أو الاعتراض على القانون.

وتذرعت المجموعة بأن القانون يمثل تهديدا لأشخاص أميركيين في الخدمة من خلال جعلهم عرضة لدعاوى قضائية مماثلة ضدهم من جانب حكومات أجنبية.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاكثر مشاهدة في (ثقافة الكراهية والدجل والقتل)
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 71.84
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
محمود البياتي : ايعقل ان كاتب المقال طالب دراسات عليا؟. مقال حافل بالاخطاء النحوية وركاكة الاسلوب وفجاجة التعبير. اذا كان ...
الموضوع :
تقرير علمي عن الانسان والكون الذي يعيش فيه
ابو كيان الفارسي : تعال شوف الفساد في محافظه بغداد عباس ابو التطقيق كل معامله 10 ورقات علني وباسم ابو فرح ...
الموضوع :
النزاهة: السجن سبع سنوات لرئيس مجلس إدارة الشركة العراقية للنقل البري سابقاً
اخوة زينب : محد راح يحسبهم هذولي اولد معاويه لعنه الله عليهم الى قيام الساعه هم لو عدهم غيره ماكان ...
الموضوع :
المتحدث باسم قيادة محور الشمال للحشد الشعبي : دماء الشهداء فضحت تسجيلات الفلاحي
حمادة : السلام عليكم .... تحية طيبة لوكالة انباء براثا وعامليها المخلصون .. وتحية طيبة للاخوة علي محسن راضي ...
الموضوع :
عدم التزام اصحاب المولدات يا مجلس محافظة بغداد
المواطن : لماذا العراق یبیع النفط 16 دولار ارخص علی کل برمیل الی الدوله الاردنیه. هذا فلوس الشعب. ...
الموضوع :
93% من ضحاياهم شيعة: أحصائية أمنية حول جنسيات الارهابيين الذين قاموا بتفجيرات ارهابية في العراق
محمدامين عبدالحسين عبيد : انفصلت عن الدوام بتاريخ شهر الثامن سنة 2015 بسبب مشاكل عائلية ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيانا بشأن معاملات المفسوخة عقودهم في الهيئة
تحسين : السلام عليكم النص يعاني من ركاكة واضحة ارجو التنبه ...
الموضوع :
المعارضة بين اليأس والردة..!
العراقي : فعلا هو وزير نزيه . فقط للتنويه اخي العزيز هناك اغلاط املائية كثيرة كمثال حظارية ، منذو ...
الموضوع :
اذا  أردتم الكهرباء فـأدعمو وزيرها ..!
ابو محمد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لماذا تم رفض القانون في العراق اليس فيه شيعة ؟! ...
الموضوع :
البرلمان الكويتي يقر بالأغلبية قانون الأحوال الشخصية الجعفري
امنه : السلام عليك يامولاي يااباعبدالله السلام عليك يامولاي ابراهيم المجاب اسئلكم بحقكم عندالله وبالشان الذي لديكم عنده ..ان ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك