المقالات

البايومتري يقتل التزوير


 

قال الأديب السويسري جان جاك روسو:" رصيد الديمقراطية الحقيقي, ليس في صناديق الانتخابات فحسب , بل في وعي الناس". 

عملية الانتخابات حالها حال كل العمليات, عندما يتم استعمال أدوات قديمة, فمن الممكن جدا أن تشوب تلك العملية, أمراض جراء الشوائب المتراكمة, أو لمعرفة الجراثيم طريق التطور, من أجل زرع حالة اليأس لدى المواطن. 

العراق بلدٌ فقير بالديموقراطية, فهو لم يمارسها في العصر الحديث, لذلك فقد عمد بعض الساسة, استعمال ادوات قديمة بالية, فما بين تسقيط المنافسين وتخويف المواطن, وبذل بعض الهدايا جرت العادة للترويج, يصاحبُ ذلك إعلامٌ مظللٌ, يزوق للمواطن سيرة المُرشحين, وخلق تأريخ لمن لا تأريخ له. 

كَشفَ المواطن سِرَّ اللعبة, فثارَ مطالباً بالإصلاح, ليقابله ساسة الفساد والفشل, أن لا تغيير فنحن من نصنع القوانين؛ ليسود يأسٌ بقلب المواطن, فيتسلل الفاسدون ليرفون شعاراً, رَدَّدَه المتظاهرون" شلع قلع كلهم حرامية", لا حُباً بالمواطن العراقي, بل لإبعاده عن صناديق الاقتراع, لتخلوا لهم ولأذنابهم محطات الاقتراع الانتخابية, من طفيليات السياسة التي تسعى, للهيمنة على مفاصل الدولة, وإسقاط العملية السياسية, لإعادة العراق إلى زمن الدكتاتورية. 

عمل الساسة الشرفاء بصمت, إلى أن أكملوا اللقاح المضاد, الذي أرعب الفاسدين والمزورين, باستيراد صناديق الكترونية حديثة, لا يمكن الولوج لبرامجها, وسرعة إظهار النتائج الانتخابية, فينما كانت عملية الاقتراع تجري يدوياً, حيث تتلاعبُ بها الأيادي, المليئة بجراثيم التزييف فكانت النتيجة, صعود بعض الساسة الفاسدين إلى قبة البرلمان, مُحملين بكل ما تحمله كلمة فساد من معاني. 

عند الاعلان عن الصناديق الحديثة, شَنَّ الفاسدون حملة تشوية, عبر شبكات التواصل الاجتماعي, فوصفوها بصناديق القمامة لتجهيل المواطن, تحت ظل صمت الإعلام النظيف, الذي من واجبه توعية المواطن, تبعاً للمعطيات الحقيقية, لإفشال عملية إحباط المواطن, وتشجيعه للمشاركة الواسعة في الانتخابات القادمة. 

المجتمع العراقي, معروف بتطوره وسرعة معرفته, لا سيما ان الشباب الطموح في تزايدٍ, حيث بلغ عدد الشباب, ما يقارب مليوني شاب, سيدخلون ضمن سجلات الانتخابات, وكلهم أملٌ في التغيير والإصلاح. 

يقول الفيلسوف اليوناني سقراط:" إذا وليت أمرا أو منصبا, فأبعد عنك الأشرار, فإن جميع عيوبهم منسوبة إليك". 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1449.28
الجنيه المصري 66.89
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.78
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 325.73
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.74
التعليقات
متابع : الحكومة المركزية هي التي تحدد من يمثل الكرد وليس هذا الأجرب الصهيوني الحكومة ستتعامل مع الأكراد العراقيين ...
الموضوع :
الديمقرطي الكردستاني: زيارة الوفد الكردي الى بغداد حزبية ولا يمثل الاقليم
احمد : السلام عليكم اخي العزيز هناك فساد مالي واداري في استخبارات ومكافحة ارهاب حمام العليل اولا مايقارب اكثر ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
عماد البرزنجي : انا افضل ان يكون العراق عبارة عن اقليم منها سني شيعي كردي لان هذا ما اوصلنا اليه ...
الموضوع :
كيف سيقسم العراق الى ثلاث دول
حيدر الشمري : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته تحية طيبة لكم.. اني موظف حاصل على شهادة الهندسة الكهربائية اثناء الخدمة..علما ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
حيدر الشمري : استثناء الحاصلين على شهادة اعلى اثناء الخدمة ...ضمن قناة المتميزين السلام عليكم ورحمه الله وبركاته تحية طيبة ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
علاء ابراهيم حسين : بغداد /حي المستنصرية م ٥٠٤/ ز ٢٦/دار ٢ المجاري ممتلئة وتطفح على المنازل وارقام هواتف الشكاوي لاترد ...
الموضوع :
أمانـة بغداد تخصص موقعا الكترونيالاستقبال الشكاوى الخاصة بالخدمات البلدية
ايمان سامي احمد دبوس : السلام عليكم ورحمه الله انا خريجة علوم قران والترية الاسلامية كلية التربية للعلوم الانسانية جامعة ديالى خريجة ...
الموضوع :
المالية تطلق استمارة التعيين على موقعها الالكتروني
وبشر القاتل بالقتل ولو بعد حيين : هدا من فضل الله شكرا لابطال القوات الامنيه على جهودهم الرائعه للقبض على مجرميي رغد نرجوا ان ...
الموضوع :
القبض على أثنين من مجرمي سبايكر
فيسبوك