المقالات

اعذرني لا أصدق خدعة منظمات المجتمع المدني!؟


مازن البعيجي ||   سأجد من يختلف معي أكيد ويدافع عن تلك المنظمات التي يرى فيها الخير والتطور وإخراج المجتمع من انغلاقه السلبي على حد تعبيرهم! ولكن حكم التجربة وان الراعي لتلك المؤسسات التي فُتح لها الباب على مصراعيه جعل سوادها الأعظم وبطريقته الناعمة الخاصة التي جلها منافع ووصول لأهداف وغايات قد واقول قد لا يعلم بتلك الأهداف إلا المحركون الرئيسيون للمنظمات او الممولون ، وهي تنطوي في الغالب على شعار جذاب رنان يتناغم مع فطرة الإنسان من مساعدة الفقراء والنهوض بوعي المرأة ، ومساعدة الشباب على تخطي الصعاب ، والانفتاح على ملكات وطاقات المرأة كائن الجمال ، ودعم المبدعات خارج أسوار الأعراف والتقاليد ، والبحث عن عبرقية وتفرد الأنثى في اي مجال يصلح عنوانا منه تنفذ الأهداف التي خططت لها السفارة بدقة متناهية واشتغلت هذا الغطاء الفضفاض ومنه نفذت ايلب سيء الصيت ونظائره القاتلة!!! وهكذا منظمات كانت تعمل بالوجه الإنساني والبعض منها رديف لاسمه بلا حدود من العطاء والسخاء وكذلك بلا حدود من الأهداف الناعمة التي ندفع ثمنها الباهض من كثرة ما تدافع عنه تلك المؤسسات المرتطبة بعالم ودوائر الاستكبار تنفذ له ما تمليه قوانين الحرب الناعمة ، ولك تعداد المراقص والملاهي ، ودور المساج ، والكافيهات ، والنوادي الرياضة التي بعضها مختلط وهي نتيجة تلك المعاول الناعمة التي اختفت تحت ضماد يرفعه طيب على قارعة المارة او كسوة فقير تحملها أيادي لو دقتت تاريخها وخيوط من يحركها ستصاب الذعر في بلد كل ما فيه يزخر التدين والانتماء الإسلام!!! تتصل بي اخت سنية عاملة باحد الوزارات العراقية عام ٢٠٠٧ وما بعده قالت منظمة من مظمات NGO المتفاهمة مع وزارتنا والمنظمة عليها دكتور يحمل الجنسية الأمريكية ومسؤولة المنظمة كذلك طلبوا منا وهي كانت من ضمن فريق العمل طلبوا منا التوجه لكربلاء والنجف والديوانية والناصرية وغيرها من محافظات الجنوب لإجراء إحصاء او عينة لأستمارة معدة سلفا فيها من الاسألة الكثيرة والمتشعبة ما لا دخل لها بطبيعة المهمة المرسومة وشرط إرسالها من داخل البيت الذي تكتمل فيه الإستمارة مع رابط المكان مهما كلف الأمر!!! وكانت الحملة تحمل جهاز الايباد المجهز بنت واستمارة على النت إدخال البيانات فيها فوري الارسال!!! وغيرها الكثير التي دخلت بالوان عدة دون رقابة أو تشريع يحمي العمل الضار في دولة تعاني الإحتلال!!!

 

( البصيرة ان لا تصبح سهماً بيد قاتل الحسين ومنه تسدده على دولة الفقيه ..مقال قادم نلتقي..دمتم)..
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 73.8
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.78
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
مهيمن سامي العيبي : السلام عليكم كنت سابقن في لواء علي اكبر تحت قيادة لواء عبد الكريم الحسناوي في بيجي معارك ...
الموضوع :
تشكيل لواء علي الأكبر والبطولات التي سطرها ضد كيان “داعش” التكفيري
جاسب علي : وهناك سفارات تحوي على عدد من ازلام السابقين واتباع صدام كانوا يخدمون في المخابرات مثل المخضرم علي ...
الموضوع :
طلب برلماني بغلق السفارات والبعثات للدول التي ليس لديها تمثيل دبلوماسي في العراق
قاسم محمد : المحافظات المسموح بها التظاهر والتخريب هي محافظات الوسط والجنوب اما غيرذلك فغير مسموح به ذلك قرار السفارة ...
الموضوع :
كيف أتفق متظاهرون على إقالة 9 محافظين من بغداد الى البصرة؟!  
قاسم محمد : الى السيد الكاتب المحترم مصطفى الكاظمي ليس من اهالي الكاظمية هو بالاصل من الناصرية مع احترامنا لكل ...
الموضوع :
إصبع على الجرح ـ ماذا يحصل ايها الكاظمي ..  
زيد مغير : استاذي الكريم مع اجمل تحياتي اليك وانا اقرأ مقالك الرائع مررت بالقائمة العراقية واتذكر موقف اياد علاوي ...
الموضوع :
عبيد صدام حقراء وأراذل القسمين الاول والثاني  
ضياء عبد الرضا طاهر : هذه المفاوضات هي لتثبيت العدوا الامريكي وحلفائه وهي نوع من انواع الخداع الذي يمارسه هذا العدوا المجرم ...
الموضوع :
المفاوضات الامريكية العراقية ملاحظات وحقائق  
عبدالله : خوش مقال👏 ...
الموضوع :
إغتيال الذاكرة الشيعية ..في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,بارك الله فيك سيدنا المحترم ,,عن رسول الله صلوات الله عليه واله ...
الموضوع :
الشاهد الشهيد
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم نسألك ونتوسل اليك بحق الرسول ابو القاسم محمد والله الاطهار المطهرين ان تصلي على محمد وال ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني يوجه رسالة الى العراقيين بعد تزايد اعداد المصابين بكورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,اللهم صل وسلم على الرسول الاعظم ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
فتح جديد لايران!!  هسه ينجلط المضغوطين  
فيسبوك