المقالات

معاشات الناس .. مطلوب احترام التوقيتات


عبد الزهرة البياتي ||

 

راتب الموظف من اصغر مستوى في الوظيفه وصولا الى رئاسه الجمهوريه استحقاق شرعي وقانوني واخلاقي ايضا وهنا يحضرني الحديث النبوي الشريف لنبي الرحمة والعداله والصادق الامين محمد (صلى الله عليه واله وسلم ): ( اعط الاجير اجره قبل ان يجف عرقه )ولكن اين نحن اليوم بالضبط من مضمونه ؟ ..

جاء في تعريف الراتب انه جزء من حزمه تعويض يقدمها اصحاب العمل للموظفين مقابل اداء خدمات محدده ويُفهم بشكل عام على انه يُغطي الخدمات على مدار العام بحيث يتكون من المال الذي يكسبه الموظف على فترات منتظمه غالبا شهريه او نصف شهريه او حتى اسبوعيه هذا بالنسبه للقطاع الخاص اما في القطاع الحكومي فهو اجر محسوب وفق محددات اداريه وحسابيه كالشهادة او الاختصاص وسنوات الخدمه الوظيفيه يضاف اليها المخصصات وغلاء المعيشه وحتى مخصصات الخطورة وعادة ما يميل العراقي الى العمل في القطاع الحكومي لانه مضمون ولا يخضع لتقلبات السوق كما هو الحال بالنسبه للقطاع الخاص حيث وجد الملايين في كل انحاء دول العالم ومنها العراق انفسهم حبيسي البيوت ولا مورد او دخل لهم سوى اعانات تقدمها الدول او بعض الشركات والقطاعات التي تحترم معايير العمل وتنظر الى العاملين فيها بنظرة انسانيه ابويه ..

ما اريد تناوله هنا ان كل وزارة من وزاراتنا حدّدت توقيتات تطلق خلالها رواتب منتسبيها كأن تكون في الاول من الشهر او الخامس منه وهكذا دواليك وانها ملزمة بتوزيع الراتب كل (30)يوما ولا يجوز تجاوز حدود التوقيت الرسمي لان ذلك اذا ما حصل فأنه سيترك اثارا سلبيه على الموظف نفسه او المتقاعد الذي رّتب اموره وصرفياته على نمط معين خاص به والخلل اذا ما حصل سوف يقلب عاليها سافلها ..

وازاء ذلك نطالب وزارة الماليه وهي الجهه المسؤوله عن الرواتب بالدرجه الاساس لأن تراعي تأخير الرواتب للموظفين والمتقاعدين على حدا سواء والشيء بالشيء يذكر فأن رواتب المتقاعدين ليست منّه من احد وليست مكارم تتصدق بها الحكومه بل هي حصيلة استقطاعات تراكمت على مدى سني الخدمه التي قد تمتد لاكثر من (40 او 50) سنه .. باختصار نقول : معاشات الناس مطلوب احترام توقيتاتها والدوله الحضاريه التي تحترم شعبها وناسها هي التي تحترم الزمن وتقدسه ورحم الله امريء عرف قدر نفسه فصانهات

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3225.81
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 328.95
ريال سعودي 319.49
ليرة سورية 2.34
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.78
التعليقات
زيد مغير : نفهم من هذا الموضوع أن هناك نية لتبرية المجرم الذي باع الموصل اثيل النجيفي . العيساوي امس ...
الموضوع :
الداخلية: إطلاق سراح مهدي الغراوي بكفالة والقضية ستتابع من قبل المحاكم المدنية
عبد الله : مع الاسف يا شيخ حينما قرأت بداية المقال لفت نظري جراتك على قول كلمة الحق بوجه المرأة ...
الموضوع :
دور المراة في تزييف الحجاب الشرعي
المهدي : المقال جميل سلم يراعي أيها الفاضل حتى الحيوان يعلمنا الحكمة نأخذ منه العبرة ...
الموضوع :
البقرة العطشى  
Nacem : الموضوع وعن علاقة الثورة الاسلامية في ايران مما اثار المجرم فأمر جلاوزته بتعذيب السيد الشهيد تعذيباً قاسياً ...
الموضوع :
من هي  الشهيدة آمنة الصدر بنت الهدى؟!
أمير الخياط : الحمد لله الذي اكحل عيوننا بالنظر إلى إعدام الطاغية اللعين صدام وأعوانه ...
الموضوع :
حقيقة رسالة آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر إلی صدام!
هادي محمد حسبن : يبدو من المقطع والتوضيح الرسمي عدة أمور.. منها. من يسمح له بدخول السيارات إلى المدرج وقرب الطائرة.. ...
الموضوع :
توضيح رسمي لتأخر إقلاع طائرة عراقية ساعتين "بسبب عائلة مسؤول"
مازن : معالي لوزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم ملحوظة جنابك الكريم يعلم بان القوانين والانظمة الادارية الخاصة بالجان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
زيد مغير : سألوا المرحوم المقدم ق خ وفي العميدي الذي اعدمه المجرم عدنان خير الله بأمر من الجبان صدام ...
الموضوع :
لمن لا يعرف سلطان هاشم.. وبط.. ولاته  
أبو علي : االشهيدان قاسم سليماني وابو مهدي المهندس قتلا بواسطة طائرة مسيرة إنطلقت من القاعدة الأمريكية في قطر وبعد ...
الموضوع :
ايران: الانتقام المؤلم للشهيد قاسم سليماني ورفاقه لم ينته بعد
عدي محسن الجبوري : ان حالات الاصابة كبيرة الا انه لا توجد مصداقية تامة وشامله في هذا الوباء فسابقا كانت حالات ...
الموضوع :
الصحة: تسجيل 1927 حالة شفاء ووفاة 96 مصاباً واصابة 2553 خلال الـ24 ساعة الماضية
فيسبوك