المقالات

امتحان (دليفري)..!


نزار العبادي

 

يبدو ان وزارة التربية تتجه لاستحداث نظام (الأسئلة الدليفري) التي ترسل للطالب لبيته متى ماطاب مزاجه، فعملية إفساد التعليم تجاوزت اشكالها المعروفة لينفرد العراق بكونه البلد الوحيد الذي يسمح بامتحان الدور الثالث، ناهيكم عن الدرجات التي تمطرها الوزارة على الطلاب الفاشلين لإنجاحهم غصبا عن انوفهم. 

قرارات لاحصر لها تصدرها الوزارة يوميا، في وقت تتحدث فيه عن (جودة التعليم) و(الرصانة) بعدما جردت المعلم من كل وسائل محاسبة المهمل، بما فيها العبارات التوبيخية التي أصبحت تعاقب المعلم عليها ان فلت من (الكوامة العشائرية)، فرسخت ثقافة اجتماعية بأن الطالب هو سيد المدرسة، وليس مهما ان يجتهد طالما هناك دور ثالث أيضا، وفرصا مختلفة. 

المفارقة ان الوزارة تبرر قراراتها بذريعة (مراعاة الظروف) وهي العبارة التي أوجدت الدور الثالث عندما كان العراق غارقا بالفتن وحروب الطائفية والقلق الأمني، أما وقد انتهى كل ذلك، وعم الاستقرار، فلابد ان نتوجه بالسؤال لمعالي الوزير: ما هي الظروف الاستثنائية لعام 2019 التي تستوجب دور ثالث ووابل درجات المساعدة، والغاء الرسوب بثلاثة، والسماح بامتحان المتغيبين عن الدور الثاني بادائه في أخر يوم؟ 

معالي الوزير جعل ادارات المدارس كبش فداء تتحمل لوحدها مسؤولية نسب النجاح المدنية للامتحانات الوزارية، وأصدر عقوبات بحقها، وتجاهل ان من رسبوا هم من تم انجاحهم في المراحل غير المنتهية بدور ثالث، وبوابل من درجات المساعدة.. كما أنه لم يكلف نفسه عناء بحث المشكلة بجانبها الاجتماعي الأسري، ومن حيث المناهج التي تتغير بتغيير كل وزير، ومستلزمات التعليم المعدومة، وضيق الابنية، ونظام التعليم باكمله الذي يخضع لمزاج كل وزير جديد وحزبه. 

ربما علينا أن نتذكر ان التعليم في العراق بلغ ذروة تميزه عندما كانت للمدرسة حرمة، وللمعلم هيبة، وللتعليم قيمة حقيقية لايحظى بها إلا المجتهد.. ومن المؤسف ان يصبح المعلم هو الحلقة الأضعف، الخائف دوما من عقوبات الوزارة، ومن المتنفذين، ومن أولياء الأمور، بينما الطالب هو الحلقة الاقوى التي يهاب المعلم توبيخه، ولاتجرؤ الإدارة على فصله ان استهتر.. 

فهل يعلم معالي الوزير ان مديرة ثانوية بنات طردت طالبة متبرجة بمكياج صارخ، فقدم ولي أمرها وأهان كرامتها، وقال لها: باي حق تطرديها ان كانت الوزارة لم تصدر اي قرار يحرم تبرج الطالبات؟ وهنا مربط الفرس: تجاهل (التربية) هو اقصر الطرق لافساد (التعليم) وتدميره. 

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 73.31
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
علي : يوجد في النجف حي السلام 300 ساحات عامةواخذت من قبل المواطنيين وعملوهاحدائق خاصة لهم وهي ملكية عامة ...
الموضوع :
11صندوقا لشكاوى المواطنين في محافظة النجف
مرتضى : يجب اخراجهم من العراق فهذا راي الشعب الحر واذا لم يقبلوا بذلك يجب ان نخرجهم بشكل يذلهم ...
الموضوع :
(المجال الحيوي ) في مفاوضات واشنطن وبغداد المقبلة  
مرتضى : يقصد بالكلاب الاكثر شراسة هو ومستشاريه وحاشيته ...
الموضوع :
ترامب: لو اجتاز المتظاهرون جدار البيت الأبيض لواجهوا الكلاب الأكثر شراسة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,اللهم العن اول ظالم ظلم حق محمد وال محمد واخر تابع له ...
الموضوع :
◾ الثامن من شوال ..ذكرى هدم مقبرة جنة البقيع في المدينة المنورة ..◾  
Huda : بالتاكيد هي حرب بين العمالقه والاهم فيها هو الربح المادي وهذه هي نتائج العالم المادي الذي تدعو ...
الموضوع :
الوباء القادم
زيد مغير : الاستاذ الجليل محمود الهاشمي ده اجمل التحيات. النقطة الخامسة الذي ذكرتها هي من أهم الحلول وأعني بذلك ...
الموضوع :
بعد ان استشرى وبات"خطراً" على مصير البلد  ..كيف نواجه "الاعلام المأجور"؟  
زيد مغير : كما عودتنا أستاذنا الكريم سامي جواد أن حبر قلمك اسمه حبر الحق وفقك الله ودمت لنا ...
الموضوع :
من يلتحق بايران وفنزويلا ؟!  
زيد مغير : من اجمل ما قرأت لك الله الصادق محمد صادق الهاشمي ...
الموضوع :
أبعاد إيصال النفط الايراني الى فنزويلا  
AYAD ALSAFI : ما بال رواتب البعثين والأجهزة القمعية التي يصل عددها خمس مئة وخمسون ألفا كلهم يأخذون رواتب عاليه ...
الموضوع :
النفط والموازنة كلاهما لعبة سياسية وطريق المعالجات  
ميثم : https://youtu.be/3mFhzsn7l4U اسوء الانترنيت ...
الموضوع :
شركة ايرث لنك لخدمات الانترنت تبدأ بتخفيض اسعار الاشتراك بمنظومتها
فيسبوك