المقالات

تبادل الوجوه والادوار....!


مصعب ابو جراح

 

هنالك بعض الشخوص الذين تاثروا بكلمات منمقة ومختارة بعناية فائقة، من قبل مطلقيها فالذين يعتبروا انفسهم سياسيين محنكين وقادة دينيين مع الأسف ركبوها ،وتاثروا بقوة بها فالذين يريدون ان يقوموا بخطوات إصلاحية لجسم العملية السياسية ، الذي بتعبيرهم قد تعفن نتيجة الفساد المستشري فيها ،لو اردنا ان نعمل مقارنة بين ما يثار منهم وبين ما يعيشوا فيه من ترف وراحة فسنجد ان الكلام متناقض وبعيد كل البعد عن المنطق السليم .

الذي طالبوا بإصلاح الجسد العفن ها هم مشتركون في العملية السياسية ،وهم أصحاب قرارات اخذت مأخذها ،وما لفت الانتباه انه في احدى المؤامرات البرلمانية حسب تعبيرهم  عندما تم الاتفاق على عدم التصويت على قرار مهم بخصوص كردستان .

فحق العراقيون المغتصب من قبل الحكومة الإقليمية في النفط ، طوال فترة 10سنوات أي قبل دخول الدواعش الى ارض الوطن والحكومة الإقليمية لم تدفع أي مبلغ لحكومة المركز وعندما تم المطالبة بالمبالغ المترتبة عليهم خلال هذه الفترة اعترض المعارضون مما يظنون انهم عينهم على الشعب ولكن اتضح امرهم وان الفائدة فوق الشعب والمواطن وهم يتباكون امام الاعلام.

وان كان الكلام بعيد عن المنطق فلينظروا ماذا طالبت احدى الشخصيات بخصوص تعويضات عن ما جرى خلال السنوات السابقة من اجرام بحث جهة معينة حيث طالب بتعويض عن 80سنة نظراً لما جرى على ابناء جلدتهم .

الساسة المتخفين الذين لديهم ايد معروفة للجميع والمتنفذين في مركز التشريع وإصدار القرار، الذين يصادقون على ما يفيد تشريعهم لهم وليس ما يصب في مصلحة هذا الشعب حيث يطلقون ،شعارات رنانة وكلمات مبهرجة الغرض منها كسب الشعب ولكن ليعلموا من يقولوا بالعامية "زامط بينه".

 ان اللعبه التي سوف يلعبوها لم ولن تنطوي على الانسان الواعي والعارف بما يرمون له فالمصلح عليه ان يقوم بإصلاح ذاته وان يعيش كما عاش اباءه واجداده من قبل ولا يلبس لبس الفقر وهو بعيد كل البعد عنه.

سلام الله عليك يا علي ابن ابي طالب عندما رششت القمح على سفوح الجبال لاطعامها ولله الحمد وسط وجنىب العراق ارض مستوية اذا ان القمح يصل لها بسهولة ولكن مصلحينا ومزامطينا ليسوا بعلي ابن ابي طالب

وليعلموا انه الشعب سوف يعمل بالجملة المذكورة بالقران وهي ولات حين مناص فانتبهوا يامن تبرروا افعالكم الخطأ وتركبوا مركب سيغرق بعون الله نتيجة دعاء المظلومين والشعب.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.87
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
لمياء سعد عبد اللطيف : حولت الكي كارد الى ماستر وقطع راتبي لمدة ٤٥يوم كما يقولون ومعظم المتقاعدين يعانون من هذه المشكلة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابن الكاظمية المقدسة : لعد تعلموا زين ...من مسوين مناهجكم عائشة أم المؤمنين و الحكام الأمويين والسياسيين خلفاء لرسول الله صلى ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يدرسه السنة لابنائهم في مرحلة الثانوية وياتي المدعو كمال الحيدري ليقول ان الشيعة يكفرون السنة
Sadiq U Alshuraify : I read your article is really good I like it ...
الموضوع :
ألم تقرأوا الرسائل أبداً؟!
أبو علي : أنا أحد منتسبي شبكة الإعلام العراقي منذ تسنم الجوكري نبيل جاسم إدارة الشبكة والى اليوم لاحظنا أن ...
الموضوع :
قناة العرقية..السلام عليكم اخوان..!
علي الدر : تقارير مهمه للمتابعه ...
الموضوع :
مالذي حكت عنه هيلاري كلينتون بوثائقها البسرية؟!
ابو اوس : السلام عليكم القانون العرافي في حضانة ونفقة الاطفال قانون ظالم لا يتبع الشريعة الاسلامية ، وهو قانون ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام على سيدتنا امن بت وهب ولعنه الله الدائمة على زرقاء اليمامة بحق محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
زرقاء اليمامة وعملية اغتيال النبي محمد( ص) ؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : الله يفضح الظالمين بحق محمد واله الاطهار المطهرين اعتء الاسلام اعداء ال محمد الطيبين الطاهرين بحق محمد ...
الموضوع :
فضيحة مدوية.. تورط وزير إماراتي بـ'اعتداء جنسي على موظفة بريطانية
قاسم عبود : الحقيقة انا لا اصدق ان بعض العاملين في موقع براثا لا يعرفوا كيفية اختيار المواضيع للنشر . ...
الموضوع :
فنان..يؤخر رحلة عنان..!
أحمد عبدالله : كتاب نهج البلاغة بالانجليزية ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
فيسبوك