المقالات

بعض مشاكل التعليم في العراق


نور عباس الأسدي

التربية والتعليم هي الاساس في تطور الحظارات ومحور لقياس تطور المجتمع، فكل المجتمعات المتطورة في الدول تعتمد على الاساتذه مثقفين والمناهج التعليميه بالدرجة الاساس. ومن خلال توفير مستلزمات التعليم من مدارس وكوادر تدريسية جيدة ومناهج دراسية حديثة تواكب التطور . لكن ما الاسباب التي ادت الى تدني مستوى التعليم في العراق ؟ وما الاسباب التي تؤدي الى النهوض بواقع التعليم؟

من نشاهده اليوم في المدارس العراقية انها تعاني من الاهمال ويصل عدد الطلبة مابين ٤٠_٥٠ طالب في الصف الواحد وهذا مايسبب في عدم تركيز الطالب وعدم استيعابه في فهم المنهج . لاسيما ايضآ التاخر في تنفيذ مشاريع للابنية المدرسية وترميم المدارس القديمة ..ووجود المدارس الطينية ولا سيما في القرى والارياف والتي تعاني ايضآ من نقص في الكوادر التدريسية.كذلك مايخص المناهج التربية والرياضة والارشاد وغيرها تكاد تكون معدومة ،ايضآ وجود المدارس الاهلية والتي تلجأ اليها الكثير من الاهالي حتى وان كانت باهضة الثمن لتلبية احتياجات الطلاب والاهتمام بهم واعطاء كل منهج حقه لفهم الطلبة واستيعابهم بشكل افضل وهذا ماتفتقر اليه المدارس الحكوميه التي غابت عنها الرقابة و من جانب اخر يضمن الطالب نجاحه لانه ابرم بينه وبين معلمه . ومن الاسباب ايضآ بنايات المدارس المتهالكة التي لا تقي حر الصيف وبرد الشتاء بالاضافة الى الخلل في تغيير مناهج الدراسة التي لا تفي بالغرض المطلوب والتنقل لدى الطلاب والمعلمين من مدرسة الى اخرى يتسبب في تأخير المنهج او الاسراع الاكمال المنهج المقرر لهم وبالتالي يؤدي الى عدم فهم الطالب للمنهج .بالاضافة الى ذلك العنف العشائرية والتهديد للمؤسسات التعليمية اضعف اهتمام التربويين نتيجة تعرضهم للتنكيل .كذلك ضاهرة الغش والمحاباة والمجاملات ادت الى فشل التعليم .ايضآ قبول الطلبة في الجامعات والذي يتظ غالبآ ترشيخ طلبة ليست لديهم الكفائة العلمية جعل احد افراد اسرته يذهب شهيدآ فيتم قبوله في جامعات لا تتلائم مع ذهنيتة ولم يصل اليها بكفائتة وذكاءه مما يؤدي الى اعداد جيل من الفاشلين لا ينفعون مجتمعهم بشيء .كذلك الوضع الاقتصادي والامني فالاسر الفقيره تفضل ان يترك ابنائها الدراسة واللجوء الى العمل من اجل توفير لعوائلهم لقمة العيش ، ومن جانب التعامل بين المعلم والطالب ،فالمعلم لابد من ايجاد طريقة لشرح المنهج بصوره صحيحة وتؤدي الى فهم الطلاب.

ومن الاساليب تؤدي الى النهوض بواقع التعليم فلابد تغيير المناهج مع الطلبة وتكريس مبدأ العدالة والمساواة والاهتمام ببناء المدارس وزياده عددها ومكافحة ضاهره الغش والتسرب من المدارس .زيادة عدد البعثات الى جامعات علمية رصينه والاهتمام بواقع المهجرين .ولابد ايضآ من وضع مرسم صغير وساحه للرياضة ومختبر علمي

كل ذلك لرفع مستوى التعليم من الواقع السيء الي واقع مناهض والعمل على اصلاحه من رياض الاطفال الى المعاهد والجامعات لأنجاح التعليم في العراق ...وفي مقولة الى جورج سانتايانا (الطفل الذي اقتصر تعليمه على المدرسة هو طفل لم يتعلم).

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 66.31
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
الشيخ حسن الديراوي : اعراب البيت الثاني اين الدهاء / جملة اسمية - مبتدأ وخبر - تقدم اعرابه - اين القصور ...
الموضوع :
أين القصور أبا يزيد ولهوها والصافنات وزهوها والسؤددُ.... قصة قصيدة شاعر سوريا الكبير الدكتور محمد مجذوب
الشيخ حسن الديراوي : اسمحوا لي ان اعرب البيت الاول أين/ اسم استفهام مبني على الفتح في محل رفع خبر مقدم ...
الموضوع :
أين القصور أبا يزيد ولهوها والصافنات وزهوها والسؤددُ.... قصة قصيدة شاعر سوريا الكبير الدكتور محمد مجذوب
Mohamed Murad : لو كان هناك قانون في العراق لحوكم مسعود بتهمة الخيانه العظمى لتامره على العراق ولقتله الجنود العراقيين ...
الموضوع :
الا طالباني : عندما كنا نلتقي قيادات الحشد كنا خونة والحمدالله اليوم العلم العراقي يرفرف عاليا خلف كاك مسعود
yyarrbalkhafaji : احسنتم على هذا التوضيح يرحمكم الله والله شاهد على ما اقول ليس اي جريدة او اي شخص ...
الموضوع :
رفحاء الصمود ولكن..!
Zaid : الكاتب يناقض نفسه فهو يقر بوجود تشريع فاسد لا يفرق بين الطفل الصغير والمجاهد الحامل للسلاح ثم ...
الموضوع :
رفحاء الصمود ولكن..!
أبو مصطفى الساعدي : سيدي الكريم سوف ننتصر عليهم بعونه تعالى، وسنقطع خيوط الخديعة، وسوف ننزع عنهم أوراق التوت؛ لنري للناس ...
الموضوع :
الديمقراطية والإصلاح بين الجهل والتجاهل..!
DR.shaghanabi : ان الریس الحالی یبدو ذو نشاط ومرغوبیه علی الساحتین الداخلیه والدولیه وهو رجل سیاسی معتدل فی الساحه ...
الموضوع :
الرئيس العراقي يدعو بابا الفاتيكان لزيارة بيت النبي إبراهيم
مواطن : ان تنصروا الله ينصركم مسدد ومؤيد ان شاء الله ...
الموضوع :
عبد المهدي: لن نسمح باية املاءات اميركية تخص أي ملف بما فيه العقوبات على ايران
مواطن : المقالات الاخيرة فيها نفس اقوى من باقي المقالات سلمت يداكم ...
الموضوع :
ما هذرت به هيذر..!
nina gerard hansen : السلام عليكم . ارجو ايصال صوتي الى فخامة السيد رئيس الوزراء المحترم في احد الايام شاهدت حلقة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
فيسبوك