المقالات

رجال القمر قادمون men in the moon


هادي جلو مرعي

 

هذا هو مايطلق على الرجال الذين نزلوا القمر، ونقلوا للعالم صورا منه مبهرة،  وعرفوا ولأول مرة ثم مرات ماهية هذا الكوكب، وعناصر تكوينه، وتأكدوا أنه مرآة عاكسة لضوء الشمس تحيله المشيئة الى نور يمنح الحياة شكلا مختلفا في ليالي البشر الباحثين عن الأمل والحياة.

يجري الحديث منذ فترة عن جيل بشري جديد يطلق عليه وصف رجال القمر، وهم الشباب الصغار الواعدون الباحثون عن التغيير والتطوير والنهضة والتكنلوجيا والمرح والعمل بقوة على تحويل العالم الى مساحة من العطاء التقني، لايأبه بالمحاذير، ولايتردد ولايتراجع، ويطالب بالمزيد، وهو جيل يستحق التماهي معه، والتفكير بطرق مبتكرة للتعامل معه، وهي مسؤولية الكبار الحاكمين الذين يجب ان يلتفتوا الى من يحكمون، وأن لايروا فيهم محكومين تقليديين، وأتباع للسلطة وراضخين على الدوام لمنظومة الحكم القائمة، ومن أجل ترويضهم لايتم التعاطي معهم بقسوة، بل بتحقيق متطلباتهم، والقيام بشؤونهم، وإبتكار كل فكرة واعدة تشعرهم إنهم مهمون كثيرا، وغير مهملين، وعليهم يقوم مستقبل البشرية ونهوضها.

هل يمكن أن نؤمن بالشراكة مع هذا الجيل الشاب والصغير والمتفتح كأزاهير الربيع، وتوفير البيئة الصالحة له، والتوقف عن مواجهته بالطرق التقليدية التي تصلح لأمثالي، ولكنها لاتصلح لملايين من المتمردين والطامحين الذين يتجاوزون بعض القيم التقليدية الدينية والتربوية والإجتماعية التي طبعت سلوك الأقوام البشرية عبر قرون متطاولة.

هذا الجيل القمري متطلع الى المستقبل، يهتم بالتكنلوجيا الحديثة، وعالم الإبتكارات والألعاب الألكترونية، وقيم الإنفتاح والمشاركة والإبداع والعمل الطوعي، ويرسم صورة للعالم تتجاوز دافنتشي وسلفادور دالي وبيكاسو، ويعزف لحنا يتجاوز موتسارت وبيتهوفن، ويقرأ متجاوزا كتب الفقه واللغة والآداب القديمة، هو جيل تقني عابر للحدود يريد فرض وجوده ووصايته على العالم رغما عن الجميع، ولابد من مجاراته ومحاكاته.

هذا الجيل يقتحم العراق، ويعد هذا البلد الأسرع في ظهوره.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1298.7
الجنيه المصري 75.08
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ابو نور الفاضلي : جزاكم الله خيرا رزقنا الله واياكم ولايتها في الدنيا و شفاعته في الاخرة بحق محمد وآل محمد ...
الموضوع :
سيده في ذمة الخلود  
ضياء حسين عوني محمد : بسم الله الرحمن الرحيم اني مواليد ١٩٥٩ طبيب بيطري استشاري تمت احالتنا للتقاعد بموجب التعديل الاول لقانون ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بومبيو يهاتف الكاظمي: واشنطن ستمضي باعفاء العراق من استيراد الطاقة الايرانية 120 يوما
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى بريطانيا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بريطانيا: نتطلع للعمل مع حكومة مصطفى الكاظمي
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
المبعوث الأميركي السابق للتحالف الدولي ضد "داعش : أتمنى لصديقي مصطفى الكاظمي التوفيق في دوره الجديد كرئيس وزراء العراق"
زيدمغير : إعدام المجرمين المحكومين في السجون هو ضربة لداعش المدعوم صهيونيا وعربيا . متى يوقع رئيس الجمهورية قرارات ...
الموضوع :
اهداف ومدلولات الهجمات الارهابية على صلاح الدين
Nagham alnaser : احسنت على هذا المقال الي يصعد معنوياتنا من كثرة الاشاعات ...
الموضوع :
هل توجد معطيات ميدانية لانهيار الدولة العراقية بحجة عدم تمرير المُكلَّف؟!  
مرتضى : هية ماخلصت الموجة الاولى بعد .. الله اليستر على بلاد المسلمين كافة.. اللهم انت ملجأنا الوحيد من ...
الموضوع :
الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية "لا مفر منها" لجائحة كورونا
فيسبوك