المقالات

دولة الأسلام تستهدف بأنتظام!


أمجد الفتلاوي

كثير من المحاولات التي باءت بالفشل، لتوحيد صف البلدان الأسلامية العربية،لتكوين جبهة؛ قادرة الحفاظ على المكتسبات الأسلامية، والتي باتت أحلام تؤرق أحداق الوطنيون ؛ منذ فرحة، وحدة مصر، وسوريا عام( ١٩٥٦ ).

ومايسمى بلاد المغرب العربي،الذي انبثق اتحاده في عام( ١٩٨٩) .
واتفاقات مبدأية هنا ،وهناك لكن لم تكن هناك ارادة فاعلة لتوجيه الدفة بالشكل الأسلامي الذي نعرفه؛ والذي يأخذ على عاتقه؛ ادامة العلاقات، والدعم والدفاع عن الدين والأمة.

كل هذه العقبات التي اوجدتها الخطط الصهيو امريكية ؛لتفريق شمل العرب ،واضعافهم، وتقويض دورهم.
حيث نجحوا في ذلك، 
و صنعوا دويلات؛ بمالها تغزى شعوب اخرى، وشقوا وحدة الصف العربي الأسلامي؛ بزرع أسرائيل في خاصرة الوطن العربي، وفي اولى القبلتين؛ لتكون مساهمة فعلية في خراب الأمة .
ولكن المحاولة التي قادها الأمام الخميني قده؛ استطاعت ان تخرج دولة أسلامية عظيمة؛ وتنهي الظلم ،والأنحلال الديني، والعمالة الذي كان يعانيه نظام الشاه انذاك .
هذه الدولة الأسلامية التي كان لها الدور الريادي ،في دعم الحركات الأسلامية التحررية؛
وفي مواجهة الظلم والأستكبار العالمي.
ودعم العراق في حربه الأخيرة ضد أعتى قوة أرهابية عرفتها المنطقة .

حيث أستشعرت قوى الظلم؛ مدى قوة الأسلام، ومدى ترابط الأمة الأسلامية .
حيث أصبح الأسلام في مواجهة الكفر ؛والألحاد، واحذت المؤامرات تحاك في الظلام. لاسقاط الجمهورية الأسلامية الأيرانية ابرزها تنصل الولايات المتحدة من الأتفاق النووي!
والحصار الأقتصادي الجائر ؟!
واخره الهجوم الارهابي على الأستعراض العسكري؛ للحرس الثوري في الأهواز ؛الذي راح ضحية( ٢٩ )شخص ،وجرح
( ٢٧) شهيد، من شهداء الأسلام؛ ليكونوا ،شموعا تنير طريق الشهادة؛ ولتودع الامة الأسلامية ؛بيارق في طريق الحرية؛ وليعلم الأستكبار أن الأسلام المحمدي اليوم ينشر ربيع عطره في كافة أنحاء العالم؛ فهو دين الله الحق
والغلبه بحامل لواء الدين أمامنا المنتظر عجل الله فرجه الشريف . 
ولتكون الغلبة لجنود الله في أرضه حيث قال تعالى
( ثُمّ أَنَزلَ اللّهُ سَكِينَتَهُ عَلَىَ رَسُولِهِ وَعَلَى الْمُؤْمِنِينَ وَأَنزَلَ جُنُوداً لّمْ تَرَوْهَا وَعذّبَ الّذِينَ كَفَرُواْ وَذَلِكَ جَزَآءُ الْكَافِرِينَ ) التوبة ٢٦ .
فالله راعي الأمة وحافظ الأسلام وسيوف الله ستكون حاضرة لقطع دابر كل فتنة 
فان غدا لناظره لقريب ...

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 66.4
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
الشيخ حسن الديراوي : اعراب البيت الثاني اين الدهاء / جملة اسمية - مبتدأ وخبر - تقدم اعرابه - اين القصور ...
الموضوع :
أين القصور أبا يزيد ولهوها والصافنات وزهوها والسؤددُ.... قصة قصيدة شاعر سوريا الكبير الدكتور محمد مجذوب
الشيخ حسن الديراوي : اسمحوا لي ان اعرب البيت الاول أين/ اسم استفهام مبني على الفتح في محل رفع خبر مقدم ...
الموضوع :
أين القصور أبا يزيد ولهوها والصافنات وزهوها والسؤددُ.... قصة قصيدة شاعر سوريا الكبير الدكتور محمد مجذوب
Mohamed Murad : لو كان هناك قانون في العراق لحوكم مسعود بتهمة الخيانه العظمى لتامره على العراق ولقتله الجنود العراقيين ...
الموضوع :
الا طالباني : عندما كنا نلتقي قيادات الحشد كنا خونة والحمدالله اليوم العلم العراقي يرفرف عاليا خلف كاك مسعود
yyarrbalkhafaji : احسنتم على هذا التوضيح يرحمكم الله والله شاهد على ما اقول ليس اي جريدة او اي شخص ...
الموضوع :
رفحاء الصمود ولكن..!
Zaid : الكاتب يناقض نفسه فهو يقر بوجود تشريع فاسد لا يفرق بين الطفل الصغير والمجاهد الحامل للسلاح ثم ...
الموضوع :
رفحاء الصمود ولكن..!
أبو مصطفى الساعدي : سيدي الكريم سوف ننتصر عليهم بعونه تعالى، وسنقطع خيوط الخديعة، وسوف ننزع عنهم أوراق التوت؛ لنري للناس ...
الموضوع :
الديمقراطية والإصلاح بين الجهل والتجاهل..!
DR.shaghanabi : ان الریس الحالی یبدو ذو نشاط ومرغوبیه علی الساحتین الداخلیه والدولیه وهو رجل سیاسی معتدل فی الساحه ...
الموضوع :
الرئيس العراقي يدعو بابا الفاتيكان لزيارة بيت النبي إبراهيم
مواطن : ان تنصروا الله ينصركم مسدد ومؤيد ان شاء الله ...
الموضوع :
عبد المهدي: لن نسمح باية املاءات اميركية تخص أي ملف بما فيه العقوبات على ايران
مواطن : المقالات الاخيرة فيها نفس اقوى من باقي المقالات سلمت يداكم ...
الموضوع :
ما هذرت به هيذر..!
nina gerard hansen : السلام عليكم . ارجو ايصال صوتي الى فخامة السيد رئيس الوزراء المحترم في احد الايام شاهدت حلقة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
فيسبوك