المقالات

اضواء على زيارة الرئيس الايراني روحاني الى العراق


محمد صادق الهاشمي

 

 اولا : نقاط القوة المشتركة بين البلدين

............................

- الاسلام والقران والقبلة والمذهب.

- الجغرافيا الطبيعية .

- الجغرافيا السياسية.

- التاريخ .

- العتبات المقدسة والاضرحة .

- المواقف المشتركة (جهاد وسياسيا ومصيريا).

- الحوزات العلمية .

- بعض العادات والتقاليد.

- طبيعة النظام السياسي الديمقراطي المماثل في البلدين ويقابله نظم خليجية ملكية بدوية متخلفة .

ثانيا : ماذا تريد امريكا من العراق بخصوص ايران ؟

...........................

 امريكا عملت منذ ان انتصرت الثورة الاسلامية على اضعاف هذه الثورة كونها تدرك ان الثورة الاسلامية تعمل بكل جدية لنهضة المسلمين وتقويض المشروع الامريكي في المنطقة فكانت مراحلها مايلي :.

- محاصرة الثورة الاسلامية في ايران اقتصاديا وسياسيا وامنيا وغير ذلك منذ انتصارها وفشلت

- محاولة منع ايران من التطور العلمي والتقني .

- خلق المشاكل لها والحروب وقد حرضت صدام والخليج ضدها وفشلت.

- احتلت افغانستان والعراق لتطويقها وفشلت .

- ارسلت داعش والقاعدة والبعثيين ثانية عام 2014وفشلت.

- حاولت ان تجبر هزيمتها العسكرية في العراق وسورية بان تقوم بالسيطرة السياسية على العراق من خلال ارسال ماكيغورك ليشكل الحكومة عام 2018 الا انها ايضا فشلت .

- انتقلت الى مرحلة الضغط على العراق للتفكيك بينه وبين ايران اقتصاديا وفشلت.

- الان تنتقل امريكا الى محاصرة المقاومة كما فعلت مع النجباء ومن قبلها الكتائب والعصائب وحزب الله لبنان.

ـ تحشيد الموقف الدولي والاقلمي في موتمر (وارشو) ضد ايران ثم موتمر( شرم الشيخ) ثم تحريض السعودية والامارات والكويت على اتباع سياسية عزل ايران عن العراق من خلال تبني سياسة (( المد العربي)).

ثالثا : زيارة روحاني وابعادها

..............................

في ظل ماقدمناه ستكون لزيارة الرئيس روحاني الى العراق الاثنين القادم اهمية كبرى في مايلي :

- تعميق العلاقات الاقتصادية والتجارية والثقافية والامنية والاستراتيجية بين العراق وايران وخلق تكامل اقتصادي كبير بينهما  .

- افشال المشروع الخليجي والامريكي والصهيوني الهادف الى تفكيك العلاقات بين ايران والعراق .

- منح الحوزتين القمية والنجفية علاقات اكثرا عمقا .

- منح الشعبين حبا وتلاصقا مصيريا راسخا.

- منح التبادل التقني والعلمي والاكاديمي عمقا ودورا مهما.

- منح خط المقاومة (ايران سورية لبنان والعراق) قوة وفاعلية اكثر ورسوخا على الانتصار وقدرة في التاثير في المحور الاقليمي والدولي

- ربط الخط الامني الاستراتيجي بين ايران والعراق وصولا الى لبنان ومجاورة اسرائيل وفق الجغرافيا العسكرية بنحومنهجي دقيق وموثر.

- ربط الخط التجاربي بين بحر قزوين في ايران ثم الخليج ثم البحر المتوسط .

- خلق تكامل ولوبي اقتصادي فاعل بين ايران والعراق لما يمتلك البلدين من الغاز والنفط والمنافذ الاستراتيجية تجاريا وعسكريا.

- الاستفادة القصوى من التحولات الكبيرة في عقلية وثقافة الشعوب المقاومة التي انتصرت على داعش وأمريكا حتى تتوحد اكثر وهذا جانب سياسي اجتماعي يمكن ان يخلق تفاعل في الاجتماع السياسي لهذه الشعوب.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 69.44
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
ناديا : لدي اخ اسمه ( صباح سوري جعاز جياد المحمداوي) فقد في السعوديه منذ عام 1998 ولم نسمعه ...
الموضوع :
اسماء عراقيين قطعت روؤسهم و اخرى تنتظر قطع راسها في السعودية
sara : مقاله في الصلب ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين؟
عباس : كل التوفيق والنجاح استاذ حيدر ...
الموضوع :
التنظيم وبناء الأحزاب السياسية
Saffa abdul aziz hamoud al-maliky : السلام عليكم. انا احد. مشاركين الانتفاضة الاشعبانية خروجي. الى السعودية. عام. 1991 بعدها تم قبولي الى امريكا. ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
ابو حسنين : للاسف الشديد نحن فالحين بالخطاب الانشائي فقط ونتبجح بثورة العشرين وعرين الامام (ع) ومدينة المرجعيه والحوزات وغير ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
عبدالباسط شكر محمود الربيعي : السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم . تم الاستيلاء على قطعة الارض العائدة لي في منطقة الفضيلية في ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Bashar : نعم كلنا مع قدسية مدينة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام كما نطالب تطبيق العقوبة ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم الع : احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ثوره هاشم علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم رسالتي مستمده فقره من الدستور العراقي والذي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
فيسبوك