المقالات

حروب خداع وتزييف حقائق


قال معروف الرصافي:" أصبحت لا أقيم للتاريخ وزناً, ولا أحسب له حساباً, لأني رأيته بيت الكذب ومناخ الضلال, ومتجشم أهواء الناس, إذا نظرت فيه كنت كأني منه, في كثبان من رمال الأباطيل قد تغلغلت في ذرات ضئيلة, من شذور الحقيقة". 

تأريخنا العربي مليء بالأباطيل, كذبٌ في كل حدث إلا ما ندر, فصراعٌ حول الحكم والسيطرة, يجدُ له الساعون, ألف حجة وحجة, كي يُظهروا محاسن حكمهم ومساوئ غيرهم, ذلك عميل ونحن وطنيون, ذلك تابع, ونحن نبغض التبعية, ونحن مسلمون ومن حكموكم مرتدين, منطلقات ليست حقيقية, يستهدفون من خلالها, الشعوب المغلوب على أمرها. 

لو أخذنا مثالاً على ذلك, الحكم العباسي وما استغله من دعاية, للسيطرة على الحكم, فقد اتخذ شعاراً يسلب اللب, ويجعل المستمع متعاطفاً معه, ناقماً على بني أمية, لما اقترفوه من جرائم, ضد آل بيت الرسول, صلوات ربي وسلامه عليهم, وما ان استتب لهم الأمر, حتى عاثوا في الأرض فساداً, وبحق أحفاد الرسول "ص", قتلاً وتنكيلا, سماً وتهجيرا, حتى وصل الأمر إلى عدم التصريح بالنَسَب. 

استمر الحال كل تلك القرون, وظهرت المذاهب كلٌ على هواه, أو ما اجتهد به, إرضاءً لولي النعمة الحاكم, ترسخت الأفكار باختلاف رؤيتها, واختلطت المفاهيم على عامة الناس, وقد ورد في الأخبار, عن الصادق عليه السلام, انه قال لأحدهم, عندما سأله: " فلاناً قد اجتهد خلاف ما تذهبون إليه, فرد الإمام عليه السلام:" الحق بَيِّن والباطلُ بَيِّن, فمن تبعهُ تَبعه ومن تبعنا تَبعنا". 

وَصل التأريخ لعصرنا الحديث, مليء بالمغالطات والأكاذيب, ناهيك عن تزويق الشوائب, فدين الخالق واحد, والرسول واحد والقرآن واحد, فما وجه الخلاف بين المسلمين؟, إنها الاجتهادات والتملق, والمصالح الشخصية, والخوف من سيف الحاكم, في قول الحقائق, الذي تدعمه فتاوىً ظالمة مُظِلة. 

اتخذ بعض ممتهني السياسة, دين الباري عز وجل, سُلَّما لتحقيق مراميهم, فظهرت الحركات الإصلاحية زوراً وبهتانا, وكانت أوضحها الحركة الوهابية, تلك الحركة التي نمت وترعرعت, في نجد برعاية بريطانية, لتؤهل تأسيس دولة موالية للغرب, تعترف بالكيان الصهيوني. 

أرض الجزيرة تلك الأرض, التي ولد فيها رسول الإنسانية, ليكون رحمة للعالمين, سيطر عليها الشذوذ الفكري, بكل ما أوتي من قوة, دولية مستعمرة, وقبلية لا تعرف من الإسلام إلا اسمه, فأخذت بتكفير كل من لم يعتقد بفكرها. 

أصبحت ارض الجزيرة, مرتعاً للفكر الشاذ, تبعتها دول الخليج, لتثبيت حكمها والحفاظ عليه من الزوال, إلا أن ظهور حركات أخرى, كحزب الإخوان المسلمين, أثار معضلة بين دول العرب, مع توافقهما على إرهاب المخالفين لهم. 

ربيعٌ عربي باسم الإسلام, مدفوع من الجانبين, طال مصر واليمن, وسوريا وليبيا, ولكنه طالَ بلدان الغرب, فانقلب السحر على الساحر, فحُلِبَت دولة بني سعود, وحوربت قطر!. 

قال الروائي العربي الجزائري:" الكذب في بلادنا ليس استثناءً، ولكنه من فرط التكرار, صار يشبه الحقيقة", فهل تفرق الشعوب العربية, بين الكذب والحقيقة؟. 

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1449.28
الجنيه المصري 67.11
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3030.3
ريال قطري 325.73
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.74
التعليقات
ابو الهدى الساعدي : ونار لو نفخت بها أضاءت .....ولكن أنت تنفخً في رماد في ظلال الحرية الممنوحة ...خرج علينا أمعات ...
الموضوع :
رشيد الخيون ينتقد العبادي لانه لا يحب الغناء
اني المواطن من حي الاعظمية : السيد وزير الداخليه المحترم اني المواطن من حي الاعظمية انتشرت في مدينة الاعظمية مؤخراً العشرات من بيوت ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص رقم هاتف جديد للشكاوى
العراقي : يفضل توزيع الرواتب حسب البصمة الإليكترونية عبر البطاقات الإلكترونية ليتم مقاطعة تلك المعلومات من قبل الحكومة الاتحادية ...
الموضوع :
العبادي : نعتزم اطلاق اجراءات خاصة للتعامل مع مستحقات موظفي كردستان
ايناس فالح عبد الحسن ناجي : سلام عليكم كنت انا وعائلتي في سجن رفحاء السعوديه عام 1991 وحالياً ابي قدم لنا معامله لأجل ...
الموضوع :
نص الوثيقة الهامة التي سلمت إلى الامم المتحدة ومنظمة الصليب الأحمر الدولي ومفوضية غوث اللاجئين في جنيف بخصوص المعتقلين العراقيين في السجون السعودية
ايناس فالح عبد الحسن ناجي : سلام عليكم ممكن احصل على وثيقة تأييد من الامم المتحده اني كنت في مخيم رفحاء عام 1991 ...
الموضوع :
ملبورن| محتجزي رفحاء : كيف احصل على أوراق ثبوتية؟ Bookmark and Share
عبد الاحد متي دنحا : السلام عليكم سبق و ان تم احالتي الى التقاعد حسب الرقم التقاعدي 5280891004 والمؤرخ في 11/2/2018 .لي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
تحسين امين احمد : سرقت الجنسيه البريطانيه في العراق ممكن مساعده من قلبلكم ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
كرار علي محمد المشعشعي : تحية طيبة الى عمامي السادة المشعشعية في عموم العراق ...
الموضوع :
الدولة المشعشعية في اهوار الاحواز وجنوب العراق
العراقي : زين و980 مليار دولار وين راحت ؟؟ ...
الموضوع :
سياسي عراقي: أمريكا يجب أن تتحمل فاتورة تدمير بلادنا كاملة
حلال المشاكل : بما ان توجد شبكة انابيب تصل من محطة تصفية المياة الى البيوت الحل حفر ابار في كل ...
الموضوع :
النائب ناظم الساعدي يطالب العبادي بإجراء عاجل لإنقاذ العمارة من العطش
فيسبوك