المقالات

الوعي الشيعي الفطري ..    


مازن البعيجي||

 

رغم تخاذل البعض وتأخر البعض وسقوط البعض في مستنقع التضليل والجهل ، والارتهان للسفارة والمصالح والشبهات ورغم تغليب البعض شهواته وميوله وحزبيته ودنيا من زخارف هي في أدبيات الشيعي الحقيقي آخر همه!!!

ولكن كل ذلك البعض الواقع تحت المؤامرة والنفس الإمارة بالسوء ، لازال الوعي الشيعي يتوهج وينير المناطق التي اجتاحها الظلم والظلام والاحتلال ، والسبب في ذلك أصل تلك الأصول الثورية المقاومة والتي تنهل جيلاً بعد جيل من شطآن كربلاء التي نستنشق عبيرها ونرتضع قيمها العليا عند كل نسيمها الذي يهب علينا خلال العالم وخلال كل محطة تعلق بها قلب الشيعي وعلقه بها القادة ممن يحسن ربط الأجيال كل حسب موقعه ومكانه ومستوى ذلك التدريب الذي يناسب أجيال عشاق الولاية .

من بيوتنا وهم صغاراً بين محالب أمهاتهم وهم يسمعون نغم كربلاء الرفض والكلمات التي تفتق خزائن الفطرة لتختزل كل قيم المعصومين رصيد يترسب في قعر النفوس يشكل ضمانة خير ما عبر عنها المنبر الحسيني العظيم والخطير!!!

ياحسين ارتبطنا ويـاك

 بالـدم بالـــــنفـس بالجيـد

مثل ما ﮔلنـه عالفطـره

لا صـــــدفـه ولا تعويـد

افرض نشذ عن خطّك

ونسير على خــــط ابعيـد

افرض يجتذبنه الكاس

ويســحرنه هـوى التجديـد

افرض ننفتـن بافكـار

ونتـــــــسمـم وفتـره نحيـد

افرض نلتهـي نقامـر

ونـــــــتصـرف بـلا تقييـد

اشما تفرض بعد يحسين

اشم نعـمل بعـد ونزيـد

لابـد ماتجـي الساعـه

البيهـا نـــــــنتبـه ونعـيـد

لابـد ماهـو الرحمـه

يدركنـا ونــــــــرد اجديـد

حتـه ايخانـه نهـرم

ويـــــــضعـف جيلنـا ونبيـد

ولا نﮕدر نحرك راس

ولا نــﮕـدر نحـرك أيـد

ولنشـوف ولانسمع صـوت

تسندنـه وســـادة مــوت

بآخـر نفـس احسبنـه

صــــــــــحنـه بيـك آمـنّـه .

تلك المدارس الروحية الضامنة للكثير هي التي وهبت الوعي للبعض المقاوم الذي عوض عن خذلان البعض مثلما يقدمه ابطالنا في لبنان والشباب قد سدوا كل الثغرات التي فتحت ممن تعلقوا في الدنيا وزينتها ، وابطالنا في يمننا السعيد أيضا قدموا على قلة ما يملكون ابهروا العالم في نوع إيمانهم والعقيدة ، ومثلهم شباب الحشدُ الذين كحلوا عيون الشمس بما قدموه من لوحات تضحية احيت نفوس المجاهدين والعشاق ومثلهم بحرينيون وسوريون ونيجيرون وباكستانيون وافغان وفي مرابع كثيرة ومناطق ، ووعيهم اليوم سبب عصف كبير وأذى للأستكبار ومثل الثورة الإسلامية الإيرانية المباركة تقود محور الوعاة ..

فقل للمتخلفين ومن خضعوا لحبال السفارة البراقة لا أوراق زائدة تسجل عليها اسمائكم زوراً وبهتان فسجل الشهداء والمقاومين بيد صاحب العصر والزمان أمير معسكر المقاومين الصادقين ..

ــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 75.19
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ابو نور الفاضلي : جزاكم الله خيرا رزقنا الله واياكم ولايتها في الدنيا و شفاعته في الاخرة بحق محمد وآل محمد ...
الموضوع :
سيده في ذمة الخلود  
ضياء حسين عوني محمد : بسم الله الرحمن الرحيم اني مواليد ١٩٥٩ طبيب بيطري استشاري تمت احالتنا للتقاعد بموجب التعديل الاول لقانون ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بومبيو يهاتف الكاظمي: واشنطن ستمضي باعفاء العراق من استيراد الطاقة الايرانية 120 يوما
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى بريطانيا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بريطانيا: نتطلع للعمل مع حكومة مصطفى الكاظمي
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
المبعوث الأميركي السابق للتحالف الدولي ضد "داعش : أتمنى لصديقي مصطفى الكاظمي التوفيق في دوره الجديد كرئيس وزراء العراق"
زيدمغير : إعدام المجرمين المحكومين في السجون هو ضربة لداعش المدعوم صهيونيا وعربيا . متى يوقع رئيس الجمهورية قرارات ...
الموضوع :
اهداف ومدلولات الهجمات الارهابية على صلاح الدين
Nagham alnaser : احسنت على هذا المقال الي يصعد معنوياتنا من كثرة الاشاعات ...
الموضوع :
هل توجد معطيات ميدانية لانهيار الدولة العراقية بحجة عدم تمرير المُكلَّف؟!  
مرتضى : هية ماخلصت الموجة الاولى بعد .. الله اليستر على بلاد المسلمين كافة.. اللهم انت ملجأنا الوحيد من ...
الموضوع :
الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية "لا مفر منها" لجائحة كورونا
فيسبوك