الأخبار

حسين بركة الشامي يرد على إتهامات الأعرجي ويؤكد قانونية جامعة الإمام الصادق وهي بمثابة الوقف الشرعي

5006 23:49:00 2011-04-21

أصدر رئيس مجلس إدارة جامعة الامام الصادق حسين بركة الشامي بياناً رد فيه على إتهامات النائب بهاء الأعرجي، دون أن يذكره بالاسم، وقد كشف الشامي في بيانه الخلفيات القانونية والرسمية لإنشاء الجامعة، مؤكداً أنها ليست ربحية، وليست مشروعاً شخصياً بل هي مسجلة لجهة خيرية ولها مجلس أمناء وهي بمثابة الوقف الشرعي.

 وتساءل السيد الشامي في بيانه، عن مصير الدعوات التي اطلقها الأعرجي حول كشف ملفات فساد كبيرة، ثم تراجع عنها، منوهاً الى وجود تسويات خاصة في هذا المجال مع المتورطين الحقيقين في الفساد.

وقد تلقى موقع الوسط نسخة من البيان ينشره كما هو:بيان صادر من سماحة السيد حسين بركة الشامي حول ما أثاره البعض من شبهات عن جامعة الامام جعفر الصادق (ع)قال تعالى:(لا يحب الله الجهر بالسوء من القول إلا من ظلم وكان الله سميعا عليما)

هاجم البعض جامعة الإمام جعفر الصادق (ع) بطريقة بعيدة عن اللياقات المتعارفة، حيث شوه الحقائق، وساق التهم مدفوعاً بخصومات سياسية، انطلق فيها من معلومات خاطئة، وأغراض معروفة في هذه الأجواء المعقدة والحساسة التي تخيم على المشهد السياسي في العراق. لم أكن لأدخل في سجالات الرد والتوضيح لو كانت القضية شخصية، لكن الإتهامات نالت من مشروع اسلامي وطني، يخدم المحرومين من ابناء العراق بالدرجة الأولى، وهذا ما جعلني أبين الحقائق في النقاط التالية:

أولاً: لقد تم تأسيس جامعة الإمام جعفر الصادق (ع) عام (2004) وذلك ضمن منهجية بعيدة المدى، تهدف الى توفير فرصة التعليم العالي لأبناء العراق الذين حالت الظروف دون حصولهم على الفرصة المناسبة، ووضعت في برنامجها الإرتقاء بالواقع التعليمي والتخصصي لأبناء العوائل الفقيرة والمضطهدة خلال حكم النظام السابق، ليساهموا في بناء العراق الجديد، ويأخذوا دورهم في مجالاته المتعددة، لا سيما وأن الكثير من الجهود تنصب بالاتجاهات السياسية بعيداً عن الإهتمام بالجانب الأكاديمي والتربوي.

ثانيا: إن جامعة الإمام جعفر الصادق، ليست مشروعاً شخصياً ولا فئويا، بل هي مشروع ثقافي خيري غير ربحي، حيث يرتبط بمؤسسة خيرية إسلامية عالمية لها مجلس أمناء من شخصيات معروفة، والمؤسسة وقف شرعي لا يباع ولا يورث.

ثالثاً: إن جامعة الامام جعفر الصادق تم شراؤها بحسب القوانين المتبعة في الدولة، وطبقاً للإجراءات الرسمية، ومرت بسياقاتها القانونية والرسمية من كافة الجهات المعنية في البيع والشراء، من أول خطوة وحتى النهاية. وإدارة الجامعة مستعدة لتقديم كافة الوثائق والمستمسكات الرسمية أمام أي جهة مختصة بمتابعة هذا الموضوع.إن سعر الشراء جرى طبقاً لتقديرات المسؤولين المختصين والخبراء المعتمدين من قبل الجهات الرسمية، حيث تم تقدير المتر المربع الواحد بسعر (مائة ألف دينار عراقي)، وكان سعر الشراء النهائي هو ما يقرب من ملياري دينار عراقي. وجرى تسجيلها رسمياً وفق الأصول والقوانين المتبعة، فليست هناك أية مخالفة قانونية في التثمين والتسجيل العقاري وطريقة البيع على الاطلاق.

رابعا: تقوم جامعة الإمام الصادق على أساس خدمة الشباب العراقي، وتوفير فرص التعليم العالي للطبقات المحرومة والفقيرة، فهناك المئات من طلبتها تم قبولهم مجاناً أو بأجور مخفضة جداً، مراعاة لحالتهم المعاشية، وتلتزم الجامعة بهذا المبدأ لتوفير فرص التعليم العالي لأبناء العراق الذين مرّوا ويمرون بظروف صعبة.

خامساً: تضم الجامعة أكثر من سبعة آلاف طالب، يتوزعون على مقرها الرئيسي في بغداد وفروعها في محافظة صلاح الدين، وديالى، وميسان، والمثنى وذي قار، والنجف الأشرف، ومعظمهم من الطبقات الفقيرة المحرومة، حيث تحول ظروفهم المعاشية والاجتماعية من مواصلة دراساتهم، فكانت الجامعة هي الفرصة المفتوحة امامهم، مع التأكيد أن طلبتها يمثلون الطيف العراقي المتنوع، من شيعة وسنة ومسيحين وصابئة مندائيين.

سادسا : حصلت الجامعة على شهادات تقدير من مؤسسات وجهات وجامعات عالمية معروفة، ولها علاقاتها الواسعة مع المنظمات التعليمية الدولية، وهذا ما يعزز مكانتها ومكانة التعليم العالي العراقي في الأوساط العلمية والأكاديمية العالمية.وكان المؤمل من الجهات البرلمانية التي تدعي الحرص على المصلحة العامة ان تساند هذه المشاريع، وأن تقف الى جانب النهوض بالواقع التعليمي في العراق، لا سيما وأن الجامعات الأهلية في الدول الديمقراطية تحظى برعاية خاصة، وأن بعضها يحتل مكانة أولى في الأوساط الأكاديمية العالمية. وقد كان علماء الدين المصلحون في العراق من رواد الوعي والتغيير تأسيس الكليات والجامعات الأهلية، كما في مشروع جامعة الكوفة، وكلية الفقه وكلية أصول الدين، والمدارس الجعفرية وغيرها. لكن النظام الدكتاتوري صادر تلك المشاريع الأكاديمية، ضمن سياسته الظالمة التي طالت كل شئ في العراق.لقد كنا نتوقع أن تقف الجهات التي تدعي تمثيلها للشعب، الى جانب أبنائه، لا أن تثير شبهات باطلة لا تستند الى أصل قانوني أو عرفي أو أخلاقي، ضد صرح أكاديمي يحتضن أبناء الطبقات الفقيرة ويوفر لهم فرصة التعليم العالي في مختلف الإختصاصات، بعد ان كانت هذه المؤسسة (جامعة البكر) سابقاً تقدم التخريب والإرهاب وتخرج العناصر التي تقمع الشعب العراقي، كما هو معروف للجميع.

لقد كنا نأمل أن يقارن هؤلاء المزيفون بين ما كان عليه الحال في زمن النظام السابق، وبين ما يحدث الآن، حيث تتحول مؤسسات الجريمة والقمع والارهاب الى مؤسسات علمية تربوية تخدم ضحايا النظام السابق، لكننا نلتمس لهم العذر بعدم الخبرة السياسية، وبقلة التاريخ النضالي أو إنعدامه، فمن لم يعش سنوات المحنة في ساحات المواجهة ومقارنة النظام الظالم، لا يمكنه ان يعقد مثل هذه المقارنات.

إننا نقدر أن الشخص الذي اثار هذه الشبهات، قد وعد أكثر من مرة بأنه سيكشف حالات فساد خطيرة، ولا ندري ما الذي جعله يتراجع عنها، وربما أراد ان يثير هذه القضية للتغطية على وعده السابق، كنا نتوقع منه ان يتحدث عن الذين أثروا بسرعة خاطفة وامتلكوا العقارات والقصور على ضفاف دجلة وفي دول أخرى، مع ان ماضيهم المعاشي معروف لدى الجميع، واعتقد ان القصد واضح!!.

كنا نتوقع منه أن يتحدث عن الذي استولوا على قطع الأراضي والعقارات بغير وجه حق وبغير سند قانوني قبل أن يثير اتهاماته الباطلة لمؤسسات معترف بها رسمياً وملتزمة بالقانون والاجراءات الرسمية بشكل اصولي دقيق.إننا نقدر أن الشخص الذي أثار هذه الشبهات، انطلق من حسابات سياسية مغلوطة، فلست مستشاراً لرئيس الوزراء، كما يظن، فلا علاقة لي بهذا المنصب منذ زمن، وكل وقتي وجهودي هي التفرغ للعمل لرعاية جامعة الامام جعفر الصادق(ع) والحفاظ على رصانتها واستقلاليتها، رغم تشرفي بالانتماء لمدرسة الامام الشهيد محمد باقر الصدر العلمية والحركية، وأفتخر بالانتماء الى حزب الدعوة الاسلامية منذ أكثر من أربعين عاماً. لكني لم أدخل الصراعات والمنافسات السياسية، متفرغاً لخدمة أبناء العراق من خلال هذا المشروع وغيره. ولم أدع يوماً أنني حاصل على شهادة جامعية عليا، فالشهادة التي حصلت عليها بالتتلمذ على يد الشهيد الصدر الأول والشهيد الصدر الثاني، تكفيني إعتزازاً، فضلاً عن شهادات وتقديرات من جامعات ومؤسسات معتبرة في العراق والعالم، كما أن مؤلفاتي التي تدرس في عدد من الكليات والمعاهد، تشهد على نشاطي العلمي والفكري والأدبي وهو الذي أوليه أهمية بالغة منذ زمن بعيد، وقائمة مؤلفاتي معروفة للمثقفين في المجالات الإسلامية والحركية والقرآنية والادبية. ويبدو إن صاحب الإثارة المفتعلة يجهل طبيعة الدراسة الحوزوية وقيمتها العلمية.

لقد قضيت عمري في العمل الإسلامي، وكنت أحد مؤسسي العمل الجهادي لمقارعة النظام السابق، وتركت في كل ساحة عشت فيها خارج العراق، مشروعاً ثقافياً أو اجتماعياً أو إنسانياً، لخدمة المهاجرين والمهجرين من أبناء العراق. ولعل الذي يوجه اتهاماته الباطلة لي، لا يعرف مشاريعي ومنها مؤسسة دار الاسلام العالمية في لندن، وله العذر فلم نعرف عنه اهتمامه السياسي والثقافي في تلك الفترة.

إن التصدي لحالات الفساد مسؤولية كل مواطن عراقي، ومن يحاول ان يغطي على الفساد ويصرف الأنظار عن الملفات الحقيقية، فإنما يسعى الى تضليل المواطن العراقي، وهي محاولة بائسة، ستكشفها الأيام المقبلة بالدليل القاطع والكلمة الفاصلة.لقد عاهدت الله ونفسي أن أمضي في طريق العمل الخدمي، والنهوض بالمشاريع التي تخدم المواطن العراقي، رغم كل الصعاب والعقبات، فهي مسيرة آمنت بها، ولقد واجهتنا مثل هذه الاصوات المبحوحة وأشد لكننا واصلنا الطريق الصعب بثقة عالية بالاتكال على الله سبحانه، فهو حسبنا عليه توكلنا فنعم المولى ونعم النصير، والحمد لله رب العالمين.حسين بركة الشاميرئيس مجلس إدارة جامعة الامام جعفر الصادق(ع)

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
دريد البلداوي
2012-10-12
سيد حسين ما يهمني من كلامك كله ان الجامعة انشئت لذوي الدخل المحدود انا احد طلاب هذة الجامعة وقدمت طلب لتخفيض الاجور الدراسية للعام الدراسي 2011-2012 فلم يستلم سكرتيركم الطلب وقال لي بان السيد لا يقبل باعفاء او تخفيض الاجور!!!!!! اذا كان هذا التصرف من سكرتيركم شخصي ولا يدل على توجهاتكم الحقيقية فمكتبك يعمل عكس توجيهاتم يا سيدنا !!!! سيدنا والله انا انصحكم بان تزيل العمامة عن راسكم الشريف لكي لا تتهم ...... ( إنا عرضنا الأمانة على السماوات والأرض والجبال فأبين أن يحملنها الى اخر الاية الكريمة
عاشق حسوني الشامي
2011-11-19
1:جامعة زبالة 2:الكادر التدريسي زبل 3:الله يمهل ولا يهمل 4:خزيتونة يا عصابة الدعوة 5:حسوني اني منك اطمهة لروحي 6:شوية طب للكافترية او للتواليتات 7:زين دعك من الخمط راعي الطلاب بالاجور ليش مو دمرت العالم 8:ترة ماكو فرق بينك وبين صدام وصدام يقلد يزيد وانتة معاوية اللوطي مابيكم شريف ابد ابد ابد ابد الله يلعنكم وينتقم منكم عوف ذولة ولدك خطية ديشاركوك الحرام 00000
حد السيف
2011-04-24
للعلم بيع وايجار اموال الدولة يتم عن طريق مزايدة علنية فهل اعلن عن بيع الارض في المزاد , واذا كان السعر 100000 دينار انا شخصيا اريد 1000 متر فهل ستقبل حكومة العراق الفاسدة طلبي هذا,,, اعجب لقوم يتقاتلون على حرث الدنيا الحرام التي هي حفرة من حفر النار الم يتعضوا من هدام بل اصبحوا اسوء منه و
مجروح يا عراق - لندن
2011-04-23
كافي دجل وهاي المامة المزيفة اشمرها لان كاعد تشوهون مذهب ال محمد صلى الله عليه وال وسلم ( نسوا الله فانساهم انفسهم ) الكل يعرف من انت ولاي دولة تعمل وماذا عن الرواتب التي يتقاضها اقاربك هنا في لندن واحد منهم هنا ياخذ راتب درجه عميد وهو هنا دايح بلندن وهاي الرواتب هم وقف يا.......... لااستطيع ان اقول سيد لانني اشك بنسبك ايضا
ابو باقر
2011-04-22
لو الله يهدي الشامي ويبيع لي فد 200م بعشرين مليون حسب تقدير الخبراء اكون ممنون
الكافي
2011-04-22
ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين هل حسبت يا حسين الشامي ان الله سيمرر لك وقوفك ضد الشعائر الحسينيه؟اعلم يا حسين الشامي ان حبل الكذب قصير وان كثيرين ممن هم عل شاكلتك قد ارادو شراء ذمم الناس والتحايل على العقول البسيطه لكن الله كان لهم بالمرصاد وليعلم الاخوه ان سعر المتر في هذه المنطقه بالذات في زمن اللعين صدام هو اكثر من خمسمائة دولار فما بالكم بعد سقوط الصنم؟ثم انا لا اعرف كيف لك ان تتخذ من الدين غطاء لك ولافعالك الدنيئه؟يا حسين الشامي هل ان الحسينيون هم من السيخ والهندوس؟هذا كلامك خسئت
علي
2011-04-22
عجيب الجامعة شلع هيه ومبانيها ومنشأتها بمليون دولار ,,, يابلاش سؤالي منين جاب المليون دولار واذا مشروع خيري ليش قسط الطالي مليون ونص حرامية حرامية ميصير جارة وبأفعالهم يسيؤون للمرجعية
saleh
2011-04-22
في محافظة بابل تم تخصيص مبلغ لبناء مستشفى وعندما ارادوا تخصيص الارض طلبت البلدية مبلغا كبيرا بدلا لسعر الارض وهذا المبلغ كان من الصعب توفيره من قبل ميزانية تنمية الاقاليم وهنا تم الطلب من البلدية تخفيض المبلغ لان المستشفى هي لخدمة اهالي المدينة وفعلا تم ذلك واليوم المستشفى قيد البناء وبسعة 400 سرير. فاذا كانت الجامعة تابعة للوقف الشيعي وليس لاشخاص فلابد من بيع ارض الجامعة بمبلغ رمزي ولايتم المتاجرة بها من قبل امانة العاصمة لان العلم كالغذاء والعلاج.
اخ شهيد
2011-04-22
اولاً :السيد الشامي قال في لقاء تلفزيوني سابق انه اعترف على نفسه امام السلطات الصدامية بانه من حزب الدعوة وهو مستعد لتحمل كل الملفات التي على الاخرين الشباب المحبوسين معه، العجيب ان اخي اعدم وافرج عن الشامي من المعتقل وهو الان يسبح بالدولارات. ثانياً: الشامي لديه بيت في العطيفية يقال انه اشتراه من مسفرين لم يرجعوا للعراق، الغريب انه بنى في سوره محلات لاتؤجر بل يتقاسم الارباح مع اصحاب المحلات. ثالثاً: هل يستطيع السيد البادي على وجهه الضعف من صلاه الليل عدد المسؤولين المزورين في جامعته.
كاظم الموسوي
2011-04-22
كافي تلعبون بعقولنا يعني سرقه في وضح النهار مكان سعره 150 مليون دولار تشتريها بمليون دولار وتسجلها بسمك وتكول شرعيه ليش ماسجلتها باسم المرجعيه الشريفه اتقوا الله فقد اسودت وجوهكم في الدنيا قبل الاخره
كاظم الموسوي
2011-04-22
كافي تلعبون بعقولنا يعني سرقه في وضح النهار مكان سعره 150 مليون دولار تشتريها بمليون دولار وتسجلها بسمك وتكول شرعيه ليش ماسجلتها باسم المرجعيه الشريفه اتقوا الله فقد اسودت وجوهكم في الدنيا قبل الاخره
كاتب عراقي
2011-04-22
الله يصخم وجوهكم باموال الحرام تفتحون جامعات باسماء اهل البيت عليهم السلام ، يقول الشامي هي بمثابة وقف شرعي يعني ما تعود للدولة العراقية ولا للوقف الشيعي ، ممكن تفهمنا المن تعود ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ،
خالد
2011-04-22
مو ذنب حسبن الشامي المالكي صار 8سنوات يساعده على الفساد ماخله شي بالوقف الشيعي وهسه على جامعه البكر يساعد الشباب الله يساعدك
عادل
2011-04-22
بسم الله الرحمن الرحيم لقد كنت مهجرا لمدة 16 سنة وقد عرفت الجماعة في المهجر واطلعت على (بعض) جوانب شخصياتهم وسلوكياتهم ، وكنت اخشى أن يتمكن هؤلاء اللصوص من خداع اهلنا في داخل العراق لعدة سنوات قبل أن تفوح رائحتهم ، ولكن لم يمر وقت طويل حتى فظحهم الله. ومن باب الصدفة أني قضيت شطرا من طفولتي قرب المنطقة المذكورة وأدرك تماما حجمها أهميتها الاقتصادية و أنها أغلى كثيرا كثيرا كثيرا مما ابتلعها به وعاض السلاطين. والحمد لله رب العالمين
khalid dalbozy
2011-04-22
هو خير الكلام ماقل ودل واكيد راح تبرر السرقات ياشيخ بس اقول حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم لقد سودتم وجوهنا لقد دنستم مذهبنا الجعفري واليوم فضحنا في كل العالم لقد عكستم صوره سوداء للشيعه في كل العالم الله ينتقم منكم وكل شيعي شريف لازم يدافع عن مذهبه مع تحياتي للشرفاء
الغريب
2011-04-22
يكول حامعة خيرية قسط الطالب لسنة واحدة 1250 دولار شنو الخيري بيها وثانيا هاي جامعة البكر شجابها وشسوها وقف لازم ترجع جامعة لاركان الجيش يعني ليش كلشي اتفرهد بالبلد لكن المهزلة كلها باسم الدين
ali abas
2011-04-22
بسمه تعالي وبعد اريد ان اوجه سوال الي السيد الشامي اذا كنت مجاهدا طول حياتك فمن اين جئت بهذا المبلغ الضخم والسوال الثاني ان البنايه هي ملك الحكومه والحكومه هي المالكي وحزبه اذن والاسعار هي بيد الحكومه اذن من يجرئ علي محاسبتكم فالنتيجه هي صفقه حزبيه معروفه هدفها قبول الطلبه الذين لاحول ولا قوة مستغلين ضعفهم المادي ليكون لحزبكم ابواق تحاربون شعائر الامام الحسين ع بحجه انها خرافيه واني لكم هذا فقبلكم كان صدام وانتم نهايتكم مثله ان لم تكفوا عن محاربتكم للدين واقسم بالله انتم وحزبكم لا تعترفون بالمرجعيه ابدا وانا اتحدي الشامى لو جاء بسند يؤيد شراء الجامعه من السيدالسيستاني دام ظله او حوزه النجف بلطبع هو يتمسك بشرعيه الوقف الشيعي وهذا الوقف محتل من قبل حزب الدعوه .ولكن سياتي اليوم الذي يكشف زيفكم وغدا لناظره قريب انه سميع الدعاء
ابو نور
2011-04-22
في اليوم التالي لطرح بهاء الاعرجي الموضوع ادعى انه تعرض لمحاوله اغتيال بالاسلحه الكاتمه نطلب منه جادين الكشف عن الاشخاص الذين تم اعتقالهم من قبل افراد حمايته والا سوف نقاضيه لان الاعلان عن محاوله الاغتيال فيها اتهام مبطن نعطي فرصه يومين للسيد بهاء الاعرجي للكشف عن ما ذكر
طاهر عباس
2011-04-22
العقار مسجل باسم من ؟من المشتري ؟ومن البائع؟ هل من حق وزارة الدفاع بيع جامعة للدراسات العسكرية ؟
hu ya
2011-04-22
تمخض الجبل فولد فأرة ما اسهل ان يدعي احد صحة شكل الشراءولكن العلة فيما خلف الشكل ثم من قال ان عملية التثمين هي خير الطرق لبيع عقار الدولة الذي هو ملك عام لماذا لم تعلن بالمزاد العلني وما هي الجهة الاسلامية المرموقة التي تعمل لوجه الله واذا كانت الجامعة في الاصل قامت على ارض بطريقة ملتوية من يقول انها لاتمنح الشهادات بطريقة ملتوية ومن هو الفطحل الذي يرأسهاوعلى اية معايير من معايير الجودة حازت جامعة يرأس مجلسها شخص لم يحصل على شهادة جامعية ولماذا لم يكشف السيد الشامي عمن اثروا اذا كان يعرفهم و...
الكوفي
2011-04-22
نود ان نلفت عناية القارىء المليارين في ذلك الوقت تعادل اليوم المليارات وربما لا نبالغ اليوم اذا قلنا تتعدى المائة مليار دينار عراقي ، يجب التحقق من مصدر الاموال والجهات الممولة للشامي يا اتباع امير المؤمنين ، الشامي والجهات التي ينتمي لها معروفة لنا اهدافها وعلى شيعة امير المؤمنين ان لايدعوا هذا الامر الخطير اللهم اشهد اني قد بلغت .
العراقي
2011-04-22
عيني سيد شامي سعر المتر في حي القاهرة وفي موقع مثل موقع جامعة البكر هوخمسة ملايين للمتر المربع الواحد وانت اشتريت المتر بمئة الف مع البناء الفاخر......
الكوفي
2011-04-22
يقول الشامي ( وكان سعر الشراء النهائي هو ما يقرب من ملياري دينار عراقي. وجرى تسجيلها رسمياً وفق الأصول والقوانين المتبعة، فليست هناك أية مخالفة ) على فرض ان الرجل صادق نساله من اين اتيت بالاموال ومن هي الجهة التي تقف وراء التمويل وكيف استطعت في سنة 2004 من جمع هذه الامول وكيف تم تسجيلها والعراق كان وقتها لادولة ولا حكومة حقيقية موجودة وهناك الكثير من الاسئلة تطرح ويجب ان تجيب عليها ، الشامي معروف وضعه وتوجهاته فعلى الشرفاء ان يتابعوا بجدية هذا الموضوع وان لاتكون الحكومة هي من تستلم الملف .
ام حسنين
2011-04-22
انا اعرف هذا الشخص حق المعرفة في لندن لكن تبين اننا كنا نجهل خباياهم هناك قصة قبل عدة سنوات ارسلت تبرع الى عوائل فقيرة في بغداد وقلت للسيد الرجاء اريد معلومات عن تلك العوائل خصوصا (احدى العوائل فقدوا الاب والام ونجى طفلين فكان يحزنني جدا وكنت اتمنى ان اصلهم واتكلم معهم القصة طويلة وعند رجوعه الى لندن توارى عنا؟وهناك عائلة اخري شخص هو وزوجته عنده ماجستير اقتصاد كانا موظفين في تلك الجامة الامام الصادق(ع)، صدام مزقهم تمزيقا يعني تلك العائلة من الذين تضروا بقسوة.لكن السيد الشامي لم يعجبه العجب ولا
ابو حسنين
2011-04-22
آها هذه هي الوفة الشرعية يعني صار حلال زلال؟؟
س
2011-04-22
بس حسين الشامي مويئتمن منه بلفلوس ضعيف جدا والحيل الشرعيه تحت ابطه خلي يكول وين وده افلوس الخمس والتبرعات لانشاء سكن لطلاب االحوزه والخدم \ هو يعرف يافلوس
ابو سجاد الزبيدي
2011-04-22
اذا اراد احد ان يشتري الجامعة فهل سيبيعها الشامي بنفس السعر او بضعفه او بعشرة اضعافه بل بمائة ضعف اذا كان الذي يريد الشراء سيطورها الى صرح علمي كبير اكبر مما في خيال الشامي ثم اليست تلك الاموال التي اشترى بها الجامعة كانت اموال ديوان الوقف الشيعي و كانت الجامعة في البداية تابعة للديوان و لما خرج الشامي من الديوان اخرجها معه و في وقتها حاول ان يلقي التهمة على المرجعية و لكن محاولته باءت بالفشل و اخيرا اي جهاد يتحدث عنه الشامي ؟ اهو جهاد الفنادق في لندن ؟ ام لديه ما يريد ان يوهم به القراء ؟؟
علي الدجيلي
2011-04-22
والله يا اخي خوش تلمعون الصور 0يا اخي امنت بالدعوة الحالي الذي اثبت من خلال توجهاته العلمانية انه حزب بعيد عن قيم ومبادئ الشهيد الصدر وعن القيم الاسلامية نحن ابناء الدعوة سجنا واعدم اشقائنا لم نلمس من هذا الحزب للاسف الا المتاجرة بحقوق ابناء الشعب وحينما اتضخت لنا حقيقة الكوادر الجديدة لهذا الحزب ايقنا ان المبادئ لدى قادته السياسيون مستعدون للمتاجرة بالعراق وليس فقط بالمواطن العراقي 0 تهميشكم للشرفاء ممن اقتدوا بالشهيد الصدر دليل على ضعفكم وابتعادكم عن النهج الذي ارساه بدمه الشهيد الصدر قدس سره
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 71.68
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
محمود البياتي : ايعقل ان كاتب المقال طالب دراسات عليا؟. مقال حافل بالاخطاء النحوية وركاكة الاسلوب وفجاجة التعبير. اذا كان ...
الموضوع :
تقرير علمي عن الانسان والكون الذي يعيش فيه
ابو كيان الفارسي : تعال شوف الفساد في محافظه بغداد عباس ابو التطقيق كل معامله 10 ورقات علني وباسم ابو فرح ...
الموضوع :
النزاهة: السجن سبع سنوات لرئيس مجلس إدارة الشركة العراقية للنقل البري سابقاً
اخوة زينب : محد راح يحسبهم هذولي اولد معاويه لعنه الله عليهم الى قيام الساعه هم لو عدهم غيره ماكان ...
الموضوع :
المتحدث باسم قيادة محور الشمال للحشد الشعبي : دماء الشهداء فضحت تسجيلات الفلاحي
حمادة : السلام عليكم .... تحية طيبة لوكالة انباء براثا وعامليها المخلصون .. وتحية طيبة للاخوة علي محسن راضي ...
الموضوع :
عدم التزام اصحاب المولدات يا مجلس محافظة بغداد
المواطن : لماذا العراق یبیع النفط 16 دولار ارخص علی کل برمیل الی الدوله الاردنیه. هذا فلوس الشعب. ...
الموضوع :
93% من ضحاياهم شيعة: أحصائية أمنية حول جنسيات الارهابيين الذين قاموا بتفجيرات ارهابية في العراق
محمدامين عبدالحسين عبيد : انفصلت عن الدوام بتاريخ شهر الثامن سنة 2015 بسبب مشاكل عائلية ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيانا بشأن معاملات المفسوخة عقودهم في الهيئة
تحسين : السلام عليكم النص يعاني من ركاكة واضحة ارجو التنبه ...
الموضوع :
المعارضة بين اليأس والردة..!
العراقي : فعلا هو وزير نزيه . فقط للتنويه اخي العزيز هناك اغلاط املائية كثيرة كمثال حظارية ، منذو ...
الموضوع :
اذا  أردتم الكهرباء فـأدعمو وزيرها ..!
ابو محمد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لماذا تم رفض القانون في العراق اليس فيه شيعة ؟! ...
الموضوع :
البرلمان الكويتي يقر بالأغلبية قانون الأحوال الشخصية الجعفري
امنه : السلام عليك يامولاي يااباعبدالله السلام عليك يامولاي ابراهيم المجاب اسئلكم بحقكم عندالله وبالشان الذي لديكم عنده ..ان ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك