المقالات

تفريغ العنوان..!


منى زلزلة

 

القناني الفارغة ليست كالمملوءة حتى لو صبغت اسطحهها فتميزها بمجرد أن تحملها

عملية تفريغ العنوان من محتواه ،عملية ليست سهلة على الاطلاق كما يظن البعض ،لهذا لايلجأون اليها إلا عندما يفقدون النجاح من المواجهة المباشرة او الناعمة فمواجهة الغرب عسكريا بلاد المسلمين غايتهم حرب صليبية للقضاء على الاسلام واهم مظهر عقدوا العزم على التخلص منه الى الابد هو حجاب المرأة 
فالحجاب وإن كان هو لباس إنساني يظهر إنسانية المراة بإخفاءأانوثتها التي تعمي العيون وتسحرها إلا ان الغرب وقفوا بحساسية منه شديدة ايضالأنه يقف أمام طغيان ذكورية الرجل ويمنعه ويصده عن التمتع بالنظر متى ماشاء او اراد لهذا المخلوق الضعيف الذي لايقوى الوقوف امامه .

لقد بدأت رحلتهم الطويلة ضد الحجاب في الشرق الاوسط بعد الربع الاول من القرن الماضي بالقوة في تركيا وايران ،أما في العراق( الذي افقد الجيش البريطاني نصف ميزانية الحكومة بسبب بسالة العراقيين ومقاومتهم)لجأوا الى اقناع ثلة من النسوان في بغداد وبالتعاون مع اليهوديات والنصارى ،وقاد الحملة جمعيات نسوية مرتبطة برجال الحكم المنتدب أوبريطانيا وساعد على نشر السفور التلفزيون ،و كنا نرى الخلاعة فيه ونحسبها خاصة بفنانات مصر ،وملاهي فتحتها الحكومة للضباط ،ونجحوا بفصل العباءة عن العلم بحيث ان الفتاة تنزعها بباب كليتها وتدخل سافرة ،وكادت بريطانيا تنزع الحجاب من جامعات العراق الا ان سعي العراقيات بالبحث عن بديل للعباءة يستر ، فلجأن الى لبس الايشارب والجلباب وذلك في الستينيات من القرن الماضي وانتشرت ظاهرة الحجاب البديل للعباءة في السبعينات لتتحدى سلطات الاعلام والحكومة، فتيات تفتحت مشاعرهن المراهقة نحو الحرية وانطلقن وهن بكامل حجابهن نحو الله ،وبشكل ارعبت السلطة البعثية التي تعهدت ان يكون العراق عميلا ومستعمرا ،واتذكر جيدا كم حاولن مدرسات قوميات وبعثيات ان يخدعنهن بأن الحجاب كيس اسود والسفور هو الجمال ووو ،لم تنجح محاولاتهم بذم الحجاب عن ثنيي من مثلي فقد كنا نراه دليل العفة التي تتمسك بها كل النساء حتى لغير المحجبات فزادوا بالضغط ..وزدنا تحديا 
..هددونا بالابعاد عن المراكز المرموقة بالعلم ،ثم خوفونا بالسجن والتعذيب، وانتهكوا اعراض المحجبات داخل السجون ،فرفعتهن الناس الى نساء الطف وصمدن بطلات وشهيدات يخلدهن التاريخ.

فجأة توقفوا عن الحرب ضدنا !..
فجأة ترتدي البعثيات الحجاب ..وترفع المضايقات عنالحجاب ليس هذا فقط بل 
بالتسعينات ،بنات صدام المجرم السفيهات يرتدين الحجاب !وانتهى الحديث عن المطالبة بالسفور ،بل قطع رؤوس نساء بتهمة الزنا!!ومع هذا لم ينخدع الناس لان اقامة الحد على الزانية ليس قطع الرأس والحجاب يكون بعد اعتقاد وايمان وصلاة ،لهذا كان الجميع يعرفن ويميّزن المحجبة فلانه بعثية وان فلانه غير متدينة تماما كالقناني الفارغة متميزة ،ففشلوا باختراقنا هنا،وربما استرقوا السمع هناك ،ومضى القرن الماضي على هذا المنوال.

انتشر الكذب بالالقاب والعناوين ،وبالادعاءات الفارغة ،عيادات وهمية ،سيطرات وهمية ، شهادات مزورة ،عمايم على رؤوس فارغة ،نساء تزني بالخفاء وترتدي الحجاب في النهار ،لص يرتدي ملابس الشرطة ،وموسسات مجتمع مدني فضائية ،ووصورني واني مادري .

كل هذا الافتراءات ليس بجديد فالتسقيط سمة طلّت مع اطلالة القرن الجديد بفعل هؤلاء المدّعين واصبح البرفسور يندب حظه لصرفه الجهود و السنين ،ليفوز على ورقة وثيقة تمكن كاذب ان يحصل عليها بسهر ليلة و احدة لتزويرها.

لكن كل هذه المحاولات لم تفرغ العنوان من محتواه فالجميع يعلم ان المدعي يتشبث بالعنوان ،يحفظ كم كلمة ،يتفلسف بها ويقلد الاصلي ، المتشبث يتشبه بوجود المحتوى ، انه ممثل بارع يقلد الحقيقي فتنخدع به وحتى تكتشفه ،يكون قد ابتزك وغادر المكان.

أمااليوم 
فمايجري ،هو ليس بمغادرة المدعي بل بمغادرة الحقيقي للعنوان ،وتركه للمدعي !
انه التفريغ الحقيقي لمحتوى العنوان !

فقد وصلت عملية تفريغ العنوان من محتواه الى تفريخ مضادات للعناوين داخلها

بالامس المعمم اذا افسد يسقط الفاسد ويكشف امره المحجبة الغير متدينة او تمارس الفحشاء تسقطالزانية وينفضح امرها

اما اليوم الفاسد نحتويه ونتقرب منه ونتملق له ، يسقِط الشارع المعمم فقط واليه يٰنسب التخلف .
واليوم الملطخة وجهها بالمكياج الصارخ تٰستَقبل بأحترام ولتعبر الصف والقانون وتكافئ بالتعيين ويسهل الرجال امورها عسى ان يشبعوا طغيانهم كالغرب لكنهم يقولون ليهدوها يوما ما ! أو يدعون خوفا من سقوطها الاخلاقي اكثر فيقضون لها ماتريد.
اما المحجبة فتوضع الاحجار في طريقها ليحتجوا بعثرتها لتعود قسرا الى المنزل فلايٰعتقد بقابلياتها او ذكائها، ولاتحترم ارائها فضلا عن انهم لايصدقون شهادتها ، فربما من حبهم لها يقلقون عليها من الولوج في مجتمع يركع للذئاب .المهم تعددت الاسباب والنتيجة واحدة.

العناوين الدالة على القيم تٰسقّط، وتٰنشئ اسواق، وتصّرف بضاعات للباس المحتشم ، وتفتّح ورشات لتدرب المحجبة على اتكيت المشي بدلاعةكالسافرة ،ومصافحة الرجال ومعانقتهم ايضا!!
تعلّم المحجبة حجاب بلاعفة ،تتعلم السفور بالحجاب! والمصيبة انها تناقشك بالتزامها للحجاب افضل من كل عفيفة!
وانتقلوا لتعلَم المعمم ان يكون شيخا يدعو لشرب الخمر ومن على شاشة التلفزيون 
وقارئ تعزية يغني ويرقص الراب الامريكي
وخادم للحرمين والقدس الشريف يصافح اسرائيل 
وعالم للدين كان يقبل يد الشاه الايراني ويفتي اليوم بمحاربة ولي امر المسلمين لانه اعجمي!ثم يطالب الناس بطاعة العمياء حتى لمن يزني على شاشة التلفزيون نصف ساعة ! مادام هو ولي المسلمين عربي متطبع مع اسرائيل !
اليست هذه عناوين لقيم افرغت من محتواها
الاتجد اليوم صعوبة في اثبات هويتك الاصيلة
فقد تعلمنا ان لكل كلمة معنى يدل عليه مثلا ان ارتداء الحجاب بدون قسر دليل على العفة
والعمامة دليل على عالم بالدين ينشر تعاليم الاصيلة له،
لم يخطر ببالي يوما ان تعني سبحة الزهراء غير التسبيح لله معنى ،حتى أجد الفاسقات يحملنها جهرا.!!!

اخواتي المؤمنات 
الحجاب الذي تعرض للانتهاك والاغتصاب والتجريح لكنه بقى صامدا يأبى الانحراف

اليوم مايجري في العراق هو خطف لعنوان قيم ،هو تفريغ لمحتواه ،وملئه بالاضداد 
لم يعد الحجاب يغضب الفاسدين او يثير حساسيتهم
لم تعد عناوين القيم ان انتشرت تخيف اعدائنا.

تم احتلالنا !
نخرونا من الداخل!
واذا لم ننهض جميعا ونقاوم!سنباد جميعا بدون استثناء

اخواني الساكت عن الحق اليوم شيطان أخرس 
واذا لم تنهض سحقتك عجلة الاعداء 
اليوم أنت أمام أمرين لاثالث لهما
إما بوقا لعدو ك اسرائيل ومن اتبعها 
وإما اعلاما مضادا لاسرائيل ؟

ولايسمح بالتأخير

فالزهراء وبناتها لن ينتظروا قراركم فقد انطلقن يسبقن الريح للجهاد وغرس القيم وستثير الاعداء

 

ايها الرجال
نعلن لكم لن نعثر باحجار خوفكم وقلقكم علينا!
ياشباب الثورة 
ضد الفساد والاحتلال
نحن معكم ضد اسرائيل 
ونقاوم فساد القيم
فكلنا بنات الزهراء 
زينبيات 
عفيفات
ثائرات
فهل ترضون ان تصونون نساءكم و تسبى العقيلة مرتين!

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 70.67
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
ناديا : لدي اخ اسمه ( صباح سوري جعاز جياد المحمداوي) فقد في السعوديه منذ عام 1998 ولم نسمعه ...
الموضوع :
اسماء عراقيين قطعت روؤسهم و اخرى تنتظر قطع راسها في السعودية
sara : مقاله في الصلب ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين؟
عباس : كل التوفيق والنجاح استاذ حيدر ...
الموضوع :
التنظيم وبناء الأحزاب السياسية
Saffa abdul aziz hamoud al-maliky : السلام عليكم. انا احد. مشاركين الانتفاضة الاشعبانية خروجي. الى السعودية. عام. 1991 بعدها تم قبولي الى امريكا. ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
ابو حسنين : للاسف الشديد نحن فالحين بالخطاب الانشائي فقط ونتبجح بثورة العشرين وعرين الامام (ع) ومدينة المرجعيه والحوزات وغير ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
عبدالباسط شكر محمود الربيعي : السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم . تم الاستيلاء على قطعة الارض العائدة لي في منطقة الفضيلية في ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Bashar : نعم كلنا مع قدسية مدينة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام كما نطالب تطبيق العقوبة ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم الع : احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ثوره هاشم علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم رسالتي مستمده فقره من الدستور العراقي والذي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
فيسبوك