المقالات

ازمة في ازمة تساوي لجنة نيابية..!


مفيد السعيدي


ربما اصبحت الازمة من متلازمات المواطن العراقي حتى يمسي ويصبح ازمة وكل ازمة تدخله بنفق مظلم ويبقى المواطن يبحث يبحث الى ان يصل نقطة الضوء والا هي ازمة اخرى تنسيه ما اصابه من سابقتها وعلى هذا الحال قضينا ستة عشر سنة كلها من عمر العراق وهذه السنوات تراقبها عن كثب اقلام ترافقها افكار ستبقى تكتب الكلمات والقصص حسب ايدلوجيا يد كاتبها.
اذا نزل الغيث من السماء ما ان نشاهد من بيدهم سلطة القرار يصرخون ويستغيثون واذا ضربنا الغيظ كذلك علوت تلك الاصوات لندخل المواطن بدوامة الازمة اما غريق او جفاف وبكل الحالتين لم نعتبر ونأخذ الحيط والحذر مما يجري وجرى. واذا انفتح العراق على المجتمعات العربية والاقليمية يزداد الصراخ وباتت ازمة تهدد السلم المجتمعي للبلاد واذا قاطعناهم كذلك تشتد الامور ويزداد القتل والتهجير وندخل بازمة طائفية قومية خانقة.
اليوم نعيش جملة ازمات منها طبيعية ومن صناعية والاثنين نتيجة سوء قيادة احمق للعراق لربما الازمات الطبيعية الله رؤوف رحيم بعباده وهو ارحم الراحمين لكن ان تكون الازمات من عباد الرحمان ونقع ضحية من لا يرحم وهو من يصنع الازمة ولايعرف كيف اخراجنا الا بمشكلة تكاد تكون اقوى من سابقتها هنا المصيبة اعظم.
اكثر من مئة يوم ونيف قضينها ونحن نعيش ازمة اربع وزارات ملغومة للتوزع الازمة بين السنة والشيعة والكرد حتى جميعهم بنفس الدائرة وبعد شد وجذب تبين ان ازمة الوزارات لا تبتعد كثير من التحاصص من افلس من الوزارات يحاول ان يغنم للجنة نيابية او مقرر لها او نائب لرئيس للجنة والجان موزعة بين للجنة(أ) بدرجة ممتاز وللجنة(ب) اقل شان من الاولى ومن اجل تغانم يلتفون على ارادة المواطن ليختبئو بازمة تليها ازمة.
بما ان مجيئ النظام الحالي بازمة وركوب الموجة واعتاد عليها بالتاكيد ستاتي الازمة والموجة التي تغرقهم والناجي الوحيد هو المواطن.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 73.75
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.78
التعليقات
مصطفى : ازالة بيوت الفقراء ليس فقط في كربلاء حتى تصور للناس الوضع الامني الخطير كما تزعم اتقوا الله ...
الموضوع :
الى المدافعين عن التجاوزات في كربلاء والبصرة..الوضع خطير جدا
محمد سعيد : عزيزي كاتب المقال ماتفضلت به صحيح ولكنك اهمل جانب جدا مهم وهو المستوى العلمي فكيف يكون مستوى ...
الموضوع :
دعوة لكسر قيود الدراسات العليا
ابرهيم : سعد الزيدي اسم لم نسمع عنه في الحكومات العراقية ولا في اروقة السياسة والصخب والنهب لذا اتسائل: ...
الموضوع :
طريق الحرير
رسل باقر : امكانية دراسة المجموعه الطبيه للمعدلات اقل من 80 على النفقه الخاصه ...
الموضوع :
العتبة الحسينية تدعو الطلبة الراغبين بدراسة الطب في جامعة عالمية إلى تقديم ملفاتهم للتسجيل
Aqeel : شركه زين العراق شركه كاذبه ولصوص في نفس الوقت تتشترك في الانتر نت الاسبوعي او الشهري او ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
سيد محمد : موفق ان شاء الله ...
الموضوع :
القانون المنفرد...
Abbas alkhalidi : ماهيه صحة المعلومات وهل للكمارك علم ب هذه الأدوية أم هناك جهات تقوم بالتهريب متنفذه ولها سلطة ...
الموضوع :
إحباط عملية تهريب أدوية فاسدة عبر مطار النجف
سيد عباس الزاملي : سلام الله عليك ياأبا الفضل العباس ع ياقمر بني هاشم الشفاعه ياسيدي و مولاي ...
الموضوع :
ملف مصور مرفق بفيديو: تحت ضريح إبي الفضل العباس عليه السلام..!
أمجد جمال رؤوف : السلام عليكم كيف يمكنني أن أتواصل مع الدكتور طالب خيرالله مجول أرجوكم ساعدوني وجزاكم الله خير الجزاء ...
الموضوع :
اختيار الجراح العراقي طالب خير الله مجول لاجراءعمليتين في القلب في مؤتمر دولي بباريس
صباح عبدالكاظم عبد : شكرا لمديرية المرور على هذة الخدمة انا مليت الاستمارة وحصلت على التسلسل كيف اعرف موعد المراجعة ...
الموضوع :
المرور تدعو الى ادخال بيانات الراغبين بالحصول على اجازة السوق من خلال موقعها الالكتروني
فيسبوك