المقالات

هل سيفهم الرئيس اوردغان لماذا تبادر ايران للوساطة بين تركيا و سوريا ؟!


د. جواد الهنداوي

  

الأزمة في سوريا ، والتي هي ليست أزمة سورية وانمّا أزمة عربية واقليمية و دولية في الساحة السورية وعلى حساب الشعب السوري والسيادة السورية ، أمطت اللثام عن الوجوه الحقيقية لبعض القادة ، ومنهم الرئيس اوردغان . بأسم الامن القومي التركي و مصالح الشعب التركي يمارس الرئيس ، وبشكل مفضوح ، الكذب والنفاق والابتزاز و الاعتداء و توظيف الإرهاب ، وضحايا الإرهاب ( اللاجئين ) ، شرقاً و غرباً ، في سوريا مثلما في ليبيا . أصبحَ سمساراً مختصاً في نقل الإرهابين و بالآلاف من أدلب الى ليبيا ،أمرٌ يدّلُ على أنَّ الإرهاب كان و لايزال وسيلة لبعض الدول في تحقيق أهداف سياسية : التوسع الجغرافي و النفوذ ، إسقاط أنظمة دول ، إنهاك و تدمير  مقومات لدول .

أصبحت تركيا كحال اسرائيل تستخدم الاحتلال والإرهاب   لضمان المصالح و توسيع النفوذ في المنطقة .

أعلنت امريكا ، وعلى لسان وزير خارجيتها ،بومبيو ، تضامنها و دعمها للاحتلال التركي في أدلب و ما تقوم به تركيا في شمال سوريا و شرق حلب ، و أوفدت السفير جيفري الى تركيا للتشاور و اعلان التضامن لما تقوم به " حليفنا في الناتو من اجل استقرار المنطقة " هذا ما قاله وزير خارجية امريكا ! امريكا ترى و تقول بانَّ الاحتلال التركي و ما تقوم به تركيا من عمليات دعم وتسليح للإرهابين ونقل أعداد كبيرة منهم الى ليبيا هو من اجل استقرار المنطقة...!

تدرك ايران ، ومعها محور المقاومة ، حقائق و معطيات عن العربدة التركية في سوريا ، وتتصرف سوريا عسكرياً و روسيا و ايران سياسياً على ضوء تلك الحقائق و المُعطيات . فما هي ياترى تلك الحقائق و المعطيات ؟

- لا أحد يشكُ في حقيقة مفادها سعي  امريكا ومن خلفها اسرائيل الى تأجيج الفتنة و الاقتتال في المنطقة ،بين دولها او بين طوائف و قوميات شعوبها  . تصعيد و مناوشات و حرب بين تركيا وسوريا يصّبُ في مصلحة اسرائيل و امريكا ، يدفع تركيا للارتماء في احضانهما  و الامتثال لاستراتيجيتها . حرب استنزاف بين تركيا وسوريا تساهم في إضعافهما . ومثلما قال مندوب سوريا الدائم لدى الامم المتحدة السيد بشار الجعفري " امريكا والغرب يسعون الى توريط تركيا " .

- بادرت ايران رسمياً ، وعن طريق مندوبها في الامم المتحدة ، الى عرض وساطتها بين تركيا وسوريا . تُظهِرْ ايران و امام المجتمع الدولي سعيها الى التهدئة و احلال السلام وليس الى التصعيد ، رغم انها تدعم سوريا عسكرياً في محاربة الإرهاب وجبهة النصرة في أدلب ،وهولاء هم حلفاء تركيا و مدعومين بالمال وبالسلاح وحتى بمقاتلين  من الجيش التركي .

 تهديد ايران لاسرائيل بالرّد إنْ هي اقدمت على ضرب المصالح الإيرانية في سوريا هو في ذات الوقت رسالة الى تركيا ،فحواها انَّ ايران لم تقف مكتوفة الأيدي ازاء الاعتداء على مصالحها في سوريا .

مبادرة و تصريحات ايران تجاه الأزمة في سوريا وتجاه ما تقوم به تركيا في سوريا لم تحصل دون تنسيق وتشاور مع روسيا ،الفاعل الأقوى سياسياً وعسكرياً في الساحة السورية . المبادرة الإيرانية هي بالأحرى مبادرة روسية ولكن بلسان إيراني و بهوية ايرانية ، وتعمدت روسيا بالكف عن سياسة الجزرة مع تركيا لعدم التزامها بتعهدات سوتشي تجاه روسيا وسوريا ، تدعم روسيا اليوم سياسة العصا تجاه تركيا ،والعصا هي بيد الجيش العربي السوري.

* سفير سابق ، رئيس المركز العربي الاوربي للدراسات و تعزيز القدرات ، بروكسل .

ـــــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1282.05
الجنيه المصري 76.39
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
sajjad : لم يذكر خضر السلمان بان ال حسيني من عشائر بني اسد انما هي عشيرة مستقلة ولها فروعها ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
عيسى العمارات : احسنتم على الطرح الجرئ في الانساب وهو خير معين لمن يريد اتباع الحقائق بالتاكيد ان خيكان تحالف ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
دعاء العامري : نداء عاجل وصرخة مظلومين الى السيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم لدينا شكوى بخصوص دائرة البعثات ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
عباس المالكي : يجب أن تتولى جهة ما عملية فضح البعث حتى لا يضلل النشأ الجديد ...
الموضوع :
الشيخ الصغير يكتب..حينما كنت في الزنزانة وانتصرت ثورة الامام الخميني قدس سره الشريف بين دماء الجسد ودموع الفرح
ام السادة : ويلهم من عذاب الله .. احتقرت نفسي كثيراً عندما كنت اقرأ عن معاناتكم شيخنا الفاضل لاننا كنا ...
الموضوع :
الشيخ الصغير يكتب..حينما كنت في الزنزانة وانتصرت ثورة الامام الخميني قدس سره الشريف بين دماء الجسد ودموع الفرح
ابو علي : مع الاسف من المعيب على حكومة ومنذ اشهر بما فيها من اجهزة ومخابرات وامن وطني وجيش ان ...
الموضوع :
بيان صادر عن اللجان التنسيقيه للجامعات ذي قار الحكوميه والاهليه بعد الأحداث الأخيرة .
المهندسة بغداد : اضم صوتي الى صوتهم ..سيبقى السيدعادل عبد المهدي سطورا ً واضحة لاصحاب الاذهان السليمة ...
الموضوع :
خلية حكومية تودع السيد عادل عبدالمهدي بلافتة جميلة مكنوب فيها : شكراً لك بحجم الوطن
ابو علي : السيد عادل عبد المهدي الظاهر منه شخصية نزيهة ومحترمة ونظيفة وتصرف بما يتمكن لمواجهة ازمات معقدة جدا ...
الموضوع :
خلية حكومية تودع السيد عادل عبدالمهدي بلافتة جميلة مكنوب فيها : شكراً لك بحجم الوطن
ابو علي : للعلم فقط انه في اللغة الانكليزية ايضا عندما تذكر مجموعة كلمات في اخر كلمة منها تكتب الواو. ...
الموضوع :
ماذا تعرِف عن واو الثمانية؟!
ابو علي : الموضوع ليس بهذه البساطة انت امام وضع اجتماعي ناشئ وجديد يحتاج الى جهد كبير. تصور عندما يقوم ...
الموضوع :
نظرية القوات الامنية
فيسبوك