التقارير

المعدان لؤلؤة الماء

1858 23:12:15 2016-06-05

إعداد: هيام الخياط

هم أقدم الأجناس التي سكنت جنوب العراق ،وعرفوا فيما بعد بالسومريين وتعني المستوطن أو سيد القصب ، تسمّى بها أحد الشعراء المجلّين في شعره ، لكنه لم يكن جميل الصورة ، وحين حضر أمام النعمان بن المنذر ملك الحيرة ليقرأه شعراً قال بعد أن شاهده : إسمع بالمعيدي خير من أن تراه ، ويبدو أن أهل ذلك الشاعر قد وجدوا في تلك التسمية مايفخرون به كما حاول البعض ، الربط بين البداوة وحياة المعدان ،باعتبار ان الإثنين يرمزان للتخلف وشظف العيش - لكن البيئة الصحراوية القاسية شحيحة المياه نادرة الكلأ ، تجعل البدو ينتهجون الغزو والنهب والعدوان والترحال الدائم كإسلوب حياة لايتيح لهم الإستقرار الذي تتطلبه المدنية ، أما الأهوار فهي بيئة غزيرة المياة العذبة دائمة الإخضرار كثيرة الخيرات وقريبة من المدن في الوقت عينه،مايوفر إمكانية الإستقرار والعيش الهادىء المطمئن والتبادل الدائم مع الآخرين في المنتوجات وبالتالي تخلق شخصية مسالمة وقادرة على التفاعل مع الحياة وإنشاء القرى التي تطورت الى مدن كما يشير التاريخ ، حيث القرى هي التي انشأت المدن وليس العكس .-كذلك قد تكون (معدان ) مصدرها من مجموع كلمتين (مو) ماء بالسومرية و(دان ) وتعني ثقل أو كتلة أو جسم يتخذ شكلا خاصاً (*) أو لؤلؤة الماء حسب قاموس المعاني ومنها جاءت تسمية (دانة ) اي قذيف المدفع القديمة ، وبالتالي فمعدان قد تعني ( لؤلؤة الماء أو كتلة الماء ) وذلك لارتباطهم بالماء في الأهوار وسرعة تحركهم فيه بواسطة الزوراق أو السباحة التي يتعلمونها أطفالاً ويبرعون فيها .

لقد كتب عالم الآثار النرويجي الأنثروبولوجي الشهيرهايردال المتوفى في نيسان/2002 في كتابه (حملــة دجــلة البحث عن البداية) ما يلي نصه:-
(( لقد عشت مع أُناس بدائيين في بولونيزا و أمريكا و أفريقيا , و لكن عرب الأهوار ليسوا بدائيين بأي صورة من الصور . انهم متحضرون و لكن بطريقة تختلف عنا . ليس لديهم تكنولوجيا التحكم عن بعد , ولكنهم اختاروا اقصر طرق المتعة ومن مصادرها مباشرة . وقد أثبتت حضارتهم إنها قابلة للحياة والاستمرار , فيما انهارت الحضارات الآشورية واليونانية والفارسية بعد أن وصلت إلى قمة ازدهارها )). 

استخدم مصطلحي المعيدي والشروكَي بقصدية هدف منها الطعن بعشائر الجنوب خاصة لأسباب طائفية / سياسية ، فقد قاموا بسلسلة من الإنتفاضات والثورات ضد الحكومات المتعاقبة ، استمراراً لانتفاضاتهم ضد الإحتلال العثماني ، وكانت الأهوار توفر لهم البيئة المناسبة لاتخاذها كقواعد انطلاق وحماية وتجمّع وأمداد وتخزين للسلاح والعتاد والتموين وماشابه ، وعلى ذلك عمد صدام حسين الى تجفيفها ليتخلص من خطرها ، لكن تلك التسمية التي قصد بها التحقير والإهانة والدلالة على الهمحية والتخلف كي يزهد بهم بقية العراقيين ولايصدقون أهلها ، بل يعامولنهم باستهانة وهزء -–.
تلك هي الخلفية التي تعنيها كلمة المعيدي ، والأغرب ان يقع فيها بعض المثقفين، فيرددون الكلام نفسه وبالمعنى الذي استخدمه وأشاعه الطغاة أو شجعوا عليه ، من دون محاولة لمعرفة طبيعته واشتقاقاته.

((شروكَي)) كلمة سومرية ليس لها علاقة بالقادمين من الشرق والشروگي هو السومري المستوطن، يعني انا شروگي اذن انا سومري.
 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
لفيف عن مدينة الموصل : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته :- 📍م / مناشدة انسانية لايجاد موقع بديل لمركز شرطة دوميز زمار ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
مواطنة : احسنتم كثيرا ً رحم الله الشيخ الوائلي طريقة الحياة العصرية الان وغلاف الغفلة الذي يختنق فيه الاغلبية ...
الموضوع :
لماذا لا زلنا الى اليوم نستمع لمحاضرات الشيخ الوائلي (قدس)؟!
مواطنة : قصص ذرية الامام موسى ابن جعفر تفوح بالاسى والمظالم ز لعن الله الظالمين من الاولين والاخرين ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
مواطن : الواقع العراقی یحکی حال اخر للمعلم بکسر المیم ! ...
الموضوع :
كاد المعلم ان يكون..!
صفاء عباس الغزالي : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم وكيف لا وهوه زوج ...
الموضوع :
الامام علي وتكريمه من قبل الامم المتحدة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم سيدنه المحترم,,نسال الله بحق الرسول ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين المظلومين ان يلعن اعداء ...
الموضوع :
التاريخ الاسود لحزب البعث الكافر/7..انتصار المظلوم
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نسال الله العزيز الرووف بحق نبينا نبي الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
اصابة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض بفايروس كورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكمورحمة الله وبركاته ,, نسال الله عز وجل بحق نبينا ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
أعداء العراق يتوحدون ويتحالفون ويعلنون الحرب على العراق والعراقيين
زيد مغير : السيدة الكريمة سميرة الموسوي مع التحية . فقط ملاحظة من مذكرات العريف الان بدليل من الفرقة ١٠١ ...
الموضوع :
بئست الرسالة ،والمرسلة؛ النفاية رغد القرقوز.
طاهر جاسم حنون كاضم : الله يوفقكم ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك