المقالات

إيران: إستيفاء خصائص الثورة


قيس المهندس

لم يدع الخالق سبحانه وتعالى الأمة الإسلامية بلا قيادة، وإنما هيأ لها قادة مصلحين يذودون عنها ويوجهون دفتها نحو شاطئ الأمان.

شهدت الأمة الإسلامية في عصرنا الحاضر، بروز قيادة فذة، تمثلت بسماحة الإمام الخميني قدس سره الشريف.

قام ذلك الرجل المجاهد بثورة نشأت على إثرها الجمهورية الإسلامية الإيرانية، دولة تستمد وجودها من دولة الإسلام الأولى، لتطالب بإقامة الحق والعدل والمساواة، ورفض الظلم والجور والطغيان، لتقف بوجه أعتى لجج الظلام المتمثلة بقوى الإستكبار العالمي، وتحقق الإنتصارات المقرونة بنصر الرب تعالى عز وجل، فمهما تعددت وتشعبت سبل الجهاد، فأينما تجد المجاهدين المرتبطين بالجمهورية الإسلامية؛ تجد النصر والفخر والإباء، وتجد الوعد الصادق، ولا غرابة في ذلك، فإنها السلسلة الموصولة بالعروة الوثقى التي لا انفصام لها.

الجمهورية الإسلامية، لا تمثل أمل الأمة الإسلامية فحسب، وإنما تمثل تطلعات الإنسانية، في تحقيق العدالة الإلهية، وتطبيق شريعته تعالى في الأرض. فتلك الثورة المباركة، جسدت صورة من صور صولة الحق على الباطل، أعادت الى أذهاننا أمجاد الأنبياء عليهم السلام وتضحياتهم.

تميزت الثورة الإسلامية المباركة، باستيفائها لجميع خصائص الثورة، فقد حازت على شعبية في الشارع الإيراني منقطعة النظير، أنتفض فيها الشعب لإسقاط النظام الديكتاتوري العميل لقوى الإستكبار العالمي، من أجل تحكيم القيم الإسلامية السامية، والتشريعات الإلهية التي تتناغم مع الفطرة الإنسانية. وترافقت الثورة مع موجات من العنف، قام بها أزلام الشاه لقمع الثوار البواسل، فقدم فيها الشعب الإيراني الآلاف من الشهداء على مذبح الحرية. وقد أدت الثورة الى التغيير في القيم الحاكمة، وقلب النظام السياسي والإجتماعي، فقد كانت ثورة شاملة، بقيادة حكيمة مقتدرة.

ما يميزها عن غيرها أنها اتخذت من المنهج الإلهي سبيلاً، ومن المجتمع المؤمن رحماً، فسار قادتها على خطى نبي الإسلام وأوصيائه عليهم الصلاة والسلام، فكانت الثورة تستمد نجاحها من جانبين: جانب التوفيق الإلهي، وجانب إتباع المنهج الذي رسمه أئمة العصمة عليهم السلام في قيادة الأمة. لذا تم إنشاء النظام السياسي والإجتماعي الجديد، وفق الأطر الإسلامية الرصينة.

الثورة الإسلامية بمحصلتها؛ مشابهة لثورة الإسلام المحمدي بشموليتها، وابتدائها بالإصلاح ثم الشروع بالثورة.

تقول الكاتبة الفرنسية هانا آرت: أن الثورة لا تكون ثورة، إذا لم تتمكن من اجتياز مرحلتيها بنجاح: مرحلة التحرر ومرحلة الحرية.

أما عالم الاجتماع الألماني ماكس فيبر، فيعتقد أن الثورة ينبغي أن تكون مسبوقة بحركة إصلاحية، وتغيير جذري في طريقة التفكير السائدة، فلابد وجود من خزين معرفي تستمد منه الثورة إستمراريتها.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 70.42
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ناديا : لدي اخ اسمه ( صباح سوري جعاز جياد المحمداوي) فقد في السعوديه منذ عام 1998 ولم نسمعه ...
الموضوع :
اسماء عراقيين قطعت روؤسهم و اخرى تنتظر قطع راسها في السعودية
sara : مقاله في الصلب ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين؟
عباس : كل التوفيق والنجاح استاذ حيدر ...
الموضوع :
التنظيم وبناء الأحزاب السياسية
Saffa abdul aziz hamoud al-maliky : السلام عليكم. انا احد. مشاركين الانتفاضة الاشعبانية خروجي. الى السعودية. عام. 1991 بعدها تم قبولي الى امريكا. ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
ابو حسنين : للاسف الشديد نحن فالحين بالخطاب الانشائي فقط ونتبجح بثورة العشرين وعرين الامام (ع) ومدينة المرجعيه والحوزات وغير ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
عبدالباسط شكر محمود الربيعي : السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم . تم الاستيلاء على قطعة الارض العائدة لي في منطقة الفضيلية في ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
Bashar : نعم كلنا مع قدسية مدينة امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام كما نطالب تطبيق العقوبة ...
الموضوع :
لكي تعلموا من هي النجف الاشرف ؟
احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم الع : احسنت النشر وفقك الله اخي الكريم ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ثوره هاشم علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السيد رئيس مجلس الوزراء المحترم رسالتي مستمده فقره من الدستور العراقي والذي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
فيسبوك