المقالات

إيران التي أحرجت القوانين الدولية!!  


أحمد عبد السادة

 

حسب القوانين الدولية التي تشدد على احترام سيادة الدول، والتي تمنع تجاوز دولة ما على حدود دولة أخرى، فإن ما قامت به إيران من إسقـــاط طائرة تجســـس أمريكية اخترقت مجالها الجوي يعتبر حقاً من حقوقها يندرج ضمن الدفاع عن سيادتها وحدودها، وهو حق تكفله القوانين الدولية التي تدعي أمريكا احترامها والدفاع عنها!!.

أمريكا أرسلت طائرة تجســـس لتخترق الأجواء الإيرانية ولتخترق معها القوانين الدولية، وبالمقابل أسقطت إيران تلك الطائرة حسب القوانين الدولية، ولذلك فإن على الجهة "المتجسسة" - وهي أمريكا - أن تخجل وأن تتقبل الرد الإيراني وأن تبلع "الإهانــــة" بدون ضجيج لأنها هي المعتديــــة، وبالتالي فإن المعتـــدي لا بد أن يتحمل نتائج اعتدائه!!.

أمريكا اعتادت على اختراق أجواء الدول من دون أن تجد رداً أو اعتراضاً من تلك الدول على اختراقاتها، فضلاً عن عدم توقعها بأن تجابه برد حازم بسبب قوتها وغطرستها، وهذا هو سر صدمتها بإسقاط طائرتها التجسسية، لكنها الآن عليها أن تعتاد على الردود الحازمة إذا فكرت مرة أخرى باختراق أجواء دول لا تركع لها كإيران.

إسقاط إيران لطائرة التجــسس الأمريكية أحرج الكثير من الأطراف: أحرج ترامب، وأحرج الدول الخاضعة له والساكتة عن إهاناتـــه وتجاوزاته كالسعودية، وأحرج المجتمع الدولي، وقبل كل شيء أحرج القوانين الدولية التي تخضع الآن بسبب حادثة الطائرة لاختبار كبير وجوهري سيبين لاحقاً مدى صدقها أو كذبها!!.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 71.79
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
محمود البياتي : ايعقل ان كاتب المقال طالب دراسات عليا؟. مقال حافل بالاخطاء النحوية وركاكة الاسلوب وفجاجة التعبير. اذا كان ...
الموضوع :
تقرير علمي عن الانسان والكون الذي يعيش فيه
ابو كيان الفارسي : تعال شوف الفساد في محافظه بغداد عباس ابو التطقيق كل معامله 10 ورقات علني وباسم ابو فرح ...
الموضوع :
النزاهة: السجن سبع سنوات لرئيس مجلس إدارة الشركة العراقية للنقل البري سابقاً
اخوة زينب : محد راح يحسبهم هذولي اولد معاويه لعنه الله عليهم الى قيام الساعه هم لو عدهم غيره ماكان ...
الموضوع :
المتحدث باسم قيادة محور الشمال للحشد الشعبي : دماء الشهداء فضحت تسجيلات الفلاحي
حمادة : السلام عليكم .... تحية طيبة لوكالة انباء براثا وعامليها المخلصون .. وتحية طيبة للاخوة علي محسن راضي ...
الموضوع :
عدم التزام اصحاب المولدات يا مجلس محافظة بغداد
المواطن : لماذا العراق یبیع النفط 16 دولار ارخص علی کل برمیل الی الدوله الاردنیه. هذا فلوس الشعب. ...
الموضوع :
93% من ضحاياهم شيعة: أحصائية أمنية حول جنسيات الارهابيين الذين قاموا بتفجيرات ارهابية في العراق
محمدامين عبدالحسين عبيد : انفصلت عن الدوام بتاريخ شهر الثامن سنة 2015 بسبب مشاكل عائلية ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيانا بشأن معاملات المفسوخة عقودهم في الهيئة
تحسين : السلام عليكم النص يعاني من ركاكة واضحة ارجو التنبه ...
الموضوع :
المعارضة بين اليأس والردة..!
العراقي : فعلا هو وزير نزيه . فقط للتنويه اخي العزيز هناك اغلاط املائية كثيرة كمثال حظارية ، منذو ...
الموضوع :
اذا  أردتم الكهرباء فـأدعمو وزيرها ..!
ابو محمد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لماذا تم رفض القانون في العراق اليس فيه شيعة ؟! ...
الموضوع :
البرلمان الكويتي يقر بالأغلبية قانون الأحوال الشخصية الجعفري
امنه : السلام عليك يامولاي يااباعبدالله السلام عليك يامولاي ابراهيم المجاب اسئلكم بحقكم عندالله وبالشان الذي لديكم عنده ..ان ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك