ثقافة الكراهية والدجل والقتل

الوهابي صالح الفوزان في فتوى غريبة : لا تصلوا على آل محمد لأنها أصبحت شعار الشيعة!!

3320 11:42:01 2015-11-08

 في فتوى غريبة تتعارض مع اوامر الباري وما ورد ـ أمرا ـ بصحيح الاخبار عن رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم) دعا الشيخ الوهابي وعضو هيئة كبار "العلماء" في المملكة الوهابية...

 دعا الشيخ الوهابي وعضو هيئة كبار "العلماء" في المملكة الوهابية، صالح الفوزان في فتوى غريبة تتعارض مع اوامر الباري وما ورد ـ أمرا ـ بصحيح الاخبار عن رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم)، الى حذف الصلاة على آل رسول الله (ص) من التشهد بالصلاة، وهي من واجبات الصلاة (التشهد)، لان الصلاة على آل محمد اصبحت شعار الشيعة، حسب قوله.

والرواية التي يُستدل بها على كيفية الصلاة الشرعية على النبي (ص) كما هو متفق عليه بين جميع المسلمين دون زيادة او نقيصة، وكما جاء في السنة النبوية المطهرة، هي:

عن أَبي محمدٍ كعبِ بن عُجْرَة، قَالَ : خَرَجَ عَلَيْنَا النبيُّ - صلى الله عليه وآله وسلم - ، فَقُلْنَا : يَا رَسُولَ اللهِ قَدْ عَلِمْنَا كَيْفَ نُسَلِّمُ عَلَيْكَ ، فَكَيْفَ نُصَلِّي عَلَيْكَ ؟ قَالَ : قُولُوا : اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ ، وعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى آلِ إبْرَاهِيمَ ، إنَّكَ حَمِيدٌ مَجيدٌ . اللَّهُمَّ بَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ ، وعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى آلِ إبْرَاهِيمَ ، إنَّكَ حَمِيدٌ مَجْيدٌ.  متفق عليه.

والوهابية معروفة بكرهها لأل البيت الذين اذهب الله عنهم الرجز وطهرهم تطهيرها حسب نص آية التطهير الشريفة "انما يريد الله ليذهب عنكم الرجس اهل البيت ويطهركم تطهيرا"، لانها تدين بالولاء لبني أمية.

..............

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
احمد حسن الموصلي
2015-11-08
لعنة الله عليه وعلى كل وهابي خلقه الله لان هؤلاء ليسوا بشرا انما حيوانات همها افتراس من هم اضعف منهم وهيهات ان أساوي هؤلاء برجال الدين العراقين ابدا لان رجال الدين العراقين وخاصة الشيعة منهم ولو ماكو فرق كلهم مسلمين ابا عن جد ومنذ 1400 سنة لان العراقين مثقفين منذ سبعة الاف سنة اما السعوديين فانهم اغبياء وجهله وراكبي البعران لحد الان بغض النظر عن الطبقة الحاكمة لديها سيارات وطائرات لكن لازالو معتبرين راكبي البعران لانهم هم انفسهم بعران ويرحون فدوة لعلماء الدين العراقيين ،،، لا تتصورو اكو شعب مثل الشعب العراقي في العالم العربي للعلم اما الفوران او خريان كل هؤلاء خره اخو البول مع العائلة السعودية الجربان ،،،
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.84
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
لفيف عن مدينة الموصل : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته :- 📍م / مناشدة انسانية لايجاد موقع بديل لمركز شرطة دوميز زمار ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
مواطنة : احسنتم كثيرا ً رحم الله الشيخ الوائلي طريقة الحياة العصرية الان وغلاف الغفلة الذي يختنق فيه الاغلبية ...
الموضوع :
لماذا لا زلنا الى اليوم نستمع لمحاضرات الشيخ الوائلي (قدس)؟!
مواطنة : قصص ذرية الامام موسى ابن جعفر تفوح بالاسى والمظالم ز لعن الله الظالمين من الاولين والاخرين ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
مواطن : الواقع العراقی یحکی حال اخر للمعلم بکسر المیم ! ...
الموضوع :
كاد المعلم ان يكون..!
صفاء عباس الغزالي : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم وكيف لا وهوه زوج ...
الموضوع :
الامام علي وتكريمه من قبل الامم المتحدة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم سيدنه المحترم,,نسال الله بحق الرسول ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين المظلومين ان يلعن اعداء ...
الموضوع :
التاريخ الاسود لحزب البعث الكافر/7..انتصار المظلوم
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نسال الله العزيز الرووف بحق نبينا نبي الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
اصابة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض بفايروس كورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكمورحمة الله وبركاته ,, نسال الله عز وجل بحق نبينا ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
أعداء العراق يتوحدون ويتحالفون ويعلنون الحرب على العراق والعراقيين
زيد مغير : السيدة الكريمة سميرة الموسوي مع التحية . فقط ملاحظة من مذكرات العريف الان بدليل من الفرقة ١٠١ ...
الموضوع :
بئست الرسالة ،والمرسلة؛ النفاية رغد القرقوز.
طاهر جاسم حنون كاضم : الله يوفقكم ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك