التقارير

عن حماية تركيا لداعش

620 16:41:58 2016-05-27

ان مشكلة الاكراد ونزعتهم الانفصالية والاستقلالية المحتملة وكذلك وجود آبار نفطية في شمال العراق بالقرب من الحدود التركية وتواجد أقلية التركمن في العراق تعتبر من العوامل المؤثرة على الامن القومي التركي.

ان رفض تركيا الشديد للغزو العسكري للعراق من قبل الولايات المتحدة وحلفائها وخطة تغيير النظام في هذا البلدوالنفوذ الاسرائيلي في شمال العراق أديا الى تعقيد المعادلة في هذه المنطقة. لم تقبل تركيا مطلقا بالمعادلات الجديدة والتغيير في العراق.

وعملت بكل ما في وسعها طيلة السنوات التي أعقبت سقوط نظام صدام باتجاه زعزعة الامن والاستقرار في هذا البلد من خلال استغلال الارضية الاجتماعية هناك ويعود السبب الى عدم قبولها بالديمقراطية القائمة على اساس التعداد السكاني خاصة بالنسبة للمكون الشيعي الذي يشكل الغالبية العددية للسكان. ولعبت انقرة مع بعض الدول الاخرى دورا كبيرا واساسيا في الاخلال بامن العراق والنيل من سلطة الحكومة المركزية من خلال استغلال الارضية الداخلية والاسهام في ايجاد ارتباطات بين البعثيين وبين تنظيم داعش الارهابي وعقد صلات خارج العرف الدولي مع اربيل.

طبقا لميثاقها الوطني ، تظعمتركيا ان الشمال العراقي الى الموصل أراض تابعة لها. كما يعتبر داود اوغلو حسب نظرته الاستراتيجية شمال العراق دائرة نفوذ استراتيجي لتركيا للوصول الى الشرق الاوسط .

وعلى الاكثر ان هدفها في العراق هو السعي لايجاد فيدرالية سنية عربية اي تأسيس اتحاد وفيدرالية سنية عربية في مناطق غير المناطق الوسطى والجنوبية التي تقطنها الغالبية الشيعية. وتحاول انقرة عبر تأسيس هذه الفيدرالية السنية لحفظ وتوسيع دائرة نفوذه في العمق العراقي. بالاضافة الى ذلك، تخطط تركيا لتوحيد المنطقة السنية في العراق استراتيجيا وجيوسياسيا مع الجزء السني في سوريا .

من هنا يعمل تنظيم داعش في العراق وسوريا باتجاه خدمة سياسات تركيا ( في اطار المحور الغربي والناتو ).فحسب رؤية الاتراك، ان تعزيز تواجد داعش في العراق يعني النيل من قدرة ومكانة الشيعة في هذا البلد. وسيؤدي هذا الامر على المدى البعيد الى تهيئة الظروف والمناخات لممارسة النفوذ من قبل الاتراك داخل الارض العراقية .

وينطلق هدف تركيا في سياساتها ومواقفها من داعش من النظرة الاستراتيجية التي تتبناها هذه الدولة حيال مكانتها وموقعها في النظام الاقليمي للشرق الاوسط. ثمة مصالح متطابقة الاتجاه بين تركيا وداعش في الوقت الحالي وستظل انقرة تستفيد من هذه الاداة طالما تقتضي تلك المصالح ذلك وان كانت تنكر ذلك في اطار مواقفها الرسمية .

ان الدعم التركي للمجموعات الارهابية علاوة على تبعاتها السلبية على الاستقرار السياسي داخل تركيا، فانه يؤدي في نفس الوقت الى المزيد من عدم الاستقرار في المنطقة وهذا سيلامس تلابيب هذا البلد مستقبلا .

من دون شك ان توسع رقعة التطرف والارهاب من افرازات وتبعات سياسات تركيا وان استمرار مثل هذا الوضع يعني استمرار الازمات داخل العراق وسورياوفي المنطقة .

في الوقت الذي تلتهم فيه نيران الحروب المشتعلة بالوكالة منطقى الشرق الاوسط وهي تزداد اكثر فاكثر مع مرور الزمن فان ما تفعله تركيا هو بمثابة صب الزيت عل نيران التوترات القائمة . واذا ما ارادت انقرة مواصلة سياساتها لقلب الاوضاع في سوريا والعراق فان ذلك سيضعها في صدام ومواجهة مباشرة مع دول الاقليم .

اسبوعية السبيل

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 72.05
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
فاضل شنبه الزنكي : الله يحفظكم احنا عراقين خرجنا من العراق قبل الحرب العراقيه الإيرانيه وكنا في شركه النفط الوطنيه البصره ...
الموضوع :
وزارة المالية: استمرار استلام معاملات الفصل السياسي يومي السبت والجمعة
غسان نعمان يوسف : اعلان النتائج بتاريخ٢٠١٩/٨/٥ ولم تنشر الأسماء على الإنترنت ارجوا إعلامنا بالقبول أو الرفض ولكم جزيل الشكر ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
وداد كاظم راضي الكعبي : السلام عليكم قدم زوجي طلبا اعاده للوظيفه او التقاعد بتاريخ٥ اغسطس ٢٠١٩. ولكوني ملتزمه بالعلاج من سرطان ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
حيدر حسن جواد كاظم الربيعي : اني مواطن عراقي عراقي عراقي متزوج وعندي ثلاثة أطفال تخرجت من كليه العلوم قسم الفيزياء الجامعة المستنصريه ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
بغداد : دعائنا للسيد عادل عبد المهدي بالتسديد لضرب هذه الاوكار وغيرها ممن تسببت للعراق بالتراجع ...
الموضوع :
اعتقال زعيم المخدرات والدعارة يثير جدلًا في العراق.. من هو حجي حمزة الشمري؟
حسين أسامة احمد جميل الحسيني : من الأخير الى سيادتكم اعرف بروحي مراح احصل على هذا الشي بس والله شگد الي غايه بيها ...
الموضوع :
جهاز المخابرات يشترط للتعيين فيه عدم الانتماء للاجهزة الامنية قبل 9 نيسان 2003.
كامل ابراهيم كاظم : السلام عليكم رجائن انقذونا حيث لاتوجد في محلتنا المذكوره اعلاه لاتجد اي كهرباء وطنيه لان محلتنا قرب ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
Karar Ahmed : ماهو اصل العراقين هل اصل العراقين من السومرين ام من الجزيره العربيه ...
الموضوع :
أول خريطة للتاريخ البشري في العالم: نصف الإيرانيين من أصول عربية والتونسيين من اصول أفريقية
ستار عزيز مجيد : بسم الله الرحمن الرحيم يتراود في الشارع بين الناس هناك منه زوجية 3600000 - 4600000 دينار وكل ...
الموضوع :
صرف منحة الـمتقاعدين على ثلاث دفعات للعسكريين والـمدنيين
فيسبوك