منوعات

أخطر 4 خدع على "واتسآب" عليك معرفتها!


يصل عدد مستخدمي تطبيق المراسلة الفورية "واتسآب" إلى أكثر من مليار مستخدم. بعبارة أخرى، يستخدم واحد من كل ستة أشخاص من سكان العالم التطبيق. يعني ذلك أنه مكان جيد لتنفيذ عمليات الاحتيال والخدع والحيل على الإنترنت، بحسب موقع "ذا صن" البريطاني.

ويستخدم المحتالون التطبيق لإقناع المستخدمين بتفاصيل معينة يمكن استخدامها في سرقة هوية المستخدم، مثل الاسم والعنوان. بينما تحاول بعض الحيل الأخرى تثبيت برامج ضارة على الهاتف، إذ يمكن عبر هذه البرامج التجسس بشكل فعال وجمع المعلومات التي يمكن استخدامها لأغراض شريرة، في ما يلي نستعرض أخطر 4 حيل انتشارا على "واتسآب".

يعني ذلك أنه مكان جيد لتنفيذ عمليات الاحتيال والخدع والحيل على الإنترنت، بحسب موقع "ذا صن" البريطاني.

و في ما يلي نستعرض أخطر 4 حيل انتشارا على "واتسآب":

[الرسائل الدعائية]

ويستخدم المحتالون التطبيق لإقناع المستخدمين بتفاصيل معينة يمكن استخدامها في سرقة هوية المستخدم، مثل الاسم والعنوان، بينما تحاول بعض الحيل الأخرى تثبيت برامج ضارة على الهاتف، إذ يمكن عبر هذه البرامج التجسس بشكل فعال وجمع المعلومات التي يمكن استخدامها لأغراض شريرة.

[البريد الصوتي]

يرسل بعض المحتالين بريدا صوتيا، ويدعونك للضغط على زر "الاستماع" لسماع الرسالة.

ولكن بدلا من تشغيل المقطع الصوتي، يقودك الضغط على المقطع إلى موقع ويب مبتذل يحاول تثبيت برامج ضارة على هاتفك.

[واتسآب جولد]

يخدع المحتالون مستخدمي واتسآب عن طريق دعوة لتنزيل نسخة مزيفة من التطبيق، التي من شأنها أن تصيب الهواتف الذكية ببرامج ضارة.

وتدعي الرسائل "السرية" التي يتم إرسالها إلى المستخدمين أن لديك فرصة حصرية لتنزيل "WhatsApp Gold".

كما تدّعي أنه يقدم ميزات محسنة وحصرية يستخدمها المشاهير فقط. وبعد الضغط على الرابط، يتم إعادة توجيه المستخدم إلى صفحة مزيفة ويصبح الهاتف مصابا ببرامج ضارة.

[تطبيق التجسس]

تنتشر حاليا دعوة لتحميل تطبيق WhatsApp Spy الذي يسمح لك بمعرفة ما يقوله أصدقاؤك وزملاؤك لبعضهم البعض في خدمة الرسائل.

وتدعوك الرسالة إلى المسارعة بتحميل التطبيق، حيث سيكون بإمكانك الاستماع إلى محادثات الآخرين على واتسآب.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 66.31
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 321.54
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
امل حسن علي : تحية طيبة اني حفيدة المتوفية المرحومة ملوك حمودي تبعية ايرانية .ارجو مساعدتي ﻻعتبارها شهيدة حسب الشروط القانونية ...
الموضوع :
العراقيون المتوفين في الخارج قبل 2003 شهداء..!
سعدعبدالعزيزعلي الشوهاني : ارجوا من حظرتكم الصدق مع التعامل مع المواطنيين وأنا واحد منهم وأتمنى الحصول على قرض الاحلام لكي ...
الموضوع :
مصرف الرشيد: 200 مليون دينار سلفة لشراء سكن عبر النافذة الاسلامية !!! والمستفادون منه حماية رافع العيساوي وموظفوا المالية
عبد العزيز الجمازي الاعرجي : الله يحفظ الشيخ جلوب هذا غير مستغرب من هذا السيد الجليل ومن عشيرته البصيصات الاعرجية الحسينية الهاشمية ...
الموضوع :
عشيرة البصيصات والخطوة الفريدة المشرفة
الشيخ حسن الديراوي : اعراب البيت الثاني اين الدهاء / جملة اسمية - مبتدأ وخبر - تقدم اعرابه - اين القصور ...
الموضوع :
أين القصور أبا يزيد ولهوها والصافنات وزهوها والسؤددُ.... قصة قصيدة شاعر سوريا الكبير الدكتور محمد مجذوب
الشيخ حسن الديراوي : اسمحوا لي ان اعرب البيت الاول أين/ اسم استفهام مبني على الفتح في محل رفع خبر مقدم ...
الموضوع :
أين القصور أبا يزيد ولهوها والصافنات وزهوها والسؤددُ.... قصة قصيدة شاعر سوريا الكبير الدكتور محمد مجذوب
Mohamed Murad : لو كان هناك قانون في العراق لحوكم مسعود بتهمة الخيانه العظمى لتامره على العراق ولقتله الجنود العراقيين ...
الموضوع :
الا طالباني : عندما كنا نلتقي قيادات الحشد كنا خونة والحمدالله اليوم العلم العراقي يرفرف عاليا خلف كاك مسعود
yyarrbalkhafaji : احسنتم على هذا التوضيح يرحمكم الله والله شاهد على ما اقول ليس اي جريدة او اي شخص ...
الموضوع :
رفحاء الصمود ولكن..!
Zaid : الكاتب يناقض نفسه فهو يقر بوجود تشريع فاسد لا يفرق بين الطفل الصغير والمجاهد الحامل للسلاح ثم ...
الموضوع :
رفحاء الصمود ولكن..!
أبو مصطفى الساعدي : سيدي الكريم سوف ننتصر عليهم بعونه تعالى، وسنقطع خيوط الخديعة، وسوف ننزع عنهم أوراق التوت؛ لنري للناس ...
الموضوع :
الديمقراطية والإصلاح بين الجهل والتجاهل..!
DR.shaghanabi : ان الریس الحالی یبدو ذو نشاط ومرغوبیه علی الساحتین الداخلیه والدولیه وهو رجل سیاسی معتدل فی الساحه ...
الموضوع :
الرئيس العراقي يدعو بابا الفاتيكان لزيارة بيت النبي إبراهيم
فيسبوك