المقالات

مجلس نقابة المعلمين بين واجبات المهنة والانخراط غير المشروع في السياسة (رؤيا قانونية )


د. حسين عبد القادر

 

تعد نقابة المعلمين من النقابات العريقة في العراق . وذات دور بارز في خلق الطاقات العلمية في بلدنا العزيز .

غير ان القرارات والاجراءات التي اتخذها مجلس النقابة في الوقت الحاضر يشير بلا ادنى شك الى تدخلها في السياسة لا من حيث دعم التظاهرات السلمية ذات المطالب الحقة وانما محاولة التدخل لمصلحة طرف سياسي والضغط على اخر ، اذ يكاد يتفق الجميع على عدم وجود مصلحة للشعب عامة والمتظاهرين  خاصة في تعطيل المسيرة العلمية في البلد .وهو ما يستدعي مناقشة قرارات مجلس النقابة من الناحية القانونية بصورة موجزة .

اولا : الدعوة الى الاضراب .

ليس هناك سند قانوني للاضراب في النظام القانوني العراقي . اذ لم يشر الدستور العراقي الى هذا الحق او هذه الحرية . فعندما نظم الدستور الحقوق والحريات استثنى الاضراب من ذلك .

وكل ممارسة خارج نطاق الحقوق والحريات المنصوص عليها تعد عملا غير مشروع من الناحية القانونية .

ثانيا: لما كان الاضراب فعلا غير مشروع فهو يعد اخلالا بواجبات الوظيفة ،ويخضع مرتكبه للعقوبات الانضباطية المنصوص عليها في قانون انضباط موظفي الدولة والقطاع العام رقم رقم ١٤ لسنة ١٩٩١ المعدل .

ثالثا: تعد دعوة مجلس النقابة الى الاضراب العام جريمة يعاقب عليها قانون العقوبات العراقي في المادة ٢١٣" يعاقب بالحبس وبغرامة لا تزيد على ثلثمائة دينار او باحدى هاتين العقوبتين من حرض باحدى طرق العلانية على عدم الانقياد للقوانين او حسن امرا يعد جناية او جنحة".

رابعا: يعد امتناع المعلمين عن الدوام جريمة يعاقب عليها قانون العقوبات . ولكن لن نذكرها احتراما لهم .

خامسا: على الادعاء العام تحريك الشكوى الجزائية ضد مجلس النقابة .

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.91
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك